المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : عشان نقرب من ونفهم مشاعر الملتزمين.... لازم الكل يدخل


سندس
16-06-2009, 08:09 AM
http://www.4thread.ii5ii.com/Basmlh&start&opening/basmlh%20%2820%29.gif


http://www.4thread.ii5ii.com/Basmlh&start&opening/basmlh%20%2818%29.gif

الموضوع ببساطه

عباره عن حواديت عن الملتزمين

عن طريقه حبهم . .

عن كل حاجه بتخصهم . .

بطريقه بنراعى فيها الشرع أولا . .

وبنرجع فى كلامنا للقرآن وللسنه . .

وفى أى سؤال بنسأل شيوخ أفاضل بيفدونا فى اى مشكله . .

أكيد كل واحد منا هيكون عنده مشكله من المشاكل اللى هتتعرض . .

وأحلى حاجه إنه معاها الرد على المشكله . .

وبجد أنا سعيدة إنى بنقلكو موضوع مميز زى ده . .

طبعا بقووول بنقلكو مش هكتبه بنفسى . .

والموضوع مستمر . .

ولا أرجو جزاء إلا من الله . .

فقط من الله . .

دمتم فى أمان الله وحفظه

الموضوع منقول ببعض التصرف
أتمني من الأعضاء التفاعل مع الموضوع
الموضوع متجدد ومستمر
تابعونااااااااااا
كل يوم سأضع جزء جديد
أختكم سندس

سندس
16-06-2009, 08:10 AM
وهبدأ معاكو بحاجة كوميدية

سندس
16-06-2009, 08:12 AM
حدوته وحشـــــــه

حكاية عتريس...وفؤاده


كان يا مكان....فى قديم الزمان
كان فيه شاب بيحب....شاف واحده عاوزه تتحب...معاه فى كليه وحشه
ولأنها ضحكت له بطريقه وحشه...ضحك لها بطريقه أوحش
نسيوا ان فيه ناس حواليهم...بتراقبهم بطريقه وحشه
قرب منها...بطريقه وحشه...وقربت منه بطريقه وحشه
كلامهم كان مكشوف...ووحش....واتفقوا انهم يحبوا بعض بطريقه وحشه
اتصل بيها...واتصلت بيه...وكانوا بيكلموا بعض مكالمات وحشه
مع ان صوته وحش.....وضحكتها وحشه
اتقابلوا كمان فى كافيتريا وحشه
الناس شافتهم...وقالت عليهم كلام وحش..وحاجات وحشه
مسك ايديها...ومسكت ايده...بطريقه وحشه
بعد شويه...بعتت له جواب بخطها...وكتبت فيه حاجات وحشه
راحوا رحله مع زمايلهم...واتصرفوا بطريقه وحشه...
وبعد أسبوعين كان معاه صوره ليها....ومامته شافتها...قامت فكرت فيها بطريقه وحشه
فات كام سنه...واتخرج الوحش....وما راحش اتقدم للوحشه
اتقدم لها عريس....ولما سأل عنها...سمع حاجات وحشه
مشى و ما رجعش...لأنه ببساطه..عرف انها كانت بتحب بطريقه وحشه
ولسه الوحش ماراحش يخطب البنت الوحشه
وهى فى انتظاره...وقلبها بيتألم بطريقه وحشه
ودى نهاية اللى بيغضب ربنا
بطريقه
وحشه


http://www.haridy.com/images/7ay1/loser.jpg


أنا فاشل


أيوه
لأنى بأحب فؤاده....ومش عارف أعمل ايه
والجواز محتاج مبلغ كبير...لو من النهارده حا أوفر....يبقى حاأتقدم لها و أنا عندى سبعين سنه
وكمان لو ما شفتهاش السبعين سنه دول...حا أتجنن
وهى كمان حا تتجنن







http://www.haridy.com/images/7ay1/2/37.jpg


طريقة التفكير



أهم شىء فى الانسان
طريقة تفكيره
غلط اننا نفكر بانهزاميه....ونحس اننا ضحايا
ونعيط...واحنا بنتخيل صورة الفشل
مش بأقول نشترى مخ جديد!!!!!
لأ
اقنع نفسك...وواجهها
هل تحبها فعلا...........!!!!
أم تحب نفسك...وعاوز تريحها!!
أصل اللى بيحب حد...بيخاف عليه....وبيحافظ على شعوره...واحساسه...وممكن يضحى علشان يسعده
يعنى ....لو بتحبها فعلا...انت اللى حا تقول لها...استنينى...وأصبرى... بس علشان ما حدش يقول عليكى كلمه مش تمام...أنامش حا أقف معاكى...ولا حا أكلمك
كمان مش حا أتصل بيكى....وما تفتكريش انى بأهرب منك
أنا بأحافظ على سمعتك





طب و الاحساس بالفشل

الحل بسيط.....قول لنفسك....أنا جدع








أنا جدع

عاوزه أسمعها منكم كلكم
أصلنا لازم نشجع نفسنا...طالما بنطيع ربنا
صحيح فيه تحديات....ومشاكل.....وصعو بات
بس أول خطوه.....الثقه بالنفس
واللى عمرها ما حا تكون الا فى قلب شاب و شابه بيطيعوا ربنا
بص لمميزاتك....ورتب أولوياتك
لأن الطريق الى الزواج.....يحتاج...انسان ناجح






http://www.haridy.com/images/7ay1/2/22.jpg

يعنى أنساها




لأ
بلاش تمسحها
خليها هناك....هنااااااااااااااا ااااك
جوهره مصونه....ولؤلؤه مكنونه...تنتظر وصولك
لم تخدشها مره....ولم تلمسها....
أنا مش بأقول امسحها...ولا غير ملامحها
زى ما هى.....واسعى يا عبد
وربنا أكيد حايساعدك...

سندس
16-06-2009, 08:17 AM
مستنية الردود
عشان أكمل

mostafa 5421 king
16-06-2009, 08:35 AM
ههههههههههه
موضوع جامد اوووووووووووووي تسلم ايدك يا سندس

سندس
16-06-2009, 08:43 AM
ههههههههههه


موضوع جامد اوووووووووووووي تسلم ايدك يا سندس



تسلم يا مصطفي لمرورك الجميل

ف إنتظار باقي الأعضاء

أسير الإحساس
16-06-2009, 08:53 AM
سندس .. موضوع جميل ولاشك في ذلك ..
طرح الفكرة والأسلوب شيق وبسيط وهادف ..
ارجو الاستمرار ووعد مني بالمتابعة ..
دمتي بكل خير.

سندس
16-06-2009, 09:19 AM
سندس .. موضوع جميل ولاشك في ذلك ..

طرح الفكرة والأسلوب شيق وبسيط وهادف ..
ارجو الاستمرار ووعد مني بالمتابعة ..

دمتي بكل خير.



لا شك أن مرورك هو الأجمل
إن شاء الله سأستمر
أنتظرك دائما
دمت بخير

احساس انثى
16-06-2009, 12:30 PM
ههههههههههه
جميل اوووووي يا سندسة يا قمممر
ومن تميز لاخر يا حبيبتي
وكملي

مسلمه وأفتخر
16-06-2009, 12:35 PM
موضوع متميز بجد ياسندس
وحلوه اووووووووووي القصه الوحشه دي
هههههههههههه
دمتي متميزه سندس
ان شاء الله هتابع الموضوع

أونى
16-06-2009, 12:39 PM
موضوع لذيذ يا سندس مستنيين البقيه ياريت بقى متتاخريش علينا

دارين
16-06-2009, 12:40 PM
الموضوع فعلا جميل
انه التميز بعينه لمجرد ان اخترتى الفكرة و العنوان
موفقة باذن الله
و لى رجعة ان شاء الله
تحيااااااااااتى يا سندس
دااااارين

MoN-MoN
16-06-2009, 12:41 PM
هههههههههه
موضوع جمــيل يا سندس
تســلم ايدكـ
دمــتى مبــدعة يا قمــر ..

سندس
16-06-2009, 12:42 PM
ههههههههههه
جميل اوووووي يا سندسة يا قمممر
ومن تميز لاخر يا حبيبتي
وكملي


مرورك الأجمل يا ياسمين ياحبيبتي
هكمل بإذن الله بكرة

سندس
16-06-2009, 12:44 PM
موضوع متميز بجد ياسندس

وحلوه اووووووووووي القصه الوحشه دي
هههههههههههه
دمتي متميزه سندس

ان شاء الله هتابع الموضوع


تسلمي يا حبيبتي ع المرور الجميل دا

يارب دايما منوراني ياجميل

سندس
16-06-2009, 12:46 PM
موضوع لذيذ يا سندس مستنيين البقيه ياريت بقى متتاخريش علينا

من عيوني هحط الباقي بكره
تسلمي لمرورك الجميل دا يا اوني
يارب دايما منوراني يا حبيبتي

سندس
16-06-2009, 12:50 PM
الموضوع فعلا جميل
انه التميز بعينه لمجرد ان اخترتى الفكرة و العنوان
موفقة باذن الله
و لى رجعة ان شاء الله
تحيااااااااااتى يا سندس
دااااارين

مرورك هو الأجمل
ربنا يخليكي يا قمر

سندس
16-06-2009, 12:54 PM
هههههههههه

موضوع جمــيل يا سندس
تســلم ايدكـ
دمــتى مبــدعة يا قمــر ..


مرورك جميل
تسلمي يا قمر

سندس
16-06-2009, 12:56 PM
انتظرو الباقي غدااااا
بإذن الله
ولكن في إنتظار مشاركات الأعضاء
تابعونا بإستمرار
الموضوع متجدد

الحرفوش
16-06-2009, 01:03 PM
ههههههههههههههههههههههههههههه علشان اليمشى فى السكى الوحشة ههههههههههههههه لازم تكون نهاية وحشة ههههههههههههههههههههه بجد موضوع جديد وجميل

الداهيــــــــهـ
16-06-2009, 01:05 PM
موضووع يجنن ومميز ..

تسلمي ... والى الأمام ..

تــــ ح ــــيتي لكي

سندس
16-06-2009, 01:11 PM
ههههههههههههههههههههههههههههه علشان اليمشى فى السكى الوحشة ههههههههههههههه لازم تكون نهاية وحشة ههههههههههههههههههههه بجد موضوع جديد وجميل

مرورك جميل اوووي
تسلم كتيييييييير

سندس
16-06-2009, 01:14 PM
موضووع يجنن ومميز ..


تسلمي ... والى الأمام ..


تــــ ح ــــيتي لكي



تسلمي لمرورك الجميل
ابقي تابعيني يا قمر
الموضوع متجدد
تسلمي كتيييييييييير

سموحة
16-06-2009, 01:18 PM
ههههههههههههههههه

قصة جميلة وموضوع رائع ومميز يا سندس

بجد جميل اوى

تسلم ايدك يا قمر

منتظرين البقية


تحياتى

سندس
16-06-2009, 01:21 PM
ههههههههههههههههه


قصة جميلة وموضوع رائع ومميز يا سندس

بجد جميل اوى

تسلم ايدك يا قمر

منتظرين البقية



تحياتى

مرورك جميل اوووووي يا سموحة
تسلمي يا حبيبتي
دمتي بخير ياقمر

asp
16-06-2009, 01:30 PM
تسلممممممممممممووووووووووا

فارس العشق
16-06-2009, 01:30 PM
بجد روعه ياسندس موضوعك من تميز لاخر

روعه ما يحمل قلمك وابداعك من تميز لحين لاخر

فسير ولا تقفي فالتميز يصاحب خطاكي وقلمك

فلا تحرمينا من ابداعك الرائع ولا تميز قلمك الذي يسعدني متابعته

لكي كل الشكر سندس

عل نقلك وتميزك الرائع

بحبك يا غايب
16-06-2009, 01:31 PM
http://www.haridy.com/images/7ay1/2/22.jpg

يعنى أنساها




لأ
بلاش تمسحها
خليها هناك....هنااااااااااااااا ااااك
جوهره مصونه....ولؤلؤه مكنونه...تنتظر وصولك
لم تخدشها مره....ولم تلمسها....
أنا مش بأقول امسحها...ولا غير ملامحها
زى ما هى.....واسعى يا عبد
وربنا أكيد حايساعدك...[/CENTER]



موضوع جميل جدااا وفكرة حلوة دمها خفيف ...
ربنا يكرمك يارب ويزيدك إيمان

•●إحساسيـ‏ـے يكفـيــنے ●•
16-06-2009, 02:17 PM
موضوع جمييل جدا يا سندس وطريقة طرحـــه بسيطه وممتعــه
تسلم إيدك يا قمر وأنا من متابعينك :wink_3:

waedstar
16-06-2009, 03:23 PM
ايه الوحاشة دي
اية الموضوع الوحش دة <<<<<<<< سورررررررري اتلغبط :birgits_giggle: هههههههههه

لا بجد موضوع يجنن وعجبني فعلا
ميرسي سندس علي الموضوع الروووعة
ولا تحرمينا من مواضيعك المميزة

سندس
16-06-2009, 03:27 PM
تسلممممممممممممووووووووووا


شكراااااااااااا لمرورك
تابعنا دائما
تسلم اوووي

سندس
16-06-2009, 03:32 PM
بجد روعه ياسندس موضوعك من تميز لاخر


روعه ما يحمل قلمك وابداعك من تميز لحين لاخر

فسير ولا تقفي فالتميز يصاحب خطاكي وقلمك

فلا تحرمينا من ابداعك الرائع ولا تميز قلمك الذي يسعدني متابعته

لكي كل الشكر سندس

عل نقلك وتميزك الرائع


مرورك رائع يا فاااااااارس
تابعنا دائما
الموضوع متجدد
تسلم كتيييييييييير

بسام عودة
16-06-2009, 03:37 PM
مرورك هو الأجمل

الدهيني

http://www.7fz.net/uploads/images/7fz-7a28abb8f1.gif

طه أبو البراء
16-06-2009, 03:46 PM
حقا موضوع مميز يا سندس...واصلي ولا تتوقفي....نحن متتبعون بلهفة

جزاكِ الله خيرا يا سندس

ويارك بك وبعملك

ولي رأي في الموضوع ...سأتحدث عنه في مشاركة أخرى

مررت لأتقدم لك بجزيل الشكر يا سندس...بارك الله فيك يا رب


دمت في رعاية المنان

safa
16-06-2009, 03:59 PM
موضوع في قمه الروعه ياسندس
وفعلا اي حب بيكون من غير ارتباط بيفشل
حتى لو فعلا الاتنين دول بيحبوا بعض بجد
حتى لو كان مفيش بينهم اي حاجات وحشه لازم ينتهى
عارفه في احيانا حب بيتولد علشان خاطر نقرب ناس من ربنا
بس برده حتى الحب ده بينتهى لانه بيكون في الضلمه
والشي اللى بتولد في الضلمه بيموت في الضلمه
لازم ديما الحب يكون في النور يعنى كل واحد او واحده ميحبوش اللي اللى يحل ليهم
علشان مينجرحوش لما الحب ده ينتهى وكمان علشان ميعصوش ربنا
انا منكرش انى حبيت قبل كدا والله كان حب محترم جدا
لاكن اول لما طلع للنور اكتشفنا ان في مشاكل هتوجهنا معملناش حسبها
زي الاهل والظروف الاجتماعيه وطبعا كانت النهايه صعبه جدا علينا احنا الاتنين
علشان كدا بتمنى من كل قلبي ان مفيش اى حد يحب علشان ميتعذبش
هذا رائي فتقبلوه

سندس
16-06-2009, 04:21 PM
موضوع جميل جدااا وفكرة حلوة دمها خفيف ...
ربنا يكرمك يارب ويزيدك إيمان


شكرا لمرورك اللي نورني وعطر صفحتي
تسلم اوي
تابعنا دائما

سندس
16-06-2009, 04:23 PM
مرورك هو الأجمل

الدهيني

http://www.7fz.net/uploads/images/7fz-7a28abb8f1.gif

شكرا لمرورك
تابعنا دائما
الموضوع متجدد

سندس
16-06-2009, 04:29 PM
موضوع جمييل جدا يا سندس وطريقة طرحـــه بسيطه وممتعــه


تسلم إيدك يا قمر وأنا من متابعينك :wink_3:

تسلمي يا قمر ع المرور الجميل
الموضوع متجدد تابعيني دائما
أنتظرك حبيبتي

سندس
16-06-2009, 04:32 PM
ايه الوحاشة دي
اية الموضوع الوحش دة <<<<<<<< سورررررررري اتلغبط :birgits_giggle: هههههههههه

لا بجد موضوع يجنن وعجبني فعلا
ميرسي سندس علي الموضوع الروووعة
ولا تحرمينا من مواضيعك المميزة

ههههههه
تسلمي يا قمر ع مرورك الجميل دا
يارب دايما منوراني يا حبيبتي
أنتظر تعليقاتك دائما حبيبتي
رأيك يسعدني

سندس
16-06-2009, 04:40 PM
حقا موضوع مميز يا سندس...واصلي ولا تتوقفي....نحن متتبعون بلهفة


جزاكِ الله خيرا يا سندس

ويارك بك وبعملك

ولي رأي في الموضوع ...سأتحدث عنه في مشاركة أخرى

مررت لأتقدم لك بجزيل الشكر يا سندس...بارك الله فيك يا رب


دمت في رعاية المنان



شكرا لمرورك يا طه
يارب يوفقك ويكرمك
الشكر موصول لك لمرورك الرائع
كن معنا دائما فالموضوع متجدد
أنتظر تعليقك
دمت في رعاية الله

سندس
16-06-2009, 05:00 PM
موضوع في قمه الروعه ياسندس
تسلمي يا قمر وكمان مرورك رائع جداااا لا تحرميني منه
وفعلا اي حب بيكون من غير ارتباط بيفشل
حتى لو فعلا الاتنين دول بيحبوا بعض بجد
حتى لو كان مفيش بينهم اي حاجات وحشه لازم ينتهى
عارفه في احيانا حب بيتولد علشان خاطر نقرب ناس من ربنا
بس برده حتى الحب ده بينتهى لانه بيكون في الضلمه
والشي اللى بتولد في الضلمه بيموت في الضلمه
عندك حق والله
عشان
عن ابن عباس رضي الله عنهما أن رجلاً قال: "يا رسول الله في حجري يتيمة قد خطبها رجل موسر ورجل معدم، فنحن نحب الموسر وهي تحب المعدم، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لم نر للمتحابين غير النكاح" (قال الألباني: الحديث أخرجه ابن ماجه والحاكم والبيهقي والطبراني وغيرهم، وقال الحاكم صحيح على شرط مسلم، ولم يخرجاه، صحيح السلسلة الصحيحة، 624، صحيح ابن ماجه 1497). فالرسول وهو أكتر واحد عارف مصلحتنا وربنا كان بيعلمه ويوحي له قال كدااا ودا من زمان يعني مكنش في فتن زي دلوقتي كدا فما بالك بدلوقتي بجد دي دعوة للجميع يارب نصحي ونفوق

لازم ديما الحب يكون في النور يعنى كل واحد او واحده ميحبوش اللي اللى يحل ليهم
علشان مينجرحوش لما الحب ده ينتهى وكمان علشان ميعصوش ربنا
بجد ربنا يكرمك حبيبتي هو ده الرأي الصح
عشان إحنا كلنا بنحب ربنا ومش عاوزين نعصيه أبداا
انا منكرش انى حبيت قبل كدا والله كان حب محترم جدا
لاكن اول لما طلع للنور اكتشفنا ان في مشاكل هتوجهنا معملناش حسبها
زي الاهل والظروف الاجتماعيه
أكيد في مشاكل كتير هتييجي من الحب الضلمة دا
وطبعا كانت النهايه صعبه جدا علينا احنا الاتنين
علشان كدا بتمنى من كل قلبي ان مفيش اى حد يحب علشان ميتعذبش
ربنا يخفف عنك حبيبتي
وإحمدي ربنا بجد ان ربنا نور طريقك وخلاكي تبعدي ع طول
وأكيد إن شاء الله ربنا هيرزقك أحسن إن شاء الله ((فمن ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه))
ربنا يرزقك زوج صالح يعينك دايما يارب
ويرزقني أنا كمان ....ههههه
هذا رائي فتقبلوه

طبعا رأيك صح وهنقبله
بجد أنا فرحانة جدااااا بيكي وبرايك الجميل
أنتظرك دائما حبيبتي
لا تتأخري
فمرورك وتعليقاتك دائما تسعدني
دمتي بخير حبيبتي
أختك سندس

سندس
16-06-2009, 11:53 PM
رسالة لأخي وأختي الملتزمة

لو شفتي ولد وبنت واقفين بيتكلموا وبيهزورا وبيضحكوا وكلام وهمسات وحاجات
http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa187.gif

ممكن يجيلك احساسين

أول احساس تتريق بينك وبين نفسك عليهم لأنك واثق ان كده غلط

بالله عليك متشمتش فلا تشمت بأخيك فيعافيه الله ويبتليك

احمد الله على نعمة الهداية وادعيه يا مثبت القلوب والأبصار ثبت قلبي على دينك
ومافيش مانع تدعي وتقول الحمد لله الذي عافاني مما ابتلى به غيري وفضلني على كثير ممن خلق تفضيلا ... تذكر أنهم مرضى بقلوبهم فاحمد الله على صلاح قلبك

تاني احساس ممكن يجيلك
انك تحس انك عايز كده انت كمان
عايز حد يهتم بيك
يراعيك
يفهمك
يحن عليك
ياخد باله منك

ما أنت بشر بردو ودي الطبيعة

فلا تنسى الأنس بالله
وتذكر " إن آنس الحبيب بحبيبه فآنس أنت بالله"
اصبر .. اتق الله فانه من يتق ويصبر فإن الله لا يضيع أجر المحسنين
ادعو الله عز وجل أن ييسر لك أمرك ويكفيك بحلاله عن حرامه ويغنيك بفضله عمن سواه
ردد
يارب ارزقني رفيق الدرب الصالح الذي يعفني ويقربني منك ويأخذ بيدي اليك


ياترى التنفيذ صعب؟؟

سندس
16-06-2009, 11:58 PM
http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/frownn.gif لو بصيت على الكورنيش http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/frownn.gif

http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/frownn.gif ولا عديت على جامعة من الجامعات http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/frownn.gif

شباب وبنات زي الفل

لكن يا خسارة

الإعلام سمم عقولهم بأفكار http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa150.gif

من قناة ال DDT 2 للأفلام
لقناة كابوس2 اللي مبتبطلش رزع وطبل

خلاص تاهوا وعقولهم اتبرمجت على حاجات لا هي من ديننا ولا هي حتى من عاداتنا الشرقية

لكن محاولة لانقاذ ما يمكن انقاذه
ياترى ممكن نبعت الرسالة دي للجروبات والايميلات
احتمال تصحي حد احتمال نلحق بنت
او نلحق شاب وانخد بايدهم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخوانا واخواتنا بتوع حب الشات والمسجات والخروجات

عاوزين نتفق على كام نقطة أولا

ياترى كل واحد سأل نفسه انا ايه هدفي في الزواج

ياترى لو شاب هدفه يتزوج بنت حلوة ؟

لو بنت هدفها تتزوج ولد وسيم وغني وطول بعرض؟

طب ليه ميكونش هدفك زواج سعيد وزوجة جميلة بتحبها ونهاية سعيدة بالجنة يعني زوجة تاخد بايدك للجنة ؟

وانتي يا أختي ليه ميكونش هدفك زواج سعيد وايه المانع انه يكون وسيم وطول بعرض بس بشرط إن نهاية الزواج سعيدة لأنك تزوجتي زوج هيسعدك في الدنيا وهياخد بايدك للجنة؟

ليه نبص للدنيا وبس؟

ليه ميكونش دعائنا

"ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار"

ليه نكون من الناس اللي بتقول ربنا آتنا في الدنيا وماله في الآخرة من خلاق؟

يعني دنيا وبس ... خروجات فرفشة نعنشة طب وبعدين وآخرة كل ده ايه

ستـــــــــــــــــــــوب

راجع نفسك ... راجعي نفسك

ياترى فهمتوا رسالتي ؟

دي رسالة أتمنى توصل لكل شاب وفتاة بعيد شوية عن الإلتزام إحتمال تصحي جواهم حاجة
إحتمال يعرفوا إن السعادة اللحظية مش دايمة
وأن السعادة الحقيقية في إرضاء الله عز وجل

love story
17-06-2009, 12:03 AM
هههههههههههههههه
بجد يجنن يا سندوسة تسلم ايدك
يا قمرايو والله متميزة
تسلم ايدك يا سندوستي يا عسل

سندس
17-06-2009, 12:05 AM
ونزلت جزء جديد
مستنية تعليقاتكم
نتظركم
دمتم بخير

سندس
17-06-2009, 12:10 AM
هههههههههههههههه

بجد يجنن يا سندوسة تسلم ايدك
يا قمرايو والله متميزة
تسلم ايدك يا سندوستي يا عسل


بسبووووووووسة حبيبتي
تسلمي لمرورك الجميل دا
ياريت تتابعينا دايما الموضوع متجدد
أنتظرك دائما عزيزتي
دمتي بخير

هـ م ـس
17-06-2009, 01:57 AM
إحتمال يعرفوا إن السعادة اللحظية مش دايمة
وأن السعادة الحقيقية في إرضاء الله عز وجل


صآدقه وربي السعآده هي في ارضآء الله سبحآنه ..

جميييل موضووعك المتجدد .. جزآك الله الجنه ..

يسلمو عالدعوه سندس :a (11):

همس الرومانسية
17-06-2009, 04:40 AM
حببتي سندس بجد التوبيك جميل جدا ومميز
وفكرة جنان مش جديد عليكي
يا سندس
بشكرك من قلبي
اختك همس

همسة السكون
17-06-2009, 06:47 AM
حبيبة قلبى سندس انتى بنوتة قمرااية ومواضيعك كلها قمرااية زيك:birgits_giggle:

بجد والله اوعى تفتكرينى بجامل لإن بتهيألى القصة دى (على الرغم من ان مليانة حاجات وحشة هههههه) بس بجد أحلى قصة سمعتها فى حياتى ومتتخيليش أد ايه لمست حاجات جوايا وريحت قلبى جدا (اه والله كل ده م القصة بتاعتك..ماتستغربيش) الحمد لله

ومستيين الباقى منك ياريت مش تتأخرى علينا:smile:

بحبك فى الله

أسير الإحساس
17-06-2009, 08:21 AM
الإعلام سمم عقولهم بأفكار http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa150.gif

حطي تحتها خط يا سندس ..
الإعلااااااااااااااام وما أدراك ما الإعلام ..
لابد من عمل صيانة وقائية للعقول البشرية
لتجنب فيروسات الحياة المدمرة ..
وأهمها الإعلااااااااااااااااام الساااااااااااااااااام

سندس
17-06-2009, 01:10 PM
صآدقه وربي السعآده هي في ارضآء الله سبحآنه ..

جميييل موضووعك المتجدد .. جزآك الله الجنه ..


يسلمو عالدعوه سندس :a (11):


مرورك جميل اووي ياحبيبتي
تابعيني دائما
فأنا أنتظر تعليقك دائما
دمتي بخير يا قمر

سندس
17-06-2009, 01:16 PM
حببتي سندس بجد التوبيك جميل جدا ومميز

وفكرة جنان مش جديد عليكي
يا سندس
بشكرك من قلبي

اختك همس


حبيبتي مرورك الأجمل يا قمر
ربنا يخليكي يا همس
أنتظرك دائما بعد كل جزء جديد
دمتي بود
أختك سندس

سندس
17-06-2009, 01:25 PM
حبيبة قلبى سندس انتى بنوتة قمرااية ومواضيعك كلها قمرااية زيك:birgits_giggle:
ربنا يخليكي يا حبيبتي
بجد ربنا يكرمك يا قمر

بجد والله اوعى تفتكرينى بجامل لإن بتهيألى القصة دى (على الرغم من ان مليانة حاجات وحشة هههههه) بس بجد أحلى قصة سمعتها فى حياتى ومتتخيليش أد ايه لمست حاجات جوايا وريحت قلبى جدا (اه والله كل ده م القصة بتاعتك..ماتستغربيش) الحمد لله
حبيبتي مصدقاقي والله
تعليقك يا همس السكون والله فرحني جداااا
بجد ربنا يكرمك حبيبتي ويوفقك دائما
ويريح قلبك يارب
ومستيين الباقى منك ياريت مش تتأخرى علينا:smile:
حاضر يا حبيبتي
كل يوم هنزل جزء جديد
تابعيني وأنتظر تعليقك عليه

بحبك فى الله
أحبك الله الذي أحببتني من أجله وفيه
وأنا كمان بحك في الله

تسلمي يا قمر

سندس
17-06-2009, 01:28 PM
الإعلام سمم عقولهم بأفكار http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa150.gif

حطي تحتها خط يا سندس ..
الإعلااااااااااااااام وما أدراك ما الإعلام ..
لابد من عمل صيانة وقائية للعقول البشرية
لتجنب فيروسات الحياة المدمرة ..

وأهمها الإعلااااااااااااااااام الساااااااااااااااااام


تم وضع الخط ....
والله فعلا الإعلام خطر كبير جدااا
وفعلا فيروس مدمر لازم نتجنبه
بجد تعليقك جامد جدااا
تسلم لمرورك يا سيد

طه أبو البراء
17-06-2009, 02:03 PM
طب ليه ميكونش هدفك زواج سعيد وزوجة جميلة بتحبها ونهاية سعيدة بالجنة يعني زوجة تاخد بايدك للجنة ؟



إي والله

ليش يكون همنا الكبير...هو شيء مآله الفناء...وعاقبته الخراب....وإن لم يرحمه ربنا...جرنا معاه إلى نار تلظى؟؟

أخي الشاب

يا أخيه

إليك هذا الكلام

من قلب جريح

اسمع قوله تعالى:

اسمع واقرأ بتأن:

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم

أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَسْجُدُ لَهُ مَنْ فِي السَّمَوَاتِ وَمَنْ فِي الأَرْضِ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ وَالنُّجُومُ وَالْجِبَالُ وَالشَّجَرُ وَالدَّوَابُّ وَكَثِيرٌ مِنَ النَّاسِ وَكَثِيرٌ حَقَّ عَلَيْهِ الْعَذَابُ وَمَنْ يُهِنِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ مُكْرِمٍ إِنَّ اللَّهَ يَفْعَلُ مَا يَشَاءُ

من سورة الحج الآية 18


اقرأها ثاني

طب مرة ثالثة...ما تزعلش


اقرأ قوله تعالى: ...وَكَثِيرٌ حَقَّ عَلَيْهِ الْعَذَابُ وَمَنْ يُهِنِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ مُكْرِمٍ...

ياه

حسيت بها الآن

ولا لس

أخي...إذا رأيت نفسك قد شغلت بشيء غير الله.....فابك عليها

نعم ابك عليها

قل

يا حسرتاه

كيف قربوا وأبعدنا

كيف أدناهم الله وأقصانا


أترضى بالهوان؟

أتظن أنك إذا شغلت بالك بامرأة (قال حب قال) أنك عصيت الله وخلاص؟

نعم عصيت الله....ولكن...لماذا عصيته؟

ألم تفكر في هذا السؤال؟

ألم تفكر لماذا عصيته أنت ... ولم يعصه فلان؟

أخي -يا رعاك الله- أخاف عليك أن تسقط من عين الله

راقب الله في كل شيء

لا ترض بالهوااااااااااااااااااااااااااااااان

فالمعصية هوان

فبالله عليك لا ترض به



ثم لك مني هذه البشرى

نعم بشرى

أبشرك يا من صبرت ابتغاء مرضات الله...بأن ييسر لك الله ...ويزوجك بأحلى وحدة كمان....بدون أن يذهب أجرك من الحور

فأبشر بالذي يسرك هنا وهناك

وإن شئت اقرأ هذه القصة على هذا الرابط:
http://www.egyguys.com/vb/egyguys-forum12/thread31734.html#post287224 (http://www.egyguys.com/vb/egyguys-forum16/thread7506.html)
انظر إلى جزاء من صبر




أخي، أخي ...هذا الزواج هو عبادة....فهل رأيته عبادة؟ أم أنك تراه حقا من حقوقك...فكيف تريد الأجر إذن

الزواج عبادة...وهو ليس غاية في حد ذاته....بل هو وسيلة لتحقيق الغاية الكبرى والمصلحة العظمى

أتدري ماهي؟

أتدري؟


إنها

رضى الرحمن

نعم رضى الرحمن

ولي عودة

------------------------------------------------------------
------------------------------------------------------------

أختنا سندس أعطاك الله من خيره الكثير

كتبت هذه الكلمات على عجالة...ولي عودة إن شاء الله تعالى بعد إذنك


جزاك الله عنا كل خير يا رب

وأثابك بهذا العمل الفردوس الأعلى

بارك الله بك

سندس
17-06-2009, 02:33 PM
شكرا لك يا طه
لا تعليق لي بعد كلامك
فقد كفيت ووفيت

أنتظر تعليقاتك دائما بعد كل جزء جديد

*تولين*
17-06-2009, 04:03 PM
بجد ياااسندس اسلووووووب لذيذ جدااااااااا وجميل في الدعوووووووة
ويوصل للشبااااب (الروش)زي مابيقووولوااا خخخخخخخخخ:biggrin2:
يـــــــــــــــــارب تهدينا جميعااااا
انت عااارفة في حاااجة لفتتني في الجزء التااااني
وهو ان لو وااحد شااف وااحد وواااحدة واااقفين مع بعض وممكن المنظر مش كويس
يقعد يشمت فيهم مع ان ممكن ربناااا كاان يبتليه زيه لانه بالشمااته دي وصل للعجب بنفسه وده مرفوووض اصلااااا بجد الوااحد يقووول الحمد لله الذي عافانا مما ابتلى به كثيرااا من خلقه
وبالنسبة للاعلااااام ده لوحده مصيــــــــــــــــبة مفيش منفذ لقنااااة تكوون كويسة وتوصل افكاار حلووة للجميع بطريقة مبسطة
بـــــــــــــــجد اخترت وابدعتي
تسلمي ياااقومر انت:a (11):

سندس
17-06-2009, 04:24 PM
بجد ياااسندس اسلووووووب لذيذ جدااااااااا وجميل في الدعوووووووة

ويوصل للشبااااب (الروش)زي مابيقووولوااا خخخخخخخخخ:biggrin2:
يـــــــــــــــــارب تهدينا جميعااااا
انت عااارفة في حاااجة لفتتني في الجزء التااااني
وهو ان لو وااحد شااف وااحد وواااحدة واااقفين مع بعض وممكن المنظر مش كويس
يقعد يشمت فيهم مع ان ممكن ربناااا كاان يبتليه زيه لانه بالشمااته دي وصل للعجب بنفسه وده مرفوووض اصلااااا بجد الوااحد يقووول الحمد لله الذي عافانا مما ابتلى به كثيرااا من خلقه
وبالنسبة للاعلااااام ده لوحده مصيــــــــــــــــبة مفيش منفذ لقنااااة تكوون كويسة وتوصل افكاار حلووة للجميع بطريقة مبسطة
بـــــــــــــــجد اخترت وابدعتي

تسلمي ياااقومر انت:a (11):


طبعا عندك حق مينفعش خالص نشمت في حد
بجد مرورك رووووووووووووووووعة
وتعليقك أروع
أنتظرك دائما بعد كل جزء جديد
تابعيني دائما حبيبتي
فالموضوع متجدد

سندس
17-06-2009, 04:29 PM
انتظرو الجزء الجديد غدا
بإذن الله الواحد الأحد
تابعونا دائما
أنتظر تعليقاتكم علي كل جزء جديد
دمتم بخير
أختم : سندس

♥SheRwTa♥
17-06-2009, 06:29 PM
روووووووعه ياسندس ياقمر
فكره جميله اوووووووووووووووى
تسلم ايديكى ياقمر

سندس
17-06-2009, 07:13 PM
روووووووعه ياسندس ياقمر

فكره جميله اوووووووووووووووى

تسلم ايديكى ياقمر

تسلمي يا حبيبتي اووووووووووي
نورتيني والله يا قمر
أنتظر تعليقك بعد كل جزء جديد
فرأيك يهمني
دمتي بخير حبيبتي

سندس
17-06-2009, 08:45 PM
وبعد طول انتظار

شاب ملتزم وفتاة ملتزمة

ياترى ممكن يحصل إعجاب ؟

معقولة وهوه بيغض بصره المفروض
وهيه كمان بتغض بصرها المفروض

/
/
كريم ولد ملتزم ومن عيلة بردو ملتزمة

داليا بنت ملتزمة ومن عيلة بردو ملتزمة

لو كريم مخلص جامعة وجيش وعنده شقة وشغل مش هيتردد يخطب داليا

لكن الحكاية إنه لسه في الجامعة

الاتنين في تالته هندسة قد بعض تمام

قبل سنة 3 كريم مكنش يعرف داليا لأنه بيغض بصره لكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن

البشمهندس في المعمل قسمهم مجموعات كل مجموعة 5
مجموعة كريم كانوا 3 شباب وبنتين

طبعا كان مضطر يتكلم http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa150.gif

وحصل اللى حصل وأعجب بيها

سندس
17-06-2009, 08:47 PM
كريم فعلا ولد متدين وبيعرف ربنا في البداية فضل يقاوم إحساسه ازاي أنا اعجب ببنت وفعلا بيغض بصره وهوه بيكلمها لكن الأرواح جنود مجندة ما تعارف منها ائتلف

داليا بتلوم نفسها ازاي ممكن يكون عندها الاحساس ده

والاتنين مكنش قدامهم ملجأ غير الله عز وجل

كريم في قيام الليل بيدعي يارب يسر لي الخير
يارب لو كنت في زمن رسول الله كنت اتقدمت وكملت نص ديني

لكن انا لو عتبت باب بيتهم أهلها
...
http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa150.gif http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa150.gif http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa150.gif

في الوقت ده داليا كان بيتقدملها ناس عشان تخطبها وأهلها كانوا بيضغطوا عليها

لا داليا تعرف ان كريم بيتمناها زوجة ليه
ولا كريم يعرف ان داليا بتتمناه زوج ليه

ياترى ايه اللي هيحصل؟؟؟

على فكرة دي قصة حقيقية لكن بتصرف واختلاف للأسماء فقط

سندس
17-06-2009, 08:49 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وقبل ما أكمل حدوتة كريم وداليا

وزي ما قولت إن شاء الله فيه قصص واقعية كتير للملتزمين


عايزة أسأل سؤال لكل شاب ملتزم

ياترى بعد ما استخرت الله عايز ايه ومستني ايه من البنت اللي انت جواك مشاعر تجاهها
!!!!!!!!

وبردو سؤال لأختي الملتزمة

يا ترى عايزة ايه ومستنية ايه من الشاب اللي جواكِ مشاعر تجاهه
!!!!!!!!

ممكن حد يستغرب اني بقول بعد الاستخارة

ما هو يا جماعة الموضوع مش لعب عيال
وادينا هنجرب والأيام كفيلة

لاه الموضوع ان أول طوبة بتتحط

أول طوبة لبناء
بيت سعيد
مبني على تقوى الله

سندس
17-06-2009, 08:51 PM
قرر كريم انه يبلغ داليا بمشاعره

وفعلا بلغها

وبدأ سلسلة من الايميلات عادية للاطمئنان عليها
شوية يقولها متستننيش
شوية استني
http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa138.gif http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa138.gif
....

الفترة دي زاد الضغط جدا من أهل داليا علشان توافق على عريس من اللي متقدمين ليها
سبحان الله الأول كانوا بيلحوا انما مش بالطريقة الزيادة دي زي ما يكون ربنا مش راضي عن اللي بيحصل ودي رسايل منه

وقدرت داليا ترفض عريس ورا التاني

لحد ما خلصت جامعة هيه وكريم

واتقدم كريم

والحمد لله تمت الخطوبة

أكيد كل الناس دلوقتي بتقول كويس ان كريم صارح داليا أهي استنته وازاي انا نصحت بلا للمصارحة

http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/icon_exclaim.gif http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/icon_exclaim.gif http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/icon_exclaim.gif

بصراحة اللي حصل بعد كده كتيييييير

خلاصته ان الخطوبة اتفركشت
ولا حول ولا قوة الا بالله
من شهر 8 اللي فات

وتعليق داليا : الحمد لله انها جت على قد كده

سندس
17-06-2009, 08:53 PM
ونزلت جزء جديد
مستنيه تعليقاتكم
دمتم بخير
أختكم سندس

طه أبو البراء
17-06-2009, 09:45 PM
لا إله إلا الله

لو كان همنا من الزواج رضا الرحمن .... لما حصل ما حصل..

نعم لما حصل ما حصل

كريم شاب كويس

لكنه سمح لنفسه بتتبع خطوات الشيطان

والأولى بينا نحن الشباب ... أن نذكر قوله تعالى:

وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ وَنَحْنُ
أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيد [ق:16]

وأن لا نرضى أن يرانا الله ونحن نفكر بغيره....علينا مجاهدة أنفسنا حتى لا يشغلنا غيره

نبضنا النابض...رضاك يا رب...وأنت أعلم بحاجتي

لساننا الناطق: فيا ليتك تحلو والحياة مريرة وليتك ترضى والأنام غضاب
إذا صح منك الود فالكل هين وكل ما على التراب تراب

قلبنا المتألم: إنما أشكو بثي وحزني إلى الله

ثم يا أيها الملتزم

يا من يدعي أنه يريد ستر نفسه بالزواج والتقوي على طاعة الله...


ما الذي يضمن لك أنك إذا تزوجت رجعت القهقرى؟

هذا شاب كان يداوم على صلاة ركعتين كلما أوى إلى فراشه

فلما تزوج....

ذهبت الركعتان

بل وذهبت صلاة الجماعة

وآخر كان يختم القرآن كل شهر

فلما تزوج....

صار يختم القرآن مرة في العام...

فهل مثل هذا الزواج يقربك إلى الله؟

بل لو تأملت إلى حال أولئك...لوجدت مشاكل الدنيا كلها ..يحملها على ظهره...

فأي راحة في زواج كهذا


وشاب آخر قال...عندما أتزوج ستعينني زوجتي على قيام الليل وعلى الصيام


فلما تزوج...لم ير شيئا من ذلك

فغضب

وتساءل

فقيل له: ما هي كمان كانت تقول كدة

كانت تقول لو أن الله يرزقني شابا صالحا...ليعينني على طاعته...

فلما تزوجا...:snooze::snooze:


أجرى أحد الشيوخ استفتاء..عن سبب التأخر في الزواج

فالإجابات كانت معروفة

غير أن إجابة لفتت انتباهه

وأعجبته كثيرا

سأل أحدهم قال لماذا لم تتزوج بعد؟

فقال: إن هذه المرحلة -مرحلة ما قبل الزواج- هي مرحلة تدريبية

ولو علم الله أني سأزيد طاعة في الزواج لزوجني من الآن

ولما كانت هذه المرحلة تدريبية...فلأرين الله ما أصنع


نعم لتكن هذه قولتك يا أخيه ويا أختاه

لأرين الله ما أصنع

أي من الطاعات

والعبادات

والتقرب إلى الله


أر الله منك خيرا...يؤتك خيرا

فهل منا من يقول: لو علم الله في زواجي خيرا...لزوجني

ولكن هو يعلم أني لن أزيد تقربا إليه إذا تزوجت الآن...فهو أعلم بمصلحتي الآن

وهذه مرحلة تدريبية فلأرين الله ما أصنع


-----------------------

جزاك الله خيرا أختنا سندس...وبارك الله بك وبسعيك

تقبلي مروري...وأتمنى أن لا أكون قد أثقلت عليك:biggrin2:

جزاك الله خيرا ونفع بك

الصراحة لقد استفدت كثيرا مما كتب


في ميزان حسناتك إن شاء الله تعالى

سموحة
18-06-2009, 12:50 AM
نعم اخى طة لو يعلم الله لنا الخير فى الزواج لزوجنا
خاصة لكل مؤمنة تقول
اللهم ارزقنى بالزوج الصالح
وزوجنى ممن تحبة وترضاة لى


كريم وداليا ماشاء الله راعوا الله على قدر جميل ولكن لم يقدر لهما زواج

وقد يكون هذا لخير يعلمة الله وحدة سبحانة وتعالى

عسى ربى الكريم ان يرزقهما لما فية الخير لهما



تسلم ايدك يا سندس وفى انتظار المزيد

love story
18-06-2009, 01:22 AM
والله رووووووووعة
يا سندوسة حلوووووووووة اوى القصة
اهم حاجة رضا الله سبحانه وتعالى
والرضا بالقضاء والقدر
تسسسسسسسسسلم ايدك يا قمراية

سندس
19-06-2009, 07:28 AM
يا من يدعي أنه يريد ستر نفسه بالزواج والتقوي على طاعة الله...




ما الذي يضمن لك أنك إذا تزوجت رجعت القهقرى؟

هذا شاب كان يداوم على صلاة ركعتين كلما أوى إلى فراشه

فلما تزوج....

ذهبت الركعتان

بل وذهبت صلاة الجماعة

وآخر كان يختم القرآن كل شهر

فلما تزوج....

صار يختم القرآن مرة في العام...

فهل مثل هذا الزواج يقربك إلى الله؟





لا أعلق علي هذا بغير فإظفر بذات الدين تربت يداااااااااك
صدقت يارسول الله

------
نعم يحدث هذا إذا تزوج الشاب أو تزوجت الفتاه لمجرد أنها عاده
أي أن كل شاب وكل فتاه متعودين إن هما أول لما ييجو سن معين لازم يتزوجو

والحقيقة أن الزواج عبادة بالنية التي يضعها الشاب والفتاه
تكون عباده لله

ونوايا التي يمكن أن تكون في الزواج كثيرة
منها
طاعة الله ورسوله

في الصحيحين عن ابن مسعود رضي الله عنه قال صلى الله عليه وسلم: [يا معشر الشباب، من استطاع الباءة فليتزوج، فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج، ومن لم يستطع فعليه بالصوم، فإنه له وجاء].
وفي صحيح البخاري وغيره: [إذاخطب إليكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه، إلا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد عريض] صدق رسول الله صلي الله عليه وسلم
ومن النوايا أيضا
إعفاف النفس
فقد خلق الله في الإنسان غريزة لا مفر له من الاستجابة لها، لأنها من أقوى الغرائز وأعنفها، وهي - إن لم تشبع - انتاب الإنسان القلق والاضطراب، والإسلام لا يقف حائلاً أمام الفطرة والغريزة، ولكنه يهيئ لها الطريقة الشريفة، والوسيلة النظيفة لإروائها وإشباعها بما يحقق للبدن هدوءه من الاضطراب، وللنفس سكونها من الصراع، وللنظر الكف عن التطلع إلى حرام، مع صيانة المجتمع وحفظ حقوق أهله.
ومن هنا كانت حكمة تشريع الزواج؛ فهو الطريق الطبيعي والسليم لمواجهة هذه الميول، وإشباع هذه الغريزة؛ فجعل الله الزوجة سكنا لزوجها وهو كذلك لها، فيسكن كل منهما لصاحبه ليروي ظمأه في ظلال من الحب والمودة والعفة والطهارة وفي رضا من الله ورضوان، فيسكن قلباهما عن الحرام وتسكن جوارحهما عن السقوط في حمأة الرذيلة وعن الانزلاق في مهاوي الخطيئة.. فالزواج يعين أصحابه على غض ا لبصر وحفظ الفرج وصيانة الدين وعفه النفس وكل هذا واضح من خلال وصية النبي صلوات الله وسلامه عليه للشباب بالزواج كما في حديث ابن مسعود الشهير: [يا معشر الشباب، من استطاع الباءة فليتزوج، فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج، ومن لم يستطع فعليه بالصوم، فإنه له وجاء].متفق عليه.
انظرو الرابط :
http://www.egyguys.com/vb/egyguys-forum33/thread31925.html

طه لا أستطيع أن أشكرك
فردك أفادني كثيرا
وأظنه أفاد كل من قرأه
جزاك الله كل خير
ونفع بك وبأمثالك الإسلام والمسلمين
أسأل الله أن يصلح الأحوال والبلاد
وأن يميتنا علي التوحيد يارب العالمين
أشكرك أخي طه
وأنتظر تعليقك بعد كل جزء جديد
دمت بخير

سندس
19-06-2009, 07:45 AM
نعم اخى طة لو يعلم الله لنا الخير فى الزواج لزوجنا

خاصة لكل مؤمنة تقول
اللهم ارزقنى بالزوج الصالح
وزوجنى ممن تحبة وترضاة لى


كريم وداليا ماشاء الله راعوا الله على قدر جميل ولكن لم يقدر لهما زواج

وقد يكون هذا لخير يعلمة الله وحدة سبحانة وتعالى

عسى ربى الكريم ان يرزقهما لما فية الخير لهما




تسلم ايدك يا سندس وفى انتظار المزيد

صح يا سموحه
عشان كداا لو إتاخرت البنت شويه ف الزواج متزعلش ومتقلقش عشان أكيد ربنا عالم باللي هيكون خير ليها
هي بس تدعي ربنا وربنا بإذن الله هيستجيب لها
أشكرك سموحة ع تعليقك الرائع
ومرورك الأروع
لا تحرميني منه
فمرورك دائما يسعدني
بارك الله فيكي حبيبتي
وأسعدك في الدارين
آآآآآآآآآآآآآمين
أنتظر تعليقك بعد كل جزء جديد
دمتي بخير حبيبتي

*تولين*
19-06-2009, 07:45 AM
بجد جزء جميـــــــــــــــــــــــــــــل اووووي ياااسندس انا مستنية التكمـــــــــــــــلة بفاااااااااااارغ الصبر موواقف بجد بنستفيـــــــــــــد منهااا ان شاااء الله
تسلمي:a (11):

*تولين*
19-06-2009, 07:48 AM
نعم لتكن هذه قولتك يا أخيه ويا أختاه

لأرين الله ما أصنع

أي من الطاعات

والعبادات

والتقرب إلى الله


أر الله منك خيرا...يؤتك خيرا

فهل منا من يقول: لو علم الله في زواجي خيرا...لزوجني


والله كلااامك درر اخي طــــــــــــــه وربنااا بجد يحفظك ويزيـــــــــــــدك علم ونفع للجميع
تسلم على ارااءك المتميزه دي:smile:

سندس
19-06-2009, 08:42 AM
والله رووووووووعة

يا سندوسة حلوووووووووة اوى القصة
اهم حاجة رضا الله سبحانه وتعالى
والرضا بالقضاء والقدر
تسسسسسسسسسلم ايدك يا قمراية

تسلمي يا قمر لمرورك الجميل
بجد الموضوع حلو بتعليقاتكم الجميلة دي
ربنا يكرمك حبيبتي
ويباركلك ويحفظك
ويارب دايما منوراني كدا
انتظر تعليقك بعد كل جزء جديد
دمتي بخير حبيبتي

سندس
19-06-2009, 09:00 AM
بجد جزء جميـــــــــــــــــــــــــــــل اووووي ياااسندس انا مستنية التكمـــــــــــــــلة بفاااااااااااارغ الصبر موواقف بجد بنستفيـــــــــــــد منهااا ان شاااء الله
تسلمي:a (11):
منوووووووووووورة والله الموضوع يا تولين
ربنا يباركلك حبيبتي ويحفظك
من عيوني يا حبيبتي هنزل جزء جديد
وأنتظر تعليقك بعد كل جزء جديد
قتعليقك يسعدني ورايك يهمني
تسلمي يا قمر

سندس
19-06-2009, 09:31 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وفي سؤال لفتاة على موقع واحتي

تقــــــــــــول


أنا فتاة ملتزمة والحمد لله . وأكرم الله أبى وأمى بمستوى اجتماعي ومادي جيد لحد ما . فعند اختياري للزوج أرفض من هم أقل مني فى المستوى الاجتماعى أو المادي . ولكن أصدقائى قالوا لي إن هذا خطأ ، وأن النبي - صلى الله عليه وسلم – قال – ما معناه - : من جاءكم ترضون دينه وخلقه فزوجوه . وقالوا إنني بذلك لست ملتزمة ولكنى اشعر أنني إذا تزوجت من شخص أقل مني فلن أستريح معه لأنه لن يعيّشني كما تعودت .
فمن الذي على حق ؟ هم أم أنا ؟ وهل هذا التفكير ينقص من التزامى حقا ؟

فرد عليها الشيخ عادل بن سعد الخوفي قائلا

الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على النبي الأمين ، وعلى آله وصحبه أجمعين ، وبعد :

فإني أسأل الله العظيم ، رب العرش الكريم ؛ أن يثبتك على الخير ، ويفتح لك أبواب فضله ورحمته ، ويسعدك في الدنيا والآخرة ، ويتقبل منك الصالحات .

ثم إني أشد على يديك وأؤكد على مسألة مهمة ، وهي أن أمر الزواج يعنيك وحدك في المقام الأول ، فأنت من ستقدمين على هذه الحياة الزوجية ، والتي يجب أن تتناسب مع ما تستطيعين العيش من خلاله . . مع أنه لا يمنع من استشارة والديك ، ومن تثقين فيه ممن حولك .
أختي الكريمة :
وهنا أعرض لك عدة نقاط لعلك من خلالها تصلين إلى إجابة شافية لسؤالك :

1- ينبغي أن تسألي نفسك سؤالاً ، وتجيبي عليه بوضوح تام : لماذا أرغب في الزواج !!؟؟
فاختيار شريك الحياة يرتبط ارتباطا مباشراً بالهدف الأساس الذي تسعين لتحقيقه من خلال الزواج ، وهذا الاختيار سيتأثر بالهدف الذي تضعينه في ذهنك عند تحديد شريك الحياة . فإن كان الهدف الأساس هو طاعة الله وتحقيق مراد الله في خلافة الإنسان وبناء البيت المسلم وتربية الذرية الصالحة ؛ وكان الزوج معينا على تحقيق هذا الهدف ، فستكون الجوانب الأخرى فرعية يمكنك التغلب عليها ، بل والاستغناء عن كثير من مفرداتها في حالات كثيرة .

2- فكرة التكافؤ لشريك الحياة التي أشرت إليها فكرة صائبة في مجملها ، إلا أنه يجب ملاحظة التالي :

= الزوج كامل الأوصاف غير موجود ، ولذا عليك ترتيب أولوياتك في قبول هذا أو ذاك ، وذلك من خلال ما تحتاجينه في شريك حياتك بحيث يمكنك التنازل عن مواصفات لحساب مواصفات أخرى أهم . فإذا كان المستوى الاجتماعي على رأس هذه الأولويات فضعي في اعتبارك أنه قد يكون على حساب الجمال ، وإذا كان الدين على رأس الأولويات فقد يكون على حساب المستوى المادي وهكذا .

= من الخطأ أن يُفهم حديث المصطفى صلى الله عليه وسلم : ( إذا أتاكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه إلا تفعلوه تكن فتنة في الأرض وفساد كبير ) "حديث حسن مخرج في إرواء الغليل " على أن الدين هو المعيار الوحيد الذي يجب أن ينظر إليه . . نعم هو المعيار الأساس ، والركن الأصيل ، لكن هناك معايير أخرى أرشدنا إليها رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم ، ولذا فإن لك الحق في رفض من ترينه مختلفاً عن مستواك المالي والاجتماعي . إلا أنه يجب التنويه هنا إلى عدم المغالاة في هذا المطلب ، وأن يتم التنازل عن جانب منه إذا كان معيار الدين متحققا .
وبالمناسبة فطلبك التكافؤ لا يتعارض مع ماجاء في الحديث الشريف ، لأن الحديث وارد في من ترفض الاقتران بالخاطب لا لشيء إلا لدينه وخلقه ، وهو كذلك يرد في أولياء النساء الذين يرفضون الخاطب لمعايير دنيوية ، ولا يراعون ما يوجد فيهم من اعتبارات دينية طيبة من العفة والتدين وحسن الخلق . وفي حالتك فأنت لا ترفضين صاحب الدين ، بل ترغبين في مواصفات إضافية تتناسب مع رغباتك أو طموحاتك .

= والداك وأخواتك وأهل الرأي والمشورة من صويحباتك جزء منك ، ولذا فمن الأهمية قبل اختيار شريك الحياة استشارتهم والاستماع لآرائهم ، ودراستها بموضوعية وروية .

ووصيتي الختامية لك : " أن تجعلي الدين والخلق معياراً رئيساً ، ثم تنظري ما فيه من النجاحات في حياته التي تعوض ما انخفض من مستواه الاجتماعي أو المادي ، فإن كان هذا الخاطب لديه ما يعوض انخفاض مركزه الاجتماعي أو المادي فحسن ، فإلا فلا أرى في وضعه ما يلزمك بالارتباط به . وضعي نصب عينيك ألا تتلمسي صاحب دين ومستوى مماثلاً لمستواك الاجتماعي والمادي ؛ فقد لا تجدين ، وقطار الزواج يمر ، وقد يشتهر عنك مغالاتك في هذا المطلب فينصرف الخطاب عنك . فالمستوى المادي والاجتماعي القريب من مستواك جيد ، أما من كان أقل بمراحل فلا أنصحك به لأنه لن يستطيع مجاراة ما أنت فيه .

وفي الختام أتمنى لك اختياراً موفقاً ، واستقراراً في حياتك الزوجية ، وسعادة أبدية .
والله الموفق .

سندس
19-06-2009, 09:59 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نقلت إليكم هذا الخبر لطرافته
ولشده غرابته
أريد تعليقكم



اخر تقاليع الجواز فى مصر


http://www.alshamsi.net/thekr2.gif




يبدو أن قيس وليلى لن يموتوا للابد http://us.i1.yimg.com/us.yimg.com/i/mesg/tsmileys2/05.gif



وأن الحب سيظل دوما شعلة من الجنون تتاجج فى قلوب العشاق




تتجوزيني يا هانيـا ؟ دى أظرف وسيلة شفتها ليطلب شاب من البنت الى يحبها إنها تتجوزة http://us.i1.yimg.com/us.yimg.com/i/mesg/tsmileys2/05.gif



أكيد إتخرب بيت الشاب ده فى ثمن الاعلان وتاجير مكان الاعلان http://us.i1.yimg.com/us.yimg.com/i/mesg/tsmileys2/04.gif


إعلان مربع عملاق مضئ في شارع وزارة الزراعة بالدقي بالقاهرة
ليس إعلاناً لبنك أو فيلم أو محل ملابس


و إنما شعر أو كلام مسجوع بالإنجليزية


من شخص ما إلى حبيبته


يحتل اسم الفتاة "هانيا" الخُمس الأعلى من الإعلان بخط عملاق المقاس


النص مكتوب بالأبيض و الخلفية هي مجموعة من الورود الحمراء


وينتهي الإعلان بجملة


إذا أردتي رؤية وجهي فلتذهبي لبقعتنا المفضلة على كوبري المنيب


الإعلان لا يذكر اسم العاشق صاحب النداءhttp://us.i1.yimg.com/us.yimg.com/i/mesg/tsmileys2/13.gif



http://img155.imageshack.us/img155/1886/1xm1.gif
http://us.i1.yimg.com/us.yimg.com/i/mesg/tsmileys2/07.gif http://us.i1.yimg.com/us.yimg.com/i/mesg/tsmileys2/07.gif http://us.i1.yimg.com/us.yimg.com/i/mesg/tsmileys2/07.gif http://us.i1.yimg.com/us.yimg.com/i/mesg/tsmileys2/07.gif

http://img403.imageshack.us/img403/8247/2pc5.gif

**********


و على كوبري المنيب إعلان أخر مستطيل الشكل.. ميجا عملاق


الإعلان عبارة عن صورة مكبرة ليدين متشابكتين لشاب و فتاة وكليهما يرتدي دبلة
و مكتوب عليه بالعربية



تتجوزيني؟؟http://us.i1.yimg.com/us.yimg.com/i/mesg/tsmileys2/13.gif


http://img403.imageshack.us/img403/5594/3ya7.gif
http://us.i1.yimg.com/us.yimg.com/i/mesg/tsmileys2/07.gif http://us.i1.yimg.com/us.yimg.com/i/mesg/tsmileys2/07.gif http://us.i1.yimg.com/us.yimg.com/i/mesg/tsmileys2/07.gif http://us.i1.yimg.com/us.yimg.com/i/mesg/tsmileys2/07.gif

http://img245.imageshack.us/img245/6613/30457688ax1.jpg




لا تعليــــــق

سندس
19-06-2009, 10:02 AM
ونزلت جزء جديييييييييييييد
أنتظر تعليقاتكم عليه
دمتم بخير
ويارب يحفظ مصر

سموحة
19-06-2009, 02:30 PM
هههههههههههههههههه

هما واخدين الاعلانات من فيلن سنيمائى اسمة السلم والتعبان

ومن وقت ماشفت الفيلم قلت اكيد هنلاقى ناس بتقلد الموقف دة

بس فعلا حاجة غريبة

الموقف معتقدش محتاج كل دة

تقليد اعمى

وناس اتمنى فعلا اشوفهم بعد الزواج

كيفية المعيشة
وكيفية تمسكهم ببعض ومجاراة مشاكل الحياة

وكيف يواجهوا تربية الابناء

ربنا يبارك للجميع

جميل اوى يا سندس
كملى يا جميل

بسمة امل
19-06-2009, 04:47 PM
تسلم ايديكى ياسندس ياحبيبتى
انا اتاخرت كتيييييييييير معلش ياروحى
لكن موضوع جميييييل ومتميز وفكرته رائعة ياحبيبة قلبى
اول جزء جميييييل جدااااااااااااا
وحلوة اووووووووووى القصة مع انهم بيحبوا بعض بطريقة وحشة
هههههههههههههه
والسؤال اللى طرحتيه بالاجابة جميل ومفيد واستفدت منه كتيييييييير والله
والجزء الجديد جميل جدااااااااا ياقمر
اللى هو عن موضوع الاعلانات
زى ماقالت سموحة حبيبتى انه فكرة فيلم
يعنى احيانا بنقلد حاجات لمجرد بس انها عجبتنا
بس لازم ندى فرصة لنفسنا قبل ماننفذ اى حاجة انها صح ولا لاء
مش نقلدها وبس لاء لازم نفكر كويس جداااااااا
تسلم ايديكى ياروحى على مواضيعك المميزة ياقمر
وفى انتظار كل جديد منك حبيبة قلبى

سندس
20-06-2009, 01:54 AM
هههههههههههههههههه


هما واخدين الاعلانات من فيلن سنيمائى اسمة السلم والتعبان

ومن وقت ماشفت الفيلم قلت اكيد هنلاقى ناس بتقلد الموقف دة

بس فعلا حاجة غريبة

الموقف معتقدش محتاج كل دة

تقليد اعمى

وناس اتمنى فعلا اشوفهم بعد الزواج

كيفية المعيشة
وكيفية تمسكهم ببعض ومجاراة مشاكل الحياة

وكيف يواجهوا تربية الابناء

ربنا يبارك للجميع

جميل اوى يا سندس

كملى يا جميل

عندك حق والله يا سموحة
هتلاقيهم مع أول مشكله إتخانقو وممكن يوصل للطلاق ف كتير من الأحيان
بجد تعليقك رائع
تسلمي يا حبيبتي

سندس
20-06-2009, 02:04 AM
تسلم ايديكى ياسندس ياحبيبتى

انا اتاخرت كتيييييييييير معلش ياروحى
لكن موضوع جميييييل ومتميز وفكرته رائعة ياحبيبة قلبى
اول جزء جميييييل جدااااااااااااا
وحلوة اووووووووووى القصة مع انهم بيحبوا بعض بطريقة وحشة
هههههههههههههه
والسؤال اللى طرحتيه بالاجابة جميل ومفيد واستفدت منه كتيييييييير والله
والجزء الجديد جميل جدااااااااا ياقمر
اللى هو عن موضوع الاعلانات
زى ماقالت سموحة حبيبتى انه فكرة فيلم
يعنى احيانا بنقلد حاجات لمجرد بس انها عجبتنا
بس لازم ندى فرصة لنفسنا قبل ماننفذ اى حاجة انها صح ولا لاء
مش نقلدها وبس لاء لازم نفكر كويس جداااااااا
تسلم ايديكى ياروحى على مواضيعك المميزة ياقمر

وفى انتظار كل جديد منك حبيبة قلبى

تسلمي يا روح قلبي ع مرورك الجميل دا
آه بجد بقي إتأخرتي اوووووووي:a (11):
تسلمي يا قمر
والله الموضوع نوووووووووووووور بوجودك

سندس
20-06-2009, 02:06 AM
طلقها يا كـــريم

قصة منقولة من موقع الأستاذ عمرو خالد



روان وكريم
زوجان منذ سنتين تقريباً كان الزواج كما يقولون تقليدياً وتم بسرعة
روان ابنة لأحد الناشطين فى مجال الدعوة إلى الله توفي منذ 5سنوات ووالدتها متوفية قبله ب7 سنوات
تربت فى بيت خالها والذي أحسن تربيتها حتى أتمت تعليمها الجامعي
كريم ابن وحيد لأسرة ميسورة الحال التزم حديثاً على يد خال روان
ووجد فى هذا البيت المسلم زوجة تعينه على إكمال طريق إلتزامه
روان وكريم من أوساط اجتماعية مختلفة حيث كريم ينتمي إلى ما يطلق عليه الطبقة الراقية
والده فى السلك الدبلوماسي بينما روان تنتمي إلى الطبقة المتوسطة والتى أفرزها الهرم المقلوب
الأهل المستورون ذوو التعليم العالي من جذور ريفية
لهذه المقدمة هدف ستعرفونه بعدين
رزق كريم وروان بتوأم بعد الزواج بعام تقريباً وبالطبع اتلخمت روان لخمة مايعلم بها إلا الله

وفى صباح أحد الأيام حدث التالي
استيقظ كريم متعجلاً للذهاب لعمله بينما روان محتاسة مع التوأم سهرانة بهم طول الليل
حيث كانت حرارتهما مرتفعة نتيجة للتطعيم

ياروااااااااان فين فردة الشراب البني

متطبقة معاها ياحياتي

لأ الفردة البني معاها فردة كحلي إنت عندك عمى ألوان

جرت روان إلى البلكونة
أهي الفردة البنى آسفة يا روحي إتلخبطت

ناولته القميص بينما علا صراخ أحد الرضيعين

روحى سكتي السارينة دي

حاضر ياعيوني عاوز حاجة تاني

لأ

فجأة علا كلامه بزعيق وشخط
عيشة هباب عيشة تقرف عمرك ما هتعرفي تبقى ست ولا تبقي أم
أنا مش عارف إيه الجوازة المهببة دي
كلهم نصحوني مش هتنفعك يابنى لكن الله يسامحه خالك قرطسني

أتت روان مسرعة تبتلع دموعها فيه إيه بس لازمته إيه الكلام ده

لازمته إن مافيش قميص زرايره كاملة ياست هانم

بصي كده في المراية ده منظر ست الواحد يصطبح بيه على الصبح
والله لو خدامه هيبقى شكلها أحسن من كده
إنتى آخرك تبقى زباله فى أى حته

كل هذا وروان مصدومة مما تسمع ولا تمتلك غير الدموع
نزل كريم رازعاً الباب بعد أن أمطرها بكل ما تفتقت عنه قريحته الجاهلية عن الفلاحين
والأصل الواطي وخلافه مما لا يمكن ذكره
وصل كريم لعمله يبدو عليه علامات العصبية والقرف
معه فى المكتب 4 مهندسين غيره بعضهم أكبر منه سناً وبعضهم من سنه

سامي :فيه إيه بس ياكريم مالك

مافيش مشاكل بس فى البيت عيشة بقت تطهق الواحد ولا كأنه متجوز الهانم مع العيال طول الليل والنهار
وأنا هلب يور سلف يعنى قلتها أحسن

سامى ماهو طبيعي إنها تحتاس مع التوأم ده أنا يادوب عيل واحد وساكن فى نفس العمارة مع حماتي
اللي علطول شايلة عننا الولد ومع ذلك مراتى محتاسة برضو
فمابالك مراتك برضو مافيش حد بيساعدها الله يكون فى عونها
لم يعلق كريم ولكنه هدأ قليلاً
أومال فين باسم بقاله كام يوم مش باين
(باسم زميل دراسة لكريم ووالده زميل والد كريم ولكنهما مختلفان فى الالتزام بالدين فباسم متحرر قليلا )

سامي :باسم ياسيدي محتاس حوسة مالهاش حل

ليه

سامي :مراته سابت البيت وطفشت بقالها أسبوع

ليه بس

سامي :أبدا عملت شوبنج ب5000 جنيه بالكارت بتاعه وهو من غير رصيد
ولما رفض يسددهم وقال لها ترجعهم قامت اختفت لا هي في بيت أهلها ولا يعرف لها طريق
وسابت الولد الصغير الرضيع فى البيت لوحده واضطر ياخد عارضة ويقعد بيه
وبعد 3 أيام إتصلت بأهلها قالت لهم إنها في الساحل الشمالي مع صاحباتها بتريح أعسابها

ياسلام وهو سكت على كده

سامي :ما هي دي مش أول مرة

يعني إيه دي بهدلة

سامي :آه طبعا بهدلة كل ماتعمل عملة منيلة يإما يبلعها ويسكت ياإما تطفش وتسيب له الولد

دي آخرة الجري وراء ملكات الجمال راح إتجوز ملكة جمال النادي أم إستريتش وشورت
لادين ولا حتى دنيا يشرب بقى

تكلم هشام والذى كان صامتا طول الوقت موجها كلامه لكريم
هشام :عشان تحمد ربنا على النعمة اللي إنت فيها

نعمة إيه بس تعددت الأسباب والنكد واحد

هشام :لأطبعا إنت فى نعمة مراتك دى جوهرة بس إنت اللي مش مقدر قيمتها

جوهرة إيه بس دى مقلب كبير انبهرت بس بالتدين والعيلة المتدينة بس فى التنفيذ ولا حاجة
هو الدين صلاة وصوم وحجاب وبس فين حقوق الزوج
وبعدين أنا حاسس إن إختلاف المستوى الاجتماعي عامل حاجز بيننا
تكلم هشام بحدة لم يعتدها كريم
هشام :مستوى إجتماعى إيه اللي بتتكلم عنه مشكلتك إنك مش عارف مراتك كويس

أبوها الأستاذ عابد من خيرة الناس كان أستاذنا كلنا حارب مع الإخوان فى فلسطين سنة 48
وإعتقل ليلة عقد زواجه وصبرت زوجته ووقفت جنبه لغاية ماخرج من المعتقل سنة 72 خرج وعمره قرب ال
50 سنة وزوجته قربت سن اليأس مافكرش يتجوز عليها وصبرو وإعتبر كل تلامذته أبناؤه
يوم ماحد فينا بيركع ركعة بيفتكره هو اللى علمنا ويوم مارزق بروان كنا كلنا فرحانين لفرحته
اتربت فى وسطنا نفرح بيها وهى واقفة تصلى معانا وهى بتسمع كتاب الله
أمها ست أصيلة ولا كل الستات –هو ده الأصل والمستوى الإجتماعي الحقيقي مش الشوكة والسكينة والنادي
واللبس واللغات

بدأ كريم يغار من كلام هشام عن زوجته بالراحة عليا ما أنا عارف كل ده بس برضو

هشام :مافيش بس زوجتك دي كلنا كنا بنبصلها على إنها أخت لينا
ومن بعد وفاة والدها وأمها وأى واحد فينا يتمناها زوجة كأنها نجمة عالية فى السماء
ولولا فارق السن بينها وبين تلامذة أبوها لكانت اتجوزت اللي يقدرها ويعرف قيمتها

خلاص ياسيدي عرفت غلطي ناقص تعلق لى المشنقة

هشام :أنا آسفف ياكريم بس بأزعل لما أسمع على لسانك كلام فيه جاهلية زى اللى بتقوله
إوعى تكون قلتلها الكلام ده

بتأثر آه والله قلته وأكتر منه كمان

هشام :يانهار مش فايت حرام عليك طيب البنية دلوقتي زمانها شكلها إيه ليه كده بس

سامى :مافيش مشكله هتسيبلك البيت وتمشى بسيطة

هشام :لا طبعا روان عاقلة وبتخاف ربنا عمرها ماتعمل كده

كريم بغيرة ومالك متأكد كده هي وكلتك محامي عنها

هشام :لا بس هي من وهي لسه بنت نصحت أختي لما سابت البيت لجوزها
وقالت لها إن اللى تخرج من بيت زوجها من غير رضاه تلعنها الملائكة حتى ترجع

سندس
20-06-2009, 02:07 AM
ومن ساعتها وهى عمرها ماتسيب البيت بس بتغير كالون الباب وتمنعه من الدخول
الله ينور المهم نكد والسلام


هشام: بص يا كريم صالح مراتك وكفر عن كلامك اللى قلته ده إنت طعنتها وجرحتها


خلاص هأصالحها


آلو



روان أنا عارف إنك زعلانه



روان أنا هآخد إذن بدري من الشغل وهأجيب معايا غدا من بره ماتطبخيش بس إستنينى



سامى: هيييييييه إيه الأخبار
لا تعليق مابتردش يظهر إنى زودتها حبتين
سامى: شوف هو النتائج حاجة من تلاتة
ياإما هتسيبلك البيت وتمشى وده مستبعد حسب رأى هشام
ياإما هتغير كالون الباب وفي الحالة دي روح على بيت أهلك من الآخر كده بكرامتك


لا لا روان عاقلة وبعدين أنا صالحتها فى التلفون إيه رأيك بقى إن ربنا هيخلف ظنك
وهأروح ألاقيها على سنجة عشرة ونتغدى سوا وكله يبقى تمام
عاد كريم وقد شعر بذنبه وإحتار فى كلمات تعبر عن إعتذاره تليق بروان روان الجوهرة التى لم يقدرها
ياسلام من هنا ورايح هأتغير وهأشيلها فوق رأسي
وفى الطريق أخذ يتذكر الأيام الجميلة قبل ما تتلخم روان بالتوأم ويحلم بحياة مختلفة مع روان
وصل كريم لشقته وهو يضع المفتاح فى الباب دق قلبه وهو يتذكر الزوجة اللى غيرت كالون الباب
ولكن المفتاح دار وانفتح الباب حالة من الهدوء تخيم على المنزل تكون تركت البيت؟؟؟؟؟
دخل مسرعا هاهي جالسة في سريرها وقد دفنت رأسها فى وسادتها تبكي
إستجمع قوته ولملم كلماته سأعتذر ليس عيباً سأقبل يديها ورأسها
.قبل أن يصل إليها حدث مالم يتوقعه
كريم فى حالة ذهال فقد الذاكره راسه كتلفزيون إنقطع ارساله
لماذا ما الذى أوصله لهذه الحالة
-----------------------------------------------------------------------------------------------
شعر كريم بظل وراءه ويد توضع على كتفه
أهلا إنت هنا ياخالو


خال روان سلم عليه وأخذه بحنان مغاضب ودخل معه إلى الصالون
فى الصالون وجد 3 أشخاص عم روان بملابسه الريفية الوقورة وجمال أخ لهم فى حلقة القرآن
ومن تلامذة والد روان وشخص ثالث يتذكر أنه رآه من قبل ولكن أين لايعرف
بدأ خال روان بالكلام


كريم إنت عارف إنك أعز عليّ من ولدي


عارف يا خال بس فيه إيه


:هأسألك بالله عليك تجاوبني بصراحة


:إيه الموضوع بس


أنا إتحايلت عليك تتجوز روان


:لأ أنا طلبتها منك وألحيت فى الطلب


كام مرة والدتك أساءت إليها


:أطرق كريم خجلا كتير


:وكام مرة روان ردت عليها


ولا مرة


هل منعتك من برها


لأ أبداً بالعكس كانت تسابقنى إلى البر بها


كام مرة روان رفعت صوتها عليك


ولا مرة


كام مرة أهانتك إنت أو أهلك


ولا مرة


كام مرة رجعت مالقيتش غداك جاهز ومتحضر على السفرة


بخجل ولا مرة


نمت يوم من غير عشاء


لأ ماحصلش


كام مرة سهرت معاها بعيل من عيالك


ولا مرة


كام مرة الأطفال صحوك من النوم


ولا مرة


رحت بيهم معاها للدكتور كام مرة


ولا مرة


تعرف إيه عنهم عيانين واللا سلام وللا سخنين


ماهو أنا مش فاضي ودي مش شغلتي


طيب روان قصرت فى إيه علشان تسمعها ماتكره على الصبح


مش فاضية لي خالص ولا مهتمة بي الأطفال وبس


وهم عيالك واللا عيال الجيران واللا عيالها من واحد غيرك لاسمح الله


عيالى بس برضو أنا لي حقوق والمفروض تراعينى


صلي على النبي


عليه أفضل الصلاة والسلام


سيدك النبي عليه الصلاة والسلام مات عن كام زوجة


تسعة


الله يفتح عليك كان يخصف نعله ويرتق ثوبه وكان فى مهنة أهله ليه


نظر كريم فى الأرض خجلا وقال علشان يعلمنا


آه يعلمنا إن مافيش حاجة إسمها شغلتي وشغلتها ولما حدث ما تسميه تقصير
اعتذرت واللا إتلامضت معاك وسمعتك ماتكره


سكت كريم ولم يجد ردا


شوف ياكريم يابنى أنا بأقولك الكلام ده علشان لما تتجوز مرة تانية ماتكررش الغلط ده


مش فاهم ياخالو


أخرج الشخص الثالث دفتر وأدرك ساعتها كريم أين رآه إنه المأذون الذى عقد زواجه
فيه إيه


فيه إنك كسرت اللي بينك وبين روان وأخرجت مابداخلك من جاهلية مالهاش حل
واللى مايصونش النعمة اللى بإيده ربنا يحرمه منها


يعنى إيه خلاص
- أنا أبوس راسك وراس عمي وأعتذر وخلاص


لأ ياكريم إنت هتطلق روان وإحنا يا بني لا بتوع محاكم ولا نتحاكم لقوانين وضعية


وإن كان على العيال عاوزهم خدهم عاوزنا نربيهم مش هنغلب بيهم
ويا سيدي يا دار ما دخلك شر ما فيش حاجة تجبرك على عشرة الفلاحين ولا الناس البيئة اللى زينا
مضي يا كريم


طيب سيبولي فرصة أتكلم معاها


لأ مش هيحصل الغلط خرج من بينك وبينها الغلط طال العيلة كلها


أمسك كريم بالقلم ولم ير شيئا فى الورقة وتحول دماغه إلى تلفزيون انقطع إرساله
وهو الآن نزيل العباسية عنبر واحد أول أوضة على الشمال



منقوووووووووووووووووووووووووول
أنتظر أرائكم
أكيد إحنا متفقين مع حاجات ومختلفين مع حاجات تانيه فى القصه دى
أنتظر أن أسمع أرائكم
دمتم صحبه فى الله
دمتم فى أمان الله وحفظه

همسة السكون
20-06-2009, 03:11 PM
غااليتى سندس

اولا مش عارفة أبديلك إعجابى بالموضوع ده كله على بعضه كده بجد حاجة هايلة أوى

وانتى مش محتاجة اننا نقولك كده لإن كفاية رضا ربنا عنك بعد ما حطيتى الموضوع ده

وكفاية كم الشباب والبنات اللى لما بيقروه انتى بتاخدى حسنات عليهم ان شااء الله (اوعى تكونى فاكراانى بحسد...انا بقر بس هههههه)

اسمحيلى الأول بس -عشان كنت بقالى كام يوم مش بدخل المنتدى-أعلق على قصة الشاب

الملتزم والفتاة الملتزمة(كريم وداليا) هى فعلا قصة واقعية وانا ما ستغربتش لما قلتى كده

لإنها حصلت قريب لواحدة قريبة منى عشان كده انا شايفة ان فعلا لو واحد بيحب واحدة

بجد يبقى مش يقول لها ولا يصارحها قبل ما يكون متأكد100% ان ظروفه تسمح

بالارتباط الرسمى أولا طبعا عشان مايعملوش أى حاجة تغضب ربنا وعشان كمان خوفه

عليها وعلى مشاعرها (لو بيحبها حب حقيقى هياخد باله من النقطة دى أوى وهيحرص

على انها ماتخرجش من الموضوع ده بجرح لو ماحصلش نصيب)

وأكيد لو هو حط فى دماغه النيتين المهمتين دول ربنا-سبحاانه وتعاالى-هيساعده ومش

هيسيبه ولا هيخذله أبدا

وبرضه حصل قدامى قصة انا شاهدة عليها لواحدة اعرفها كويس كان بيحبها واحد زميلها

من ايام الجامعة وهى كمان كانت معجبة بيه (من جواها بس )وفضلوا الاتنين كل واحد

كاتم حبه فى قلبه سنين لحد ما تخرجوا وصاحبنا ده اشتغل وقدر ييجى يتقدملها.....يمكن

أهلها عارضوا شوية فى الأول لإنهم كان نفسهم تبقى ظروف خطيب بنتهم (المادية )تبقى

أحسن من كده (مش واحد لسه فى بداية حيااته يعنى) لكنها طبعا اتمسكت بيه قدام أهلها

اللى ما قدروش يستمروا فى الرفض قدام كل هذا الحب الطاااهر الصاادق

صدقوووونى الحب الطااهر اللى ما فيهوش ذرة إغضاب لربنا ده الحب اللى بيكلل بالنجاح

والسعاادة طووووول العمر

ولو كان حد عمل حاجة-لا سمح الله- تغضب ربنا نقوله:ربنا -سبحانه وتعالى -رحمته وسعت كل شئ.... أهم حااجة تبطل الفعل اللى بيغضب ربنا ده وتقطعه نهاائيا مادام عرفته
وان شااء الله ربنا هيسامحك بس المهم اللى جاى وان نيتك تبقى زى ما قلنا



وبالنسبة بئه يا غالية للجزء الجديد خالص انا لسه هاقراه اهوه.....وانتظرى تعليقى

طه أبو البراء
20-06-2009, 06:07 PM
جزاك الله خيرا أختنا وشكر الله لك سعيك

والله مجهود رااااائع....في ميزان حسناتك إن شاء الله

وأسأل الله لكم الثبات والإخلاص في الأقوال والأعمال



أما عن قصة مجنون هانيا هههههههههه فهي قصة أدعى للعجب

وهنا يثبت شيء

وهو أن العشق

ليس للإنسان عليه حيلة

فهو كالسجن

بل قل كالمخدرات التي لا يشعر فيها الإنسان ماذا يعمل

لذا في هذه الحالة

لا أظن أنه ينفع جهد الإنسان مهما علا -من وجهة نظري-

إلا أن يتغمده الله في رحمته

لذا

وجب علينا

في زمن الفتنة

أن نسأل الله بكرة وعشيا أن يحفظنا من هذا الداء

الذي مفتاحه نظرة

وبعدها ....نتائج وخيمة

قال الشاعر:

وغض الطرف تسترح من غرام
يكسيك ثوب ذل وشيـــــــــــــــــن


إي والله

ثوب ذل وشين

نسأل الله العفو والعافية يارب

وأن يهب لنا لنا أزواجا يعننا على طاعته

وأن يحفظ أسماعنا وأبصارنا وعقولنا

من هذا الداء الزعاف

الذي لا قبل لنا به

فيا رب

إنا قد لجأنا ببابك

واجتمعنا في مقامنا هذا

فمنا الكبار وأكثرنا شباب

ومن الرجال ومنا النساء

اجتمعنا

نسألك سؤالا واحدا

ونرجوك رجاء واحدا

سؤال من كثرت ذنوبه

وقلت حيلته

وضعفت قوته

فأتاك راجيا مستعطفا

متذللا باكيا

فيا رب

لا تطردنا من على بابك

فإن طردتنا فلا حول ولا قوة لنا إلا بك

سبحانك اللهم وبحمدك لا إله إلا أنت نستغفرك ونتوب إليك

والحمد لله رب العالمين

-------------------------------------------


أختنا جزاك الله الجنة

وأجزل لك العطاء

فالحق يقال

كلام يحوي بداخله حكما

نسأل الله أن يجعلنا من الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه




أما حكاية كريم هذه....فأرجو أن تعطوني شهادة شرفية....لأنني تمكنت من قراءتها (كلمات مصرية 100/100 هههههههههههه)

وسأعود للكلام عنها طالبا إذنك في ذلك جزاك ربي الجنة

وشكرا لك

طه أبو البراء
20-06-2009, 06:30 PM
صدقوووونى الحب الطااهر اللى ما فيهوش ذرة إغضاب لربنا ده الحب اللى بيكلل بالنجاح

والسعاادة طووووول العمر

ولو كان حد عمل حاجة-لا سمح الله- تغضب ربنا نقوله:ربنا -سبحانه وتعالى -رحمته وسعت كل شئ.... أهم حااجة تبطل الفعل اللى بيغضب ربنا ده وتقطعه نهاائيا مادام عرفته
وان شااء الله ربنا هيسامحك بس المهم اللى جاى وان نيتك تبقى زى ما قلنا



كلامك جميل جدا همسة السكون

صدقت والله

في حالة ما إذا نشأ حب -فوق إرادتنا طبعا-

فالأولى الصبر

حتى يكرمنا الله تعالى

جزاك الله خيرا

حقا كلام رائع

سندس
20-06-2009, 07:20 PM
غااليتى سندس



اولا مش عارفة أبديلك إعجابى بالموضوع ده كله على بعضه كده بجد حاجة هايلة أوى
ربنا يخليكي حبيبتي ويكرمك يارب
والله الموضوع حلو بتعليقاتكم وتفاعلكم
وانتى مش محتاجة اننا نقولك كده لإن كفاية رضا ربنا عنك بعد ما حطيتى الموضوع ده
أسأل الله أن يجعل عملنا خالصا لوجه الكريم
تسلمي يا حبيبتي
وكفاية كم الشباب والبنات اللى لما بيقروه انتى بتاخدى حسنات عليهم ان شااء الله (اوعى تكونى فاكراانى بحسد...انا بقر بس هههههه)
ربنا يكرمك حبيبتي
وكمان أي حد بيعلق علي الموضوع والله كلنا بنستفاد من تعليقه
بجد والله
اسمحيلى الأول بس -عشان كنت بقالى كام يوم مش بدخل المنتدى-أعلق على قصة الشاب

الملتزم والفتاة الملتزمة(كريم وداليا) هى فعلا قصة واقعية وانا ما ستغربتش لما قلتى كده

لإنها حصلت قريب لواحدة قريبة منى عشان كده انا شايفة ان فعلا لو واحد بيحب واحدة

بجد يبقى مش يقول لها ولا يصارحها قبل ما يكون متأكد100% ان ظروفه تسمح
ده الصح يا همس والله
بالارتباط الرسمى أولا طبعا عشان مايعملوش أى حاجة تغضب ربنا وعشان كمان خوفه

عليها وعلى مشاعرها (لو بيحبها حب حقيقى هياخد باله من النقطة دى أوى وهيحرص

على انها ماتخرجش من الموضوع ده بجرح لو ماحصلش نصيب)

وأكيد لو هو حط فى دماغه النيتين المهمتين دول ربنا-سبحاانه وتعاالى-هيساعده ومش

هيسيبه ولا هيخذله أبدا

وبرضه حصل قدامى قصة انا شاهدة عليها لواحدة اعرفها كويس كان بيحبها واحد زميلها

من ايام الجامعة وهى كمان كانت معجبة بيه (من جواها بس )وفضلوا الاتنين كل واحد

كاتم حبه فى قلبه سنين لحد ما تخرجوا وصاحبنا ده اشتغل وقدر ييجى يتقدملها.....يمكن

أهلها عارضوا شوية فى الأول لإنهم كان نفسهم تبقى ظروف خطيب بنتهم (المادية )تبقى

أحسن من كده (مش واحد لسه فى بداية حيااته يعنى) لكنها طبعا اتمسكت بيه قدام أهلها

اللى ما قدروش يستمروا فى الرفض قدام كل هذا الحب الطاااهر الصاادق

صدقوووونى الحب الطااهر اللى ما فيهوش ذرة إغضاب لربنا ده الحب اللى بيكلل بالنجاح

والسعاادة طووووول العمر


جميلة اوووووووي والله الجملة دي
تأملو فيها
صح والله وربنا رحيم جدااا لما حد بيطيعه ويسيب اللي ربنا ميرضاش عنه
ربنا بيعوضه كتييييير والله
فقد قال الرسول صلي الله عليه وسلم (( من ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه))

والله كلامك كله درر يا همس
فينك من زمان حبيبتي
لا تحرميني من تعليقاتك دائما

ولو كان حد عمل حاجة-لا سمح الله- تغضب ربنا نقوله:ربنا -سبحانه وتعالى -رحمته وسعت كل شئ.... أهم حااجة تبطل الفعل اللى بيغضب ربنا ده وتقطعه نهاائيا مادام عرفته
وان شااء الله ربنا هيسامحك بس المهم اللى جاى وان نيتك تبقى زى ما قلنا

صح والله
ربنا رحيم اوووووووي
وبيقبل التوبه
المهم إنك تعزم إنك خلاص مش هتعمل كداا تاني
وإنك هتسيب أي حاجة تغضب ربنا ومش هتعملها تاني
صدقني ربنا هيعوضك كتيييير


وبالنسبة بئه يا غالية للجزء الجديد خالص انا لسه هاقراه اهوه.....وانتظرى تعليقى


أنتظرك حبيبتي
ووالله إن تعليقك أسعدني كثثثيرا كثيييييرا
أنتظر تعليقك بعد كل جزء جديد حبيبتي

سندس
20-06-2009, 07:51 PM
جزاك الله خيرا أختنا وشكر الله لك سعيك


والله مجهود رااااائع....في ميزان حسناتك إن شاء الله

وأسأل الله لكم الثبات والإخلاص في الأقوال والأعمال

جزانا وإياكم ياااارب

أما عن قصة مجنون هانيا هههههههههه فهي قصة أدعى للعجب

وهنا يثبت شيء

وهو أن العشق

ليس للإنسان عليه حيلة

فهو كالسجن

بل قل كالمخدرات التي لا يشعر فيها الإنسان ماذا يعمل

لذا في هذه الحالة

لا أظن أنه ينفع جهد الإنسان مهما علا -من وجهة نظري-

إلا أن يتغمده الله في رحمته
إذا أحس الإنسان بالحب بدا يسري في قلبه
فالأولي أن يذهب ويخطب
لا ينتظر حتي تتأجج النار في صدره
فالله قد أباح لنا الزواج
فقد خلق الله في الإنسان غريزة لا مفر له من الاستجابة لها، لأنها من أقوى الغرائز وأعنفها، وهي - إن لم تشبع - انتاب الإنسان القلق والاضطراب، والإسلام لا يقف حائلاً أمام الفطرة والغريزة، ولكنه يهيئ لها الطريقة الشريفة، والوسيلة النظيفة لإروائها وإشباعها بما يحقق للبدن هدوءه من الاضطراب، وللنفس سكونها من الصراع، وللنظر الكف عن التطلع إلى حرام، مع صيانة المجتمع وحفظ حقوق أهله.ومن هنا كانت حكمة تشريع الزواج؛ فهو الطريق الطبيعي والسليم لمواجهة هذه الميول، وإشباع هذه الغريزة؛

لذا

وجب علينا

في زمن الفتنة

أن نسأل الله بكرة وعشيا أن يحفظنا من هذا الداء

الذي مفتاحه نظرة

وبعدها ....نتائج وخيمة

قال الشاعر:

وغض الطرف تسترح من غرام
يكسيك ثوب ذل وشيـــــــــــــــــن


إي والله

ثوب ذل وشين

نسأل الله العفو والعافية يارب

وأن يهب لنا لنا أزواجا يعننا على طاعته

وأن يحفظ أسماعنا وأبصارنا وعقولنا

من هذا الداء الزعاف

الذي لا قبل لنا به

فيا رب

إنا قد لجأنا ببابك

واجتمعنا في مقامنا هذا

فمنا الكبار وأكثرنا شباب

ومن الرجال ومنا النساء

اجتمعنا

نسألك سؤالا واحدا

ونرجوك رجاء واحدا

سؤال من كثرت ذنوبه

وقلت حيلته

وضعفت قوته

فأتاك راجيا مستعطفا

متذللا باكيا

فيا رب

لا تطردنا من على بابك

فإن طردتنا فلا حول ولا قوة لنا إلا بك

سبحانك اللهم وبحمدك لا إله إلا أنت نستغفرك ونتوب إليك

والحمد لله رب العالمين

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآمين يارب العالمين
اللهم إنا نشكو إليك ضعفنا وقلت حيلتنا
اللهم فتولي أمرنا ويسر حالنا
ياربنا ياربنا
-------------------------------------------


أختنا جزاك الله الجنة

وأجزل لك العطاء

فالحق يقال

كلام يحوي بداخله حكما

نسأل الله أن يجعلنا من الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه




أما حكاية كريم هذه....فأرجو أن تعطوني شهادة شرفية....لأنني تمكنت من قراءتها (كلمات مصرية 100/100 هههههههههههه)

والله تستحق الشهادة
100/ 100

وسأعود للكلام عنها طالبا إذنك في ذلك جزاك ربي الجنة

وشكرا لك

أنتظرك يا طه
وجزاك الله كل خير
وجعله في ميزان حسناتك يااااااااااارب

همسة السكون
20-06-2009, 08:02 PM
أنتظرك حبيبتي
ووالله إن تعليقك أسعدني كثثثيرا كثيييييرا

أنتظر تعليقك بعد كل جزء جديد حبيبتي


الله يخليكى يا أختى ..وميرسى جدا على ذوقك :smile:

وانا خلاص انتهيت من قرااءة الأجزاء الجديدة ولى عودة عشان التعليق

طه أبو البراء
20-06-2009, 09:11 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

الحقيقة أن كريم يظهر أنه شاب كويس ورائع

بس

فيه شوية نفخة أو شوية غرور

فخال البنت

أقول أنه قد أحسن الاختيار حين اختار كريم

فهو قبل كل شيء تلميذه وهو أدرى به

لحد الآن الأمور ماشية تمام

لكن تجري الرياح بما لا تشتهي السفن

فالشيطان

شغله الشاغل

الإيقاع بين الأزواج

فأتى على نقطة الضعف التي في كريم

ألا وهي شوية الغرور دي

فاستغلها لصالحه

وخلق خناقة داخل البيت


لكن مع ذلك كريم شاب كويس

ومش ممكن يعديها للشيطان

فقال

لابد أن أطلب منها السماح

فهي تستحق

فهنا الشيطان...لم يتركها هكذا

بل راح يلعب مع روان وخالها

وعداها عليها الخبيث

ففي لحظة غضب

قام الخال

وفعل فعلته :this:

والتي من وجهة نظره كانت تبدو صحيحة

لكنه لم يكن يعلم أن كريم حينها كان يريد الصلح

فأخخخخخخخ...على العجلة ماذا تصنع


أظن أننا نستفيد من هذه القصة


أن الواحد فينا قد يظفر بامرأة من طراز الصحابة والتابعين

فيضيعها بسوء خلق منه

وكذلك الخال...عندما تعجل في الحكم

فقد خسر رجلا لا ككل الرجال

رجل أخطأ نعم

لكنه أتى ليعتذر

والاعتذار من أجمل شيم الرجال


فأخخخخخ

من هاتين الغلطتين

الغرور والعجلة

وكلاهما من الشيطان

فعلى الواحد فينا أن يتريث في حكمه على شريك حياته

وكذلك

كما أوردت أختنا في مشاركة سابقة لك

بخصوص سؤال المرأة للشيخ

عن حقها في طلب الكفء

فقال لها في الأخير

الأمر مسألة أولويات

فالرجل لن يجتمع فيه جميع الخصال الحميدة وكذلك المرأة

فمن أراد ذات الجمال...فلا يلومها على قصر يدها

ومن أراد ذات الدين...فلا يلومها على شيء غيره

فالأمر إذن مسألة أولويات

ويجب أن يحدد أولوياته

هذا من جهة


ومن جهة أخرى

فإن عرفت الرجل جيدا أو عرفت المرأة جيدا

عليك أن تتقبل أخطاءهما

فمن منا لا يخطأ؟

ومن منا تحمد سجاياه كلها؟

فكلنا ذوو خطأ

وبما أن الخال

كان يعرف كريم -لأنه كان تلميذه-

وكان يعرف طريقة تفكيره

فالأولى منه

أن يتريث

ولا يتعجل

ولكن يبقى الأمر في الأول والأخير لله

فسبحانه كل شيء عنده بقدر

وما حدث ذلك إلا لحكمة يعلمها سبحانه

فلله الحمد وله المنة


----------------------------------------------------------

جزاك الله خيرا أختنا

ننتظر الآتي

بكل


شوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووق

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

*تولين*
20-06-2009, 10:28 PM
ده انااا امبااارح قعدت اكتب تعليـــــــــــق عن قصة كريم ورواان لحد ماقلت ياابس

وفي الاخر وانا باعتمد الرد الااااقي النت فصل كنت هاامووت فيهاااا خخخخخخخخخ:biggrin2:

على العمووم هاعلق تااني اهو:birgits_giggle:

*تولين*
20-06-2009, 10:39 PM
المختصر المفيد
أولا :
من نـــــــــــاحية كريــــــــــــم

كريم انساااان كاان جوااه خير كويس بدليل انه التزم وتعلق بخاال روااان
واختااار انسااااااانه كويسة وملتزمة اللي هي روااان
بالاضاافة انه اعترف بنفسه ان عمرهاااا ماقصرت معااه في اي حااجة
واعترف ان ايااامهم حلــــــــــــــــــوة قبل مايجيـــــــــــــــــــــبوا الاولاد
ممكن يكووون زي زي اغلب الرجــــــــــــال اللي مش بيلاااحظواااا ان مجئ الاولاد
لازم يأثر في طبيعة الحيااة الزوجية بسبب ان الزووجة بتنشغل برضه بالاولااااد بقدر كبير
هو طبعااا لازم الزووجة توزع الاهتماام رغم انه عبئ كبير
بس الفكرة ان كريم اصلااا كان بيتلكك على اي حاااجة ونسى كل حااجة حلووووة مرااته كاانت بتعملهااا وماافتكرش الا الاخطاااء اللحظية الا في وقتهااا
ومااكتفاااش بكدااا لا ده طلع حتة الغروووور اللي عنده وبدأ يعايرهااا وجرحهاا جرح كبير في كراامتهاا واهااانة جاامدة
وده بيدل ان عنده حاااجة لسة مش سليمة جوااه وان نفسيته مش تماام

ثاانيااا: بالنسبة لروااان
طبعااا هي اتسرعت في حكمهااا انهااا تقوول لاهلهااا كل حاااجة من الكلااام اللي قاله كريم
ومش من اول مشكلة تحصل على طوووول تزعل وتطلب الانفصااال لان الحلقة المفقووودة في النص هماا الاولاااد للاسف
وخاال رواااان واقاااربهااا ماحاولوش يعملوااا دور بسيط في الاصلااح وكاان حقهم يدواا لكريم فرصة تااانيـــــــــــــــة همااا كماان اخطئواا في تصرفهم

وفي النهاااية
روااان اصبحت مطلقة ....وكريم اصبح في مستشفى المجااانين
ده كله سووء تقدير وتصرف ولحظة طيش
وفعلااا قصة بجد تعلم كتيييييييييييير
تسلمي ياسوسو يااعمري انت:a (11):

سندس
20-06-2009, 10:47 PM
ده انااا امبااارح قعدت اكتب تعليـــــــــــق عن قصة كريم ورواان لحد ماقلت ياابس

وفي الاخر وانا باعتمد الرد الااااقي النت فصل كنت هاامووت فيهاااا خخخخخخخخخ:biggrin2:

على العمووم هاعلق تااني اهو:birgits_giggle:

ههههههههه
ياله تعيشي وتاخدي غيرها هههههه
لألألألألأ
تعيشي وتسلمي يا قمر
منوراني يا جميل
وأنتظرك يا جمييييل

سندس
21-06-2009, 11:19 PM
عارفة إني إتاخرت في وضع جزء جديد
آسفة جدااا لكل الأعضاء اللي متابعين الموضوع كل يوم كل يوم
((واخده مقلب أنا عارفه)):eh_s(2):
بس بإذن الله هنزلكو جزء بعد لما أشوف التعليقات بتاعت الجزء القديم
انتظروووووووووووووووونا
دمتم بخير

سموحة
22-06-2009, 12:33 AM
يااااااااة

سبحان الله

روان لم تغضب ربها وراعت زوجها

وكريم لم يصونها

سبحان الله فعلا

اعلمى اختى حبيبتى ان للاسف كثيرات يتعرضن لمثل تلك المواقف على اختلاف بعض التفاصيل فقط

فتاة تخلص وتكون الافضل منة فى كل شىء مطيعة وصابرة وتتحمل الكثير من اهلة ولا يعلم شىء عن ما يحدث
ولا تريد اى ماديات وترى الدنيا بنور عينة هو

اما هو
فيبدا الزهو والغرور يتملك منة
وتعلمى حبيبتى يصل بة لدرجة تركها وهى فى اشد الحاجة الية
ويعض اناملة من الندم عليها

وترجع تشتاق الية وتسامح

ويعود للزهو والكبر

ثم تفيق هى لحالها وتتراجع

ويظل يحمل ذكراها وذكرى جرحها وظلمها

يالها من دنيا

طه أبو البراء
24-06-2009, 03:16 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

الحقيقة أن كريم يظهر أنه شاب كويس ورائع

بس

فيه شوية نفخة أو شوية غرور

فخال البنت

أقول أنه قد أحسن الاختيار حين اختار كريم

فهو قبل كل شيء تلميذه وهو أدرى به

لحد الآن الأمور ماشية تمام

لكن تجري الرياح بما لا تشتهي السفن

فالشيطان

شغله الشاغل

الإيقاع بين الأزواج

فأتى على نقطة الضعف التي في كريم

ألا وهي شوية الغرور دي

فاستغلها لصالحه

وخلق خناقة داخل البيت


لكن مع ذلك كريم شاب كويس

ومش ممكن يعديها للشيطان

فقال

لابد أن أطلب منها السماح

فهي تستحق

فهنا الشيطان...لم يتركها هكذا

بل راح يلعب مع روان وخالها

وعداها عليها الخبيث

ففي لحظة غضب

قام الخال

وفعل فعلته :this:

والتي من وجهة نظره كانت تبدو صحيحة

لكنه لم يكن يعلم أن كريم حينها كان يريد الصلح

فأخخخخخخخ...على العجلة ماذا تصنع


أظن أننا نستفيد من هذه القصة


أن الواحد فينا قد يظفر بامرأة من طراز الصحابة والتابعين

فيضيعها بسوء خلق منه

وكذلك الخال...عندما تعجل في الحكم

فقد خسر رجلا لا ككل الرجال

رجل أخطأ نعم

لكنه أتى ليعتذر

والاعتذار من أجمل شيم الرجال


فأخخخخخ

من هاتين الغلطتين

الغرور والعجلة

وكلاهما من الشيطان

فعلى الواحد فينا أن يتريث في حكمه على شريك حياته

وكذلك

كما أوردت أختنا في مشاركة سابقة لك

بخصوص سؤال المرأة للشيخ

عن حقها في طلب الكفء

فقال لها في الأخير

الأمر مسألة أولويات

فالرجل لن يجتمع فيه جميع الخصال الحميدة وكذلك المرأة

فمن أراد ذات الجمال...فلا يلومها على قصر يدها

ومن أراد ذات الدين...فلا يلومها على شيء غيره

فالأمر إذن مسألة أولويات

ويجب أن يحدد أولوياته

هذا من جهة


ومن جهة أخرى

فإن عرفت الرجل جيدا أو عرفت المرأة جيدا

عليك أن تتقبل أخطاءهما

فمن منا لا يخطأ؟

ومن منا تحمد سجاياه كلها؟

فكلنا ذوو خطأ

وبما أن الخال

كان يعرف كريم -لأنه كان تلميذه-

وكان يعرف طريقة تفكيره

فالأولى منه

أن يتريث

ولا يتعجل

ولكن يبقى الأمر في الأول والأخير لله

فسبحانه كل شيء عنده بقدر

وما حدث ذلك إلا لحكمة يعلمها سبحانه

فلله الحمد وله المنة


----------------------------------------------------------

جزاك الله خيرا أختنا

ننتظر الآتي

بكل


شوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووق

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



عارفة إني إتاخرت في وضع جزء جديد
آسفة جدااا لكل الأعضاء اللي متابعين الموضوع كل يوم كل يوم
((واخده مقلب أنا عارفه)):eh_s(2):
بس بإذن الله هنزلكو جزء بعد لما أشوف التعليقات بتاعت الجزء القديم
انتظروووووووووووووووونا
دمتم بخير




نحن في الانتظااااااااااااااااااااااااار

مسلمه وأفتخر
24-06-2009, 08:04 PM
قصه كريم وروان دي قصه بجد رائعه
وليا عوده ان شاء الله بعد صلاه المغرب للتعليق
تسلمي حبيبتي سندس

سندس
25-06-2009, 09:05 AM
أبو ابراء ...


رائع تعليقك يا أبو البراء

أسأل الله العظيم أن يجزيك خير الجزاء علي ما أفدتنا به
دمت في حفظ الخالق

تولين ...

شكرا لمرورك وتعليقك الرائع الذي يحوي
الكثير من المعاني الجميلة في طياته
أدام الله عليك نعمه
وحفظك يا أختي دائما
وجعلك شعلة يهتدي بها
دمتي بحفظ الخالق

سندس
25-06-2009, 09:16 AM
يااااااااة


سبحان الله

روان لم تغضب ربها وراعت زوجها

وكريم لم يصونها

سبحان الله فعلا

اعلمى اختى حبيبتى ان للاسف كثيرات يتعرضن لمثل تلك المواقف على اختلاف بعض التفاصيل فقط

فتاة تخلص وتكون الافضل منة فى كل شىء مطيعة وصابرة وتتحمل الكثير من اهلة ولا يعلم شىء عن ما يحدث
ولا تريد اى ماديات وترى الدنيا بنور عينة هو

اما هو
فيبدا الزهو والغرور يتملك منة
وتعلمى حبيبتى يصل بة لدرجة تركها وهى فى اشد الحاجة الية
ويعض اناملة من الندم عليها

وترجع تشتاق الية وتسامح

ويعود للزهو والكبر

ثم تفيق هى لحالها وتتراجع

ويظل يحمل ذكراها وذكرى جرحها وظلمها


يالها من دنيا

أكيد دا ممكن يحصل ودا بيكون ابتلاء من الله سبحانه وتعالي
فإذا أحب الله عبدا إبتلاه
وأيضا حتي تصبر هي علي ما فعله زوجها
وعلي إيذائه لها
رغم حرصها الشديد علي معاملته المعاملة الحسنة
والله مع الصابرين
جزاكي الله خيرا حبيبتي
وأدام عليك نعمه
دمتي في رعاية الخالق

سندس
25-06-2009, 09:21 AM
المختصر المفيد من التعليق علي قصة روان وكريم

هما الاتنين غلطانين
بس الزوج غلطان أكتر طبعا
بصراحه هيه أخطأت لإنها أهملت نفسها
مهما كان يجب إن الزوجه تظل جميله بعين زوجها
ويجب أن تسر عينه داااائما
وأنا رأي بأنها أخطأت حين أخبرت أهلها
فمن الممكن أن تحل هذه المشكلة بينها وبينه بدون تدخل من الأهل

أما هوه فأخطأ جدا جدا جدا
يجب أن يتفهم ظروف زوجته..فهى تمر بمرحله جديده وهى مرحله الأمومه
وتريد أن تهتم بأبنائها فيجب أن يعذرها...
فالأبناء كما تعلمون متعبون جدا وخصوصا فى أول شهور
ولكنه زوج أنانى يريد كل شىء متكامل بدون أدنى تضحيه منه
يريدها جميله ومتزينه وفى نفس الوقت يريد أبنائه فى أحسن حال
والغريب أنه يريد ألا يشاركها فى تعبها حتى على الأقل بكلمه طيبه
فقط ينقدها وينقد تصرفاتها وينقد بيئتها
يعتقد أنه ملتزم ومن خلال هذه القصه
أرى أن سلوكه هذا بعيد عن الإلتزام تماما
هدااااااه الله
أما الأهل
فهم أخطأوا بالطبع
فهل لكى يحافظوا على كرامه إبنتهم يطلقوها ويخربوا البيت؟
لا أظن وخصوصا وأن بينهما أطفال
كان من الممكن أن يردوا لها كرامتها بأى إسلوب أخر سوى الطلاق
بأن يأخذوها لكى ترتاح نفسيا فى بيت أهلها وهذا أقسى عقاب على الزوج
هناااااك الكثير من الطرق ولكن الطلاق ..هذا شىء صعب جدا
فإلى كل زوج وزوجه
أتقوا الله وكونوا حقا على خطا الحبيب
أنت ايها الزوج ..كن رحيما عطوفا صاحب كلمه طيبه ورقيقه
فتجدها معك فى أحسن صوره تريدها
وأنتى أيتها الزوجه ..أعذرى زوجك فهو لكى.. أبا أبنائك
ودائما عندما تعاتبيه قولى له قولا كريما بكل لين ورحمه
وتذكرا أنكما تطيعا الله بإسعادكما لبعضكما

سندس
25-06-2009, 09:27 AM
قصه كريم وروان دي قصه بجد رائعه

وليا عوده ان شاء الله بعد صلاه المغرب للتعليق

تسلمي حبيبتي سندس

تسلمي يا ميرو ع المرور الجميل دا
تسلمي يا قمر
وأنتظر تعليقة حبيبتي

سندس
25-06-2009, 09:40 AM
بكلمة للشيخ محمد حسين يعقوب (http://www.islamway.com/?iw_s=Scholar&iw_a=lessons&scholar_id=76)(دوس على الاسم يديك دروسه كاملة ) بيقول فيها ما معناه " إن من عصا الله بشئ عذب به " .. يعني إذا عصيت ربنا بعلاقة حرام .. أو غير مشروعة .. مع إنك ملتزم .. ربنا ولا شك هيعذبك بالعلاقة دي .. ما أقصدش عذاب النار فده محدش يجرؤ على تحديده أو الجزم بيه و لكن أقصد عذاب الحب و الحرمان من المحبوب .. مع التزامك .. ولا أرى عذاب أكثر من ذلك ..

سندس
25-06-2009, 09:41 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هل من الممكن للفتاة أن ترتبط بشخص غير ملتزم ولكن عنده الاستعداد؟

سندس
25-06-2009, 09:42 AM
إليكم قصة وااااااااقعيه

سندس
25-06-2009, 09:46 AM
قصة فتاة اسمها أمل


يقول خطيبها


هذه الفتاة كانت طالبة بكلية الصيدلة وأحسست تجاهها بالقدر يقول لي أنها ستكون شريكة حياتي يوما ما فقد أعجبني تدينها وأخلاقها الإسلامية التي تربت عليها في بيتها بالإضافة لما وهبها الله من الجمال دون إضافات أو تجميل, واختصارا تقدمت لها وقد وفقني الله في ذلك وأحسست أن الله وهبني من سيساعدني على العمل للجنة فعلى يديها أقلعت عن التدخين وعن جميع العادات السيئة فكانت كل شيء في حياتي لا تفارقني بنصحها وإرشادها لي فكانت أول من نصحني وأقنعني بالصلاة في المسجد وعلمتني صلاة الحاجة وصلاة الاستخارة وأول من حفظني أذكار الصباح والمساء عن ظهر قلب وأذكار ما قبل النوم فكانت لي كمثل الأم لإبنها والكثير الكثير ونتيجة لذلك اقتربت منها ومن أهلها أكثر فعرفت منهم معنى حب الأيتام وكفالة الأيتام وما شابه ذلك من حنان وعطف لم أرى له مثيل فأهلها من كبار تجار الملابس الجاهزة وكانوا يقيمون في العشر الأواخر من كل رمضان مع بعض التجار الآخرين من أهل الخير معرض مصغر للملابس والأحذية والألعاب في حديقة الفيللا التي يقيمون بها ويدعون دور الأيتام لجلب جميع الأطفال الأيتام والذي كان يتعدى عدد أطفال الدار الواحدة المائة طفل فيختار كل طفل ملابس ولعبة العيد كما يشاء دون تقييد أو فرض بل وكانت لا تحضر المعامل في الكلية في تلك الأيام حرصا منها على مشاركة الأطفال فرحتهم بالأشياء الجديدة وكانت تلعب معهم وتساعدهم في اختيار الملابس وقياسها فيرحلون وهم لا يتذكرون إلا هي وأذكر مرة أثناء مشاركتها في هذا العمل النبيل فإذا بطفل يدعى كرم كان سمينا بعض الشيء فلم يجد مقاسه من الملابس فجلس يبكي ويقول: يا مصيبتي يا مصيبتي فأخذوا يضحكون على رد فعله البريء فذهبت إليه وأخذته في حضنها ووعدته أنه سيفرح بالعيد مع إخوته فذهبت مع أخاها بالسيارة لمحل والدتها وفتحته أمامه وساعدته في اختيار ما يريد فلم يفرح طفل بالعيد في حياته كفرحة كرم بل ودفعت ثمن ما أخذه كرم من ملابس من مصروفها تنفيذا لوعدها له ومن سلسلة اهتمامها بالأيتام أنها كفلت طفل يدعى عصام بمصروفها كفالة شهرية لتلبية متطلباته بل وكانت تذهب للدار كل خميس بعد انتهاء اليوم الدراسي وتأخذه للمنزل ليقضي معها يومي الخميس والجمعة وكانت تحكي لي كيف كانت تروي له القصص حتى ينام ثم تجلس تنظر إليه وتبكي لحاله حتى تنام هي الأخرى وكانت تحرص على تواجد عصام معنا في دروس المواد التي نأخذها حتى تكون لنا مثلا في كفالة الأيتام بل وكانت تحثنا على ذلك ونجحت في أن تجعلنا نكفل أطفالا كعصام فأصبح ما نفعله في ميزان حسناتها وكانت أول من نظم حملة تبرعات كبيرة على مستوى الفرق الخمسة بالكلية للأطفال الأيتام مع عمل إفطار للمسنين في دار رعاية لهم وآخر ما قامت به أن نظمت رحلة لنا قبل وفاتها بشهر لدار أيتام معدم تكاد تكون فيه الأبواب عبارة عن ستائر باشتراك كان 30جنيها للطالب الواحد ومع عدد الطلبة الذين اشتركوا تمكنت من إحضار ملابس رياضية صيفية ل150يتيم هم عدد الأطفال في الدار بناء على طلب الدار بالإضافة للعب وحلويات لهم وكان من أجمل الأيام في عمري ولكن الله أراد أن تتوفى هذه الفتاة في حادث سيارة أمام عيني وبين يدي صعدت روحها لخالقها فكانت صدمة للجميع وأنا أولهم فامتنعت عن الطعام لأسبوع وانعزلت عن الناس حتى تذكرتها عندما كانت تنصحني بالرضاء بقضاء الله فاستغفرت الله وعدت لحياتي داعيا الله أن يجعل قبرها روضة من رياض الجنة ويسكنها الفردوس الأعلى كما كانت تتمنى وبعد عدة أيام قابلت الدكتور الذي كان يعطينا دروس المواد في الكلية وفي حضور بعض زملائنا وهو رجل وقور معروف عنه التدين والالتزام وقبل أن يبدأ الدرس قال لي سوف أقول لك ما أعتقد أنه سيفرحك فقلت له: ماذا؟ فقال: لقد رأيت رسول الله- صلى الله عليه وسلم- مرتين في المنام وكانت المرة الثالثة أمس وقد رأيته ومعه أمل فجاءت لي وقالت: كيف حالكم, فقلت: بخير ولكن خذيني معك لرسول الله, فقالت: لا إبقوا أنتم هنا, ثم ناداها رسول الله فذهبت إليه واستيقظت لأجد أذان الفجر قد بدأ فأخذت أصلي لها حتى شروق الشمس, فحمدت الله لأني أعرف أن رؤيا رسول الله حقيقية ولا يتمثل فيها الشيطان بشيء, فصدق رسول الله- صلى الله عليه وسلم- حين قال: ( أنا وكافل اليتيم كهاتين في الجنة وأشار بإصبعيه السبابة والوسطى), وأخيرا أعتذر للإطالة عليكم وأشكر كل من طلب معرفة شيء عنها وأطلب منكم جميعا أن تدعوا لها بخير الدعاء وجزاكم الله كل خير.




منقولة من منتدى أمل الاسلام

سندس
25-06-2009, 09:49 AM
جمله يقولها بعض الشباب للفتيات قبل الإرتباط
إحذرن يا حبيباتى
قالي انا عارف انه حرام بس انا لازم اعرف البنت اللي هتجوزها كويس

فرده هذا في رأيي قد أوضح نيته
اتعتقدي شاب صالح يعرف ان شئ قد يقع به الى الحرام ويفعله؟ بل ومصر عليه وهو قد يسر الله حاله كما يقول ورزقه شقة والمقدرة على الخطبة والزواج فلم لم يسلك طريق الحلال؟وهناك الاخر الذى يقول إنتظرى حتى أكون نفسى ولكن مادمتى منتظره لابد أن لا تقطع علاقتنا
لو كانت أخته اتعتقدي سيرضى لها بهذا ؟

حبيبتي لا تنسي ثقة أهلك فيكِ وانكِ تحملي امانة غالية جدا وهي تلك الثقة فبالله عليكِ لا تخذليهم وتخوني تلك الثقة انسي هذا الشاب تماما أمسحى رقمه من موبايلك أو إمسحى إيميله ..إبتعدى عنه بالله عليكى
اختي الغالية مازلتي زهرة تتفتح فمازلتم فى فتره الشباب وما أحلى هذا العمر اشغلي وقتك بالاهتمام بمذاكرتك كي تفرحي ويسعد بكِ أهلك وتيقني تماما ان من ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه حتى يرزقك الله من هو خير من هذا الشاب ويكون زوجك في الحلال فيرعاكِ ويصونك ويحفظك

قلبك غالي حافظي عليه ولا تعطيه الا لمن يستحقه ليس لشاب قد تفرغ للايقاع بمن هم مثلك تحت ظل شئ غالي لكنه مسمم

فالحب الحلال فقط هو الحب
والحب الحلال لا مدخل له سوى الاهل

سندس
25-06-2009, 09:55 AM
ونزلت جزء جديد بعد طوووول إنتظار منكم
أعتذر ع التأخير
وأنتظر تعليقاتكم علي هذا الجزء

safa
25-06-2009, 11:33 AM
قرر كريم انه يبلغ داليا بمشاعره


وفعلا بلغها

وبدأ سلسلة من الايميلات عادية للاطمئنان عليها
شوية يقولها متستننيش
شوية استني
http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa138.gif http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa138.gif
....

الفترة دي زاد الضغط جدا من أهل داليا علشان توافق على عريس من اللي متقدمين ليها
سبحان الله الأول كانوا بيلحوا انما مش بالطريقة الزيادة دي زي ما يكون ربنا مش راضي عن اللي بيحصل ودي رسايل منه

وقدرت داليا ترفض عريس ورا التاني

لحد ما خلصت جامعة هيه وكريم

واتقدم كريم

والحمد لله تمت الخطوبة

أكيد كل الناس دلوقتي بتقول كويس ان كريم صارح داليا أهي استنته وازاي انا نصحت بلا للمصارحة

http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/icon_exclaim.gif http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/icon_exclaim.gif http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/icon_exclaim.gif

بصراحة اللي حصل بعد كده كتيييييير

خلاصته ان الخطوبة اتفركشت
ولا حول ولا قوة الا بالله
من شهر 8 اللي فات


وتعليق داليا : الحمد لله انها جت على قد كده

اسفه ياسندس اتاخرت في الرد شويه مكنتش متابعه ان في جزء جديد نزل
عارفه ياسندس انا حاسه انك في كل جزء من قصص بتحكى جزء انا مريت بيه
اقول انابقي مريت بالجزء ده ازاي
اولا انا بنت عاديه جدا كنت بسمع اغانى وبضحك مع ده ودي ومش فارقه معايا اي حاجه
مكبره دماغي ومكنتش ملتزمه في الصلاه وكل شويه اقول بكره هلتزم
وفجاءه ظهر في حياتى شاب قالى انه بيحبنى جدا وقالى انه هيفضل جنبى بس بشرط انى استناه لحد لما يخلص امتحانات الترم ده وهيطلب من بباه اننا نتخطب لان ده كان وعد بباه انه هيخطبله وهو في الكليه
انا بصراحه اترددت كتير وللاسف في الاخر لقيت نفسي بوافق واتبدلت بينا المكالمات التليفونيه
بصراحه هو من يوم ماظهر في حياتى غيرهالى خالص
بطلت اسمع اغانى وطلب منى انى امسح كل الاغانى اللى على الموبايل لانه انسان محترم بصراحه او ملتزم الى حد ما وبعدين طلب منى انى البس اسدال ومن يومها وبقيت بصلى كل الصلوات واتغيرت حياتى خالص ودول كانوا احلى شهرين انا وقتها قولت ان اكيد ده الانسان اللى انا كنت ديما بدعي ربنا انه يخليه يظهر في حياتى علشان يغيرهالى ويدينى السعاده اللى انا مش عارفه اعيشها
بس للاسف نسينى انا وهو ان مش احنا بس اللى هنحك على قصتنا دي نسينى ان في واقع احنا عايشين فيه
خلص امتحانات وانا كمان خلصت راح علشان يقول لوالده انه بيحب انسانه وعاوز يخطبها زي ما هو وعده اتفاجاء ان لما والده وعده بكدا كان كمام محضرله العروسه وهي بنت عمته ووقتها اقسم الوالد انه مش هيتجوز غيرها وقاله انسى اي حاجه تانيه
وهو ما كان عليه انه بدل ما يكلمنى ويقولى مبروك بابا وافق قالى انسى كل حاجه خلاص احنا ملناش نصيب مع بعض
وقتها انا فعلا كنت حاسه انى انشليت ازاي دا انت اللى كنت بتحبنى اكتر ازاي هتبعد بسهوله كدا
انت اللى خلتنى احبك بس افتكرت وقتها حاجه مهمه (اللى بيتولد في الضلمه لازم هيموت في الضلمه ) اه وقتها انصدمت وانجرحت جدا وقفلت معاه من غير ولا كلمه الا ربنا يوفقك في حياتك ويسعدك انت وهي
عشت ايام كلها حزن بس وقتها قلت الحمد لله يمكن ربنا خلاه يظره في حياتى علشان اتلزم في الصلاء وابطل اسمع اغانى
وخدت عهد على نفسي انى مش هحب ابدا اللى الانسان اللى اخترنى انا دون عن كل البنات ودخل البت واتقدملى
اعزرينى طولت عليكى بس دي كمان قصه بتعبر ان مش لازم نسلم مشاعرنا وعقلنا للشطان ونمشي وراه ونرسم احنا لنفسنا طريق
لازم الطريق يمشي صح زي ما كل الناس بتعمل لازم الانسان اللى نحبه يكون في الاحلال

سندس
25-06-2009, 12:10 PM
انا بصراحه اترددت كتير وللاسف في الاخر لقيت نفسي بوافق واتبدلت بينا المكالمات التليفونيه




بس للاسف نسينى انا وهو ان مش احنا بس اللى هنحك على قصتنا دي نسينى ان في واقع احنا عايشين فيه


خلص امتحانات وانا كمان خلصت راح علشان يقول لوالده انه بيحب انسانه وعاوز يخطبها زي ما هو وعده اتفاجاء ان لما والده وعده بكدا كان كمام محضرله العروسه وهي بنت عمته ووقتها اقسم الوالد انه مش هيتجوز غيرها وقاله انسى اي حاجه تانيه

وهو ما كان عليه انه بدل ما يكلمنى ويقولى مبروك بابا وافق قالى انسى كل حاجه خلاص احنا ملناش نصيب مع بعض
وقتها انا فعلا كنت حاسه انى انشليت ازاي دا انت اللى كنت بتحبنى اكتر ازاي هتبعد بسهوله كدا
انت اللى خلتنى احبك بس افتكرت وقتها حاجه مهمه (اللى بيتولد في الضلمه لازم هيموت في الضلمه ) اه وقتها انصدمت وانجرحت جدا وقفلت معاه من غير ولا كلمه الا
وخدت عهد على نفسي انى مش هحب ابدا اللى الانسان اللى اخترنى انا دون عن كل البنات ودخل البت واتقدملى
بس دي كمان قصه بتعبر ان مش لازم نسلم مشاعرنا وعقلنا للشطان ونمشي وراه ونرسم احنا لنفسنا طريق
لازم الطريق يمشي صح زي ما كل الناس بتعمل لازم الانسان اللى نحبه يكون في الاحلال






أولا أشكرك يا حبيبة قلبي ع إفادتنا بالقصة دي

والله إستفدت منها كتيييييييير




لي تعليق بسيط ع القصة
ان في بعض البنات بتتساهل وتقول مش مشكلة دي مكالمة فقط
بس والله المكالمة بتجيب إعجاب
والإعجاب بيجيب حب
والحب بيسيطر ع القلب والعقل
ولو حصل والحبيب دا بعد عنك فجأه زي ما حصل معاكي يا صفا
بيدمر الكيان كله
وبيسبب جرح جامد جدااااا
عشان كدا من منطلق القصة دي احنا بنحذر من التساهل
لا للتساهل في النظر
لا للتساهل في الكلام الزائد عن حده
ليه ماتديش قلبك وحبك لواحد يحافظ عليه
يخاف عليكي بحق مش كلام وخلاص
ودا مش ممكن يكون غير في الحلال
أي بالزواج
أصل حبيبك دا لو كان خايف عليكي بحق
وكان بيحبك بيحق
ماكنش خلاكي تكلميه وتغضبو ربنا
ماكنش خلاكي تتعلقي بيه وبعدين يسيبك بالسهوله دي
يا صفا والله إنتي بقصتك دي فتحتي موضوع مهم جدااااااا
وطبعا يا صفا احمدي ربنا كتير ان ربنا نور طريقك
وخلاه يبعد عنك عشان هو أصلا ما يستحقكيش
مايستحقش قلبك وحبك دا
وبإذن الله ربنا هيعوضك كتير يا حبيبتي
بإذن الله ربنا يرزقك زوج صالح يحطك في عنيه
ويخاف عليكي أكتر مابيخاف علي عنيه
وحلو اوووووي بجد اللي إنتي اتعلمتية من القصة
والله معاني جميلة جدااا ربنا ساعدك أكيد إنك
تستفيديها من القصة بتاعتك دي
خلاص يا صفا حاولي تنسيه خاالص
لإنه أصلا ميستحقش أنك بقلب الطيب دا تفكري فيه
ميستحقش تزعلي عليه
وادعي ربنا كتييييير وبإذن الله ربنا هيعوضك كتيييييييييير




والله يا صفا بجد أنا بفرح بوجودك
ونورتيني بجد في الموضوع من تاني
متحرمنيش من تواجدك وطلتك الجميلة
تورتيني يا جميل



http://www.egyguys.com/vb/egyguys-forum33/thread31376.html

safa
25-06-2009, 01:27 PM
دي بقي تعليقي على قصه روان وكريم
بصراحه القصه تحفه ياسندس
وبتحصل كتيرفي الواقع
طيب نفسي اسال كل راجل بيسى لزوجته
استفدت ايه خصوصا لما تكون الزوجه زي روان
يعنى عمرها ما قصرت معاه زي ما هو قال في كل اجاباته
انا عايشه في مجتمع ريفى وللاسف بحس ان هنا معظم الناس عندها الولد ده
يعنى سيد البنات كلهم وكان البنت دي مجرد شغاله بتخدم الولد انا مقلتشان كل الناس
الحمد لله الاسلام ولافكار الاسلاميه رجعت تنتشر وتظهر من تانى وعرفت ناس كتير اهميه المراءه وانها مش مجرد شي موجود في البيت تضبخ وتكنس وتنضف البيت وتربي العيال
لا وكمان عوزه تكون جاهزه 24 ساعه للزوج طيب ازاي لو انت تقدر تقوم بكل الحاجات دي كانت هي قدرت
جمله بسمعها كتيرمن الازواج كل زوج يرجع من الشغل يلاقي مراته اتاخرت في عمل حاجه معينه
يقولها هو انتى بتعملى ايه انتى قاعده هنا مرتاحه لا شغله ولا مشغله هما شويه التنضيف اللى بتعمليهم وفاكره نفسك بتعملى اللى محدش عمله امال انتى لو بتروحي الشغل زي
طيب حد يقوله كدا تعالوا بدلوا يوم واحد بس وانت هتعرف انها بتعمل حاجات كتير
لا والاكتر ان في زوجات بتشتغل هي كمان وبتصرف كل مراتبها على البيت وبتنضف وتربي
وكل اللى هي عوزاه كلمه كويسه بس من زوج يخفف عنها اي تعب
تسمع كلمه انتى بتعملى ايه دا انتى ملكيش اي لزمه دا انا ممكن من الصبح اتجوز عليكى
بالله عليكم هي ايه هيكون شعورها في الوقت ده
مش هطولعليكم بس كل اللى انا عوزه اقوله ان كل زوج يتقي الله في زوجته اللى ربنا كتبهاله
وكمان كل زوجه تتقي الله في زوجها وتحاول تسعده بقدر المستطاع
وكلمه اخيره لكل الرجاله (والله الستات دول هبل بكلمه واحده حلوه تملكها وهتعملك كل اللى نفسك فيه من غير متزعق ولا توصلوا مشكلكم للاهل والاصحاب والجيران )
تسلمى سندس على موضوعك الفوق رائع

safa
25-06-2009, 01:50 PM
قصة فتاة اسمها أمل


يقول خطيبها


هذه الفتاة كانت طالبة بكلية الصيدلة وأحسست تجاهها بالقدر يقول لي أنها ستكون شريكة حياتي يوما ما فقد أعجبني تدينها وأخلاقها الإسلامية التي تربت عليها في بيتها بالإضافة لما وهبها الله من الجمال دون إضافات أو تجميل, واختصارا تقدمت لها وقد وفقني الله في ذلك وأحسست أن الله وهبني من سيساعدني على العمل للجنة فعلى يديها أقلعت عن التدخين وعن جميع العادات السيئة فكانت كل شيء في حياتي لا تفارقني بنصحها وإرشادها لي فكانت أول من نصحني وأقنعني بالصلاة في المسجد وعلمتني صلاة الحاجة وصلاة الاستخارة وأول من حفظني أذكار الصباح والمساء عن ظهر قلب وأذكار ما قبل النوم فكانت لي كمثل الأم لإبنها والكثير الكثير ونتيجة لذلك اقتربت منها ومن أهلها أكثر فعرفت منهم معنى حب الأيتام وكفالة الأيتام وما شابه ذلك من حنان وعطف لم أرى له مثيل فأهلها من كبار تجار الملابس الجاهزة وكانوا يقيمون في العشر الأواخر من كل رمضان مع بعض التجار الآخرين من أهل الخير معرض مصغر للملابس والأحذية والألعاب في حديقة الفيللا التي يقيمون بها ويدعون دور الأيتام لجلب جميع الأطفال الأيتام والذي كان يتعدى عدد أطفال الدار الواحدة المائة طفل فيختار كل طفل ملابس ولعبة العيد كما يشاء دون تقييد أو فرض بل وكانت لا تحضر المعامل في الكلية في تلك الأيام حرصا منها على مشاركة الأطفال فرحتهم بالأشياء الجديدة وكانت تلعب معهم وتساعدهم في اختيار الملابس وقياسها فيرحلون وهم لا يتذكرون إلا هي وأذكر مرة أثناء مشاركتها في هذا العمل النبيل فإذا بطفل يدعى كرم كان سمينا بعض الشيء فلم يجد مقاسه من الملابس فجلس يبكي ويقول: يا مصيبتي يا مصيبتي فأخذوا يضحكون على رد فعله البريء فذهبت إليه وأخذته في حضنها ووعدته أنه سيفرح بالعيد مع إخوته فذهبت مع أخاها بالسيارة لمحل والدتها وفتحته أمامه وساعدته في اختيار ما يريد فلم يفرح طفل بالعيد في حياته كفرحة كرم بل ودفعت ثمن ما أخذه كرم من ملابس من مصروفها تنفيذا لوعدها له ومن سلسلة اهتمامها بالأيتام أنها كفلت طفل يدعى عصام بمصروفها كفالة شهرية لتلبية متطلباته بل وكانت تذهب للدار كل خميس بعد انتهاء اليوم الدراسي وتأخذه للمنزل ليقضي معها يومي الخميس والجمعة وكانت تحكي لي كيف كانت تروي له القصص حتى ينام ثم تجلس تنظر إليه وتبكي لحاله حتى تنام هي الأخرى وكانت تحرص على تواجد عصام معنا في دروس المواد التي نأخذها حتى تكون لنا مثلا في كفالة الأيتام بل وكانت تحثنا على ذلك ونجحت في أن تجعلنا نكفل أطفالا كعصام فأصبح ما نفعله في ميزان حسناتها وكانت أول من نظم حملة تبرعات كبيرة على مستوى الفرق الخمسة بالكلية للأطفال الأيتام مع عمل إفطار للمسنين في دار رعاية لهم وآخر ما قامت به أن نظمت رحلة لنا قبل وفاتها بشهر لدار أيتام معدم تكاد تكون فيه الأبواب عبارة عن ستائر باشتراك كان 30جنيها للطالب الواحد ومع عدد الطلبة الذين اشتركوا تمكنت من إحضار ملابس رياضية صيفية ل150يتيم هم عدد الأطفال في الدار بناء على طلب الدار بالإضافة للعب وحلويات لهم وكان من أجمل الأيام في عمري ولكن الله أراد أن تتوفى هذه الفتاة في حادث سيارة أمام عيني وبين يدي صعدت روحها لخالقها فكانت صدمة للجميع وأنا أولهم فامتنعت عن الطعام لأسبوع وانعزلت عن الناس حتى تذكرتها عندما كانت تنصحني بالرضاء بقضاء الله فاستغفرت الله وعدت لحياتي داعيا الله أن يجعل قبرها روضة من رياض الجنة ويسكنها الفردوس الأعلى كما كانت تتمنى وبعد عدة أيام قابلت الدكتور الذي كان يعطينا دروس المواد في الكلية وفي حضور بعض زملائنا وهو رجل وقور معروف عنه التدين والالتزام وقبل أن يبدأ الدرس قال لي سوف أقول لك ما أعتقد أنه سيفرحك فقلت له: ماذا؟ فقال: لقد رأيت رسول الله- صلى الله عليه وسلم- مرتين في المنام وكانت المرة الثالثة أمس وقد رأيته ومعه أمل فجاءت لي وقالت: كيف حالكم, فقلت: بخير ولكن خذيني معك لرسول الله, فقالت: لا إبقوا أنتم هنا, ثم ناداها رسول الله فذهبت إليه واستيقظت لأجد أذان الفجر قد بدأ فأخذت أصلي لها حتى شروق الشمس, فحمدت الله لأني أعرف أن رؤيا رسول الله حقيقية ولا يتمثل فيها الشيطان بشيء, فصدق رسول الله- صلى الله عليه وسلم- حين قال: ( أنا وكافل اليتيم كهاتين في الجنة وأشار بإصبعيه السبابة والوسطى), وأخيرا أعتذر للإطالة عليكم وأشكر كل من طلب معرفة شيء عنها وأطلب منكم جميعا أن تدعوا لها بخير الدعاء وجزاكم الله كل خير.





منقولة من منتدى أمل الاسلام

تسلمى سندس على قصصك الروعه
اللى والله بتعلم منها كل يوم حاجه
وان شاء الله اتعلمت من القصه دي حاجه جميله
بس مش هقول عليها لانى هعملها مهتكون بينى وبين ربنا

safa
25-06-2009, 02:03 PM
جمله يقولها بعض الشباب للفتيات قبل الإرتباط

إحذرن يا حبيباتى
قالي انا عارف انه حرام بس انا لازم اعرف البنت اللي هتجوزها كويس

فرده هذا في رأيي قد أوضح نيته
اتعتقدي شاب صالح يعرف ان شئ قد يقع به الى الحرام ويفعله؟ بل ومصر عليه وهو قد يسر الله حاله كما يقول ورزقه شقة والمقدرة على الخطبة والزواج فلم لم يسلك طريق الحلال؟وهناك الاخر الذى يقول إنتظرى حتى أكون نفسى ولكن مادمتى منتظره لابد أن لا تقطع علاقتنا
لو كانت أخته اتعتقدي سيرضى لها بهذا ؟

حبيبتي لا تنسي ثقة أهلك فيكِ وانكِ تحملي امانة غالية جدا وهي تلك الثقة فبالله عليكِ لا تخذليهم وتخوني تلك الثقة انسي هذا الشاب تماما أمسحى رقمه من موبايلك أو إمسحى إيميله ..إبتعدى عنه بالله عليكى
اختي الغالية مازلتي زهرة تتفتح فمازلتم فى فتره الشباب وما أحلى هذا العمر اشغلي وقتك بالاهتمام بمذاكرتك كي تفرحي ويسعد بكِ أهلك وتيقني تماما ان من ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه حتى يرزقك الله من هو خير من هذا الشاب ويكون زوجك في الحلال فيرعاكِ ويصونك ويحفظك

قلبك غالي حافظي عليه ولا تعطيه الا لمن يستحقه ليس لشاب قد تفرغ للايقاع بمن هم مثلك تحت ظل شئ غالي لكنه مسمم

فالحب الحلال فقط هو الحب

والحب الحلال لا مدخل له سوى الاهل

طبعا انتى عرفتى رايئ في الموضوع ده قبل كدا
المشكله ان الخسران الاوحيد بيبقي البنت لانها
وقتها بتخصر حاجات كتير اولها سمعتها وكمان
اعتزازها بنفسها انها مسمحتش لحد يكلمها قبل كدا
ولا انها قالت كلمه بحبك في الحام لشخص قبل زوجها
وكمان اكتر حاجه العذاب اللى هي هتشوفه بعد طبعا
فراق الحبيب المخلص لان ديما بتكون هي دي النهايه الصحيحه

سندس
25-06-2009, 10:13 PM
تسلمي يا صفا علي مرورك وتعليقك علي
قصة روان وكريم
وطبعا هما الإثنين غلطانيين
انظرو الصفحة السابقة

أشكرك يا صفا ياحبيبة قلبي علي تعليقك ومرورك الذي أسعدني كثيييييييييرا
دمتي في حفظ الله

سموحة
25-06-2009, 11:57 PM
قصة فتاة اسمها أمل


يقول خطيبها


هذه الفتاة كانت طالبة بكلية الصيدلة وأحسست تجاهها بالقدر يقول لي أنها ستكون شريكة حياتي يوما ما فقد أعجبني تدينها وأخلاقها الإسلامية التي تربت عليها في بيتها بالإضافة لما وهبها الله من الجمال دون إضافات أو تجميل, واختصارا تقدمت لها وقد وفقني الله في ذلك وأحسست أن الله وهبني من سيساعدني على العمل للجنة فعلى يديها أقلعت عن التدخين وعن جميع العادات السيئة فكانت كل شيء في حياتي لا تفارقني بنصحها وإرشادها لي فكانت أول من نصحني وأقنعني بالصلاة في المسجد وعلمتني صلاة الحاجة وصلاة الاستخارة وأول من حفظني أذكار الصباح والمساء عن ظهر قلب وأذكار ما قبل النوم فكانت لي كمثل الأم لإبنها والكثير الكثير ونتيجة لذلك اقتربت منها ومن أهلها أكثر فعرفت منهم معنى حب الأيتام وكفالة الأيتام وما شابه ذلك من حنان وعطف لم أرى له مثيل فأهلها من كبار تجار الملابس الجاهزة وكانوا يقيمون في العشر الأواخر من كل رمضان مع بعض التجار الآخرين من أهل الخير معرض مصغر للملابس والأحذية والألعاب في حديقة الفيللا التي يقيمون بها ويدعون دور الأيتام لجلب جميع الأطفال الأيتام والذي كان يتعدى عدد أطفال الدار الواحدة المائة طفل فيختار كل طفل ملابس ولعبة العيد كما يشاء دون تقييد أو فرض بل وكانت لا تحضر المعامل في الكلية في تلك الأيام حرصا منها على مشاركة الأطفال فرحتهم بالأشياء الجديدة وكانت تلعب معهم وتساعدهم في اختيار الملابس وقياسها فيرحلون وهم لا يتذكرون إلا هي وأذكر مرة أثناء مشاركتها في هذا العمل النبيل فإذا بطفل يدعى كرم كان سمينا بعض الشيء فلم يجد مقاسه من الملابس فجلس يبكي ويقول: يا مصيبتي يا مصيبتي فأخذوا يضحكون على رد فعله البريء فذهبت إليه وأخذته في حضنها ووعدته أنه سيفرح بالعيد مع إخوته فذهبت مع أخاها بالسيارة لمحل والدتها وفتحته أمامه وساعدته في اختيار ما يريد فلم يفرح طفل بالعيد في حياته كفرحة كرم بل ودفعت ثمن ما أخذه كرم من ملابس من مصروفها تنفيذا لوعدها له ومن سلسلة اهتمامها بالأيتام أنها كفلت طفل يدعى عصام بمصروفها كفالة شهرية لتلبية متطلباته بل وكانت تذهب للدار كل خميس بعد انتهاء اليوم الدراسي وتأخذه للمنزل ليقضي معها يومي الخميس والجمعة وكانت تحكي لي كيف كانت تروي له القصص حتى ينام ثم تجلس تنظر إليه وتبكي لحاله حتى تنام هي الأخرى وكانت تحرص على تواجد عصام معنا في دروس المواد التي نأخذها حتى تكون لنا مثلا في كفالة الأيتام بل وكانت تحثنا على ذلك ونجحت في أن تجعلنا نكفل أطفالا كعصام فأصبح ما نفعله في ميزان حسناتها وكانت أول من نظم حملة تبرعات كبيرة على مستوى الفرق الخمسة بالكلية للأطفال الأيتام مع عمل إفطار للمسنين في دار رعاية لهم وآخر ما قامت به أن نظمت رحلة لنا قبل وفاتها بشهر لدار أيتام معدم تكاد تكون فيه الأبواب عبارة عن ستائر باشتراك كان 30جنيها للطالب الواحد ومع عدد الطلبة الذين اشتركوا تمكنت من إحضار ملابس رياضية صيفية ل150يتيم هم عدد الأطفال في الدار بناء على طلب الدار بالإضافة للعب وحلويات لهم وكان من أجمل الأيام في عمري ولكن الله أراد أن تتوفى هذه الفتاة في حادث سيارة أمام عيني وبين يدي صعدت روحها لخالقها فكانت صدمة للجميع وأنا أولهم فامتنعت عن الطعام لأسبوع وانعزلت عن الناس حتى تذكرتها عندما كانت تنصحني بالرضاء بقضاء الله فاستغفرت الله وعدت لحياتي داعيا الله أن يجعل قبرها روضة من رياض الجنة ويسكنها الفردوس الأعلى كما كانت تتمنى وبعد عدة أيام قابلت الدكتور الذي كان يعطينا دروس المواد في الكلية وفي حضور بعض زملائنا وهو رجل وقور معروف عنه التدين والالتزام وقبل أن يبدأ الدرس قال لي سوف أقول لك ما أعتقد أنه سيفرحك فقلت له: ماذا؟ فقال: لقد رأيت رسول الله- صلى الله عليه وسلم- مرتين في المنام وكانت المرة الثالثة أمس وقد رأيته ومعه أمل فجاءت لي وقالت: كيف حالكم, فقلت: بخير ولكن خذيني معك لرسول الله, فقالت: لا إبقوا أنتم هنا, ثم ناداها رسول الله فذهبت إليه واستيقظت لأجد أذان الفجر قد بدأ فأخذت أصلي لها حتى شروق الشمس, فحمدت الله لأني أعرف أن رؤيا رسول الله حقيقية ولا يتمثل فيها الشيطان بشيء, فصدق رسول الله- صلى الله عليه وسلم- حين قال: ( أنا وكافل اليتيم كهاتين في الجنة وأشار بإصبعيه السبابة والوسطى), وأخيرا أعتذر للإطالة عليكم وأشكر كل من طلب معرفة شيء عنها وأطلب منكم جميعا أن تدعوا لها بخير الدعاء وجزاكم الله كل خير.





منقولة من منتدى أمل الاسلام



ماشاء الله بنت جميلة فى كل شىء
سبحان الله دائما نهايات الرائعين والرائعات فى دينهم قريبة
ربنا يسكنها فسيح جناتة يارب ويلهم اهلها وكل من احبها الصبر والسلوان

تسلم ايدك يا سندوسة يا حبيبتى

سموحة
26-06-2009, 12:01 AM
جمله يقولها بعض الشباب للفتيات قبل الإرتباط

إحذرن يا حبيباتى
قالي انا عارف انه حرام بس انا لازم اعرف البنت اللي هتجوزها كويس

فرده هذا في رأيي قد أوضح نيته
اتعتقدي شاب صالح يعرف ان شئ قد يقع به الى الحرام ويفعله؟ بل ومصر عليه وهو قد يسر الله حاله كما يقول ورزقه شقة والمقدرة على الخطبة والزواج فلم لم يسلك طريق الحلال؟وهناك الاخر الذى يقول إنتظرى حتى أكون نفسى ولكن مادمتى منتظره لابد أن لا تقطع علاقتنا
لو كانت أخته اتعتقدي سيرضى لها بهذا ؟

حبيبتي لا تنسي ثقة أهلك فيكِ وانكِ تحملي امانة غالية جدا وهي تلك الثقة فبالله عليكِ لا تخذليهم وتخوني تلك الثقة انسي هذا الشاب تماما أمسحى رقمه من موبايلك أو إمسحى إيميله ..إبتعدى عنه بالله عليكى
اختي الغالية مازلتي زهرة تتفتح فمازلتم فى فتره الشباب وما أحلى هذا العمر اشغلي وقتك بالاهتمام بمذاكرتك كي تفرحي ويسعد بكِ أهلك وتيقني تماما ان من ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه حتى يرزقك الله من هو خير من هذا الشاب ويكون زوجك في الحلال فيرعاكِ ويصونك ويحفظك

قلبك غالي حافظي عليه ولا تعطيه الا لمن يستحقه ليس لشاب قد تفرغ للايقاع بمن هم مثلك تحت ظل شئ غالي لكنه مسمم

فالحب الحلال فقط هو الحب

والحب الحلال لا مدخل له سوى الاهل


تمام حبيبتى
هى مجرد كلمات من سلسلة كلمات لا تنتهى ولكن معروفة واعتدنا سماعها فى كل القصص للاسف
ما ادراكى حبيبتى الفتاة الجميلة المتدينة انة فعلا سياتى منزلك ويطلبك من اهلك
ما ادراكى انة يريد معرفتك للتسلية اصلا وليس لدية اهداف سوى ذالك

فعلا الحب الحلال مدخلة الاهل وليس غيرة

سموحة
26-06-2009, 12:04 AM
اسفه ياسندس اتاخرت في الرد شويه مكنتش متابعه ان في جزء جديد نزل
عارفه ياسندس انا حاسه انك في كل جزء من قصص بتحكى جزء انا مريت بيه
اقول انابقي مريت بالجزء ده ازاي
اولا انا بنت عاديه جدا كنت بسمع اغانى وبضحك مع ده ودي ومش فارقه معايا اي حاجه
مكبره دماغي ومكنتش ملتزمه في الصلاه وكل شويه اقول بكره هلتزم
وفجاءه ظهر في حياتى شاب قالى انه بيحبنى جدا وقالى انه هيفضل جنبى بس بشرط انى استناه لحد لما يخلص امتحانات الترم ده وهيطلب من بباه اننا نتخطب لان ده كان وعد بباه انه هيخطبله وهو في الكليه
انا بصراحه اترددت كتير وللاسف في الاخر لقيت نفسي بوافق واتبدلت بينا المكالمات التليفونيه
بصراحه هو من يوم ماظهر في حياتى غيرهالى خالص
بطلت اسمع اغانى وطلب منى انى امسح كل الاغانى اللى على الموبايل لانه انسان محترم بصراحه او ملتزم الى حد ما وبعدين طلب منى انى البس اسدال ومن يومها وبقيت بصلى كل الصلوات واتغيرت حياتى خالص ودول كانوا احلى شهرين انا وقتها قولت ان اكيد ده الانسان اللى انا كنت ديما بدعي ربنا انه يخليه يظهر في حياتى علشان يغيرهالى ويدينى السعاده اللى انا مش عارفه اعيشها
بس للاسف نسينى انا وهو ان مش احنا بس اللى هنحك على قصتنا دي نسينى ان في واقع احنا عايشين فيه
خلص امتحانات وانا كمان خلصت راح علشان يقول لوالده انه بيحب انسانه وعاوز يخطبها زي ما هو وعده اتفاجاء ان لما والده وعده بكدا كان كمام محضرله العروسه وهي بنت عمته ووقتها اقسم الوالد انه مش هيتجوز غيرها وقاله انسى اي حاجه تانيه
وهو ما كان عليه انه بدل ما يكلمنى ويقولى مبروك بابا وافق قالى انسى كل حاجه خلاص احنا ملناش نصيب مع بعض
وقتها انا فعلا كنت حاسه انى انشليت ازاي دا انت اللى كنت بتحبنى اكتر ازاي هتبعد بسهوله كدا
انت اللى خلتنى احبك بس افتكرت وقتها حاجه مهمه (اللى بيتولد في الضلمه لازم هيموت في الضلمه ) اه وقتها انصدمت وانجرحت جدا وقفلت معاه من غير ولا كلمه الا ربنا يوفقك في حياتك ويسعدك انت وهي
عشت ايام كلها حزن بس وقتها قلت الحمد لله يمكن ربنا خلاه يظره في حياتى علشان اتلزم في الصلاء وابطل اسمع اغانى
وخدت عهد على نفسي انى مش هحب ابدا اللى الانسان اللى اخترنى انا دون عن كل البنات ودخل البت واتقدملى
اعزرينى طولت عليكى بس دي كمان قصه بتعبر ان مش لازم نسلم مشاعرنا وعقلنا للشطان ونمشي وراه ونرسم احنا لنفسنا طريق
لازم الطريق يمشي صح زي ما كل الناس بتعمل لازم الانسان اللى نحبه يكون في الاحلال


ربنا يثبتك يا صفصوفة يا حبيبتى يارب
انا عارفة احساسك اية
واحلى حاجة انك اتعلمتى ان الحب شىء غالى فعلا
مش اى شخص يستاهلة
شخص واحد يستاهلة هو الشخص الذى يدق بابك ويطلبك من اهلك
دائما اقول حتى لو الشخص الذى قدم الى اهلى يطلبنى ولا اريدة
يكفى احترامى لة فهو احترمنى واتى الى اهلى وقدرنى

ربنا ييسر حالك حبيبتى ويكرمك يارب بالزوج الصالح ان شاء الله
اللى يصونك ويعرق قدرك تماما
ربنا يسعد ايامك يارب

سندس
26-06-2009, 06:40 AM
سموووحة
أشكرك لمرورك وتعليقك الرائع
جزاك الله خيرا
وأثابك الله حبيبتي
دمتي في رعاية الخالق

سندس
26-06-2009, 10:42 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قصة من أرض الواقع

فتاة كانت تدرس في كلية عملية كالعادة في مصر كلية عملية = كورسات واخذت بالفعل كورسات مع معيدين ومعيدات لكن كان هناك معيد مهتم بالجروب بتاعها متابع لهم في اغلب المواد حتى أحيانا كان يعطيهم كورسات اضافية في مواد مختلفة سافر هذا المعيد ليكمل دراسته في احدى الجامعات خارج مصر تقدم شاب للفتاة تمت قراءة الفاتحة مر شهر او اكثر لم تشعر بالراحة وتم الاعتذار لهذا العريس اتمت الفتاة دراستها والحمد لله تخرجت وبدأت الحياة العملية وكانت في مفترق طرق هل تكمل دراسات عليا ؟هل تأخذ كورسات اضافية ؟هل تعمل ؟
قدرا علمت هذه الفتاة ان فتاة من الجروب أخذت ايميل هذا المعيد من أحد الأخوة وارسلت اليه تسأل عنه وغيره فأخذت هذه الفتاة ايميله وارسلت تسأله ماذا تفعل في حياتها العملية لأنها مترددة وبحكم خبرته تريد رأيه في ايميل سريع كتبت ما تريد انتظرت رده يوم 2 ، 3 لا حياة لمن تنادي لكن في يوم وفجأة وصلها ايميل منه لم ينصحها فيه بشئ لكن طلبها للخطبة http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa138.gif

البنت علشان محترمة فورا وفي نفس الليلة أخبرت والدها فهذا الشاب أرسل لها طلب واضح
مرت عدة ايام ولم ترد عليه فأرسل لها مرة أخرى يعيد الطلب فطلبت منه بيانات عن أهله وأرسلت له بيانات عن أهلها ....... قواعد حتى يأتي لا للشات بل ايميلات مقتضبة للاخبار عن الحال

قرب موعد وصول هذا الشاب طلب من الفتاة أن يرسل أهله للتعرف عليها وعلى أهلها وتم تحديد الموعد
بعدها فجأة طلب الشاب من الفتاة
أن ترسل له صورة http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa138.gif http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa150.gif http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa138.gif بالفعل رفضت البنت

وصل الشاب وحضر الى منزل الفتاة فور أن رآها هب واقفا أيوووووووووووووة هوه انتي

البنت وأهلها
http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa138.gif http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa138.gif http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa138.gif

لما البنت قعدت مع الشاب قالها ان مامته قالتله عنها كلام تاني
ميييين دي اللي عنيها خضرة
http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/icon_cool.gif
دي أقصر مني !!!
دي ..
دي..
دي..

ياترى الأم عملت كده ليه ؟
وايه اللي حصل بعد كده

انتظرونا ان شاء الله تعالى

سندس
26-06-2009, 10:43 AM
http://abeermahmoud2006.jeeran.com/465-theNext.gif

سندس
26-06-2009, 10:46 AM
استكمالا لقصة الشاب والفتاة والأهل

ممكن يكون ميزة في الشاب ده انه صريح بس فعلا الصراحة ليها حدود لأنه اكيد لما قال للبنت ان والدته رأيها فيها........ http://sayadla.com/vb/images/smilies/smallsmiles/57.gif
اكيد وبدون ارداتها أخدت موقف من الأم ... تمت الخطوبة ويوم الخطوبة بان الموضوع بنت قاعدة في جمب شكلها جزين جدا مش حزين وبس لاااااا دي بتبكي البنت من أهل العريس


ياترى من حق الأم انها تقول كلام ومش حقيقي عن البنت اللي ابنها عايز يرتبط بيها ؟

المهم ان البنت مستحملتش مضايقات الأهل كتير وكمان الشاب ده بدأت الغربة تأثر فيه بالسلب
بدأ يبعد عن ربنا للأسف شوية
والبنت الحمد لله ربنا من عليها بالالتزام أكتر
و
من غير كتر تفاصيل
قررت فسخ الخطوبة


ياترى الأهل ارتاحوا؟http://sayadla.com/vb/images/smilies/smallsmiles/no2.gif

سندس
26-06-2009, 10:47 AM
http://www.almhml.com/tokia/coc/14.jpg

سندس
26-06-2009, 10:49 AM
فتاة ملتزمة .. في حالها .. قدر الله لها ان يجعل في طريقها شاب هي تراه صالح مصلي في المسجد ملتحي -حسن الخلق - يغض بصره ... من الآخر هي تحسبه على خير ولا تزكي على الله أحد
تعمل ايه؟؟

سندس
26-06-2009, 10:51 AM
قبل ما أرد أود أن أسرد لكم ما سمعته على قناة دينية أتصلت أخت فاضلة تسأل هل يجوز لي أن أدعو الله عز وجل ان يزوجني من شاب أرى انه صالح

كان رد الشيخ ان تدعو الله عز وجل ان يزوجها الله منه ان كان الخير في ذلك وهذا من باب التأدب مع الله عز وجل

فكرت قليلا وجدت ان فعلا الوحيد العالم للغيب هو الله عز وجل وكم من فتاة تزوجت شابا كانت تظن انها تحبه ووقع الطلاق بعد عدة أشهر ولا حول ولا قوة الا بالله

ربما تكون فتاة صالحة جدا وشاب صالح جدا لكنهما غير منسجمين مع بعض لا يوجد بينهما توافق

وقد ضرب الشيخ مثلا ان ذات النطاقين وهي ذات النطاقين والزبير ابن العوام وهو حواري رسول الله ورغم التزامهما الا انهما لم يصلحا لبعضهما البعض

لا أنكر ولا أخفي اعجابي الشديد بهذه الفتاة التقية التي تخشى أن يكون هناك شئ في مجرد أن تدعو الله أن يزوجها هذا الشاب...

سندس
26-06-2009, 10:52 AM
http://abeermahmoud2006.jeeran.com/433-LoveU.gif

سندس
26-06-2009, 11:00 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نكمل المشوار على بركة الله

لو بنت حست باعجاب لشخص سواء كان زميل في العمل جار زميل دراسة وحسبته على خير ولم تزكه على الله عليها أن تستخير الله عز وجل ... وتدعو الله عز وجل ان كان زواجهما خير ربنا ييسره

لكــــــــــــــن ماذا لو اكتشفت الفتاة ان هذا الشاب متــــــــــزوج

صـــــــــــدمة !!!
http://umalyomn.jeeran.com/files/29850.jpg

طـــــــــــلع متــــــــــــزوج أو خاطب

سندس
26-06-2009, 11:02 AM
ما العمل ؟

هل تدعو الله عز وجل أن يهد بيته ؟,,,,
مممممم هل تدعو الله عز وجل أن ييسر لهما الزواج مع تقبلها للتعدد؟
وهل تعتقد أن أهلها سيرضون بهذا؟
هل تصرف نظر عن الموضوع بأكمله؟؟

سندس
26-06-2009, 11:03 AM
أنتظر أرائكم يا أحبتى

لنرى لو كنتى فى مكانها ماذا ستصنعى ؟؟؟

مسلمه وأفتخر
26-06-2009, 12:04 PM
الحل الوحيده في الموضوع ده
انها لازم تصرف نظر عن الموضوع بااكمله
لان انها تدعو الله ان يهد بيته
فهذا يدل علي انها انسانه غير طبيعيه بالمره
ولاتمت للإلتزام
لا من قريبا ولامن بعيد
لان المؤمن يحب لأخيه مايحب لنفسه
واما بالنسبه لموضوع التعدد
الموضوع ده شائك جداااااااااااااا
لاننا لازم ننظر له من عده مناظير ليس من منظور واحده
اولا من الممكن ان يكن هذا الشاب يحب خطيبه او زوجته
ولايقبل بالتعدد
في هذه الحاله تكون قد جرحت مشاعرها مرتين
ومن الممكن ان يحبها هي
فلا يعدل بينها وبين زوجته
فبدا من ان تأخذه معها الي الجنه
تجره الي نار جهنم والعياذ بالله
فالحل الوحيد
انها تصرف نظر تماما عن هذا الموضوع
وان شاء الله اكيد ربنا هيرزقها بزوج صالح اخر
يحبها ويحتويها
بجد ياسندس موضوع رائع جداااااااااااااا
تسلم ايدك

مسلمه وأفتخر
26-06-2009, 12:13 PM
قصة فتاة اسمها أمل


يقول خطيبها


هذه الفتاة كانت طالبة بكلية الصيدلة وأحسست تجاهها بالقدر يقول لي أنها ستكون شريكة حياتي يوما ما فقد أعجبني تدينها وأخلاقها الإسلامية التي تربت عليها في بيتها بالإضافة لما وهبها الله من الجمال دون إضافات أو تجميل, واختصارا تقدمت لها وقد وفقني الله في ذلك وأحسست أن الله وهبني من سيساعدني على العمل للجنة فعلى يديها أقلعت عن التدخين وعن جميع العادات السيئة فكانت كل شيء في حياتي لا تفارقني بنصحها وإرشادها لي فكانت أول من نصحني وأقنعني بالصلاة في المسجد وعلمتني صلاة الحاجة وصلاة الاستخارة وأول من حفظني أذكار الصباح والمساء عن ظهر قلب وأذكار ما قبل النوم فكانت لي كمثل الأم لإبنها والكثير الكثير ونتيجة لذلك اقتربت منها ومن أهلها أكثر فعرفت منهم معنى حب الأيتام وكفالة الأيتام وما شابه ذلك من حنان وعطف لم أرى له مثيل فأهلها من كبار تجار الملابس الجاهزة وكانوا يقيمون في العشر الأواخر من كل رمضان مع بعض التجار الآخرين من أهل الخير معرض مصغر للملابس والأحذية والألعاب في حديقة الفيللا التي يقيمون بها ويدعون دور الأيتام لجلب جميع الأطفال الأيتام والذي كان يتعدى عدد أطفال الدار الواحدة المائة طفل فيختار كل طفل ملابس ولعبة العيد كما يشاء دون تقييد أو فرض بل وكانت لا تحضر المعامل في الكلية في تلك الأيام حرصا منها على مشاركة الأطفال فرحتهم بالأشياء الجديدة وكانت تلعب معهم وتساعدهم في اختيار الملابس وقياسها فيرحلون وهم لا يتذكرون إلا هي وأذكر مرة أثناء مشاركتها في هذا العمل النبيل فإذا بطفل يدعى كرم كان سمينا بعض الشيء فلم يجد مقاسه من الملابس فجلس يبكي ويقول: يا مصيبتي يا مصيبتي فأخذوا يضحكون على رد فعله البريء فذهبت إليه وأخذته في حضنها ووعدته أنه سيفرح بالعيد مع إخوته فذهبت مع أخاها بالسيارة لمحل والدتها وفتحته أمامه وساعدته في اختيار ما يريد فلم يفرح طفل بالعيد في حياته كفرحة كرم بل ودفعت ثمن ما أخذه كرم من ملابس من مصروفها تنفيذا لوعدها له ومن سلسلة اهتمامها بالأيتام أنها كفلت طفل يدعى عصام بمصروفها كفالة شهرية لتلبية متطلباته بل وكانت تذهب للدار كل خميس بعد انتهاء اليوم الدراسي وتأخذه للمنزل ليقضي معها يومي الخميس والجمعة وكانت تحكي لي كيف كانت تروي له القصص حتى ينام ثم تجلس تنظر إليه وتبكي لحاله حتى تنام هي الأخرى وكانت تحرص على تواجد عصام معنا في دروس المواد التي نأخذها حتى تكون لنا مثلا في كفالة الأيتام بل وكانت تحثنا على ذلك ونجحت في أن تجعلنا نكفل أطفالا كعصام فأصبح ما نفعله في ميزان حسناتها وكانت أول من نظم حملة تبرعات كبيرة على مستوى الفرق الخمسة بالكلية للأطفال الأيتام مع عمل إفطار للمسنين في دار رعاية لهم وآخر ما قامت به أن نظمت رحلة لنا قبل وفاتها بشهر لدار أيتام معدم تكاد تكون فيه الأبواب عبارة عن ستائر باشتراك كان 30جنيها للطالب الواحد ومع عدد الطلبة الذين اشتركوا تمكنت من إحضار ملابس رياضية صيفية ل150يتيم هم عدد الأطفال في الدار بناء على طلب الدار بالإضافة للعب وحلويات لهم وكان من أجمل الأيام في عمري ولكن الله أراد أن تتوفى هذه الفتاة في حادث سيارة أمام عيني وبين يدي صعدت روحها لخالقها فكانت صدمة للجميع وأنا أولهم فامتنعت عن الطعام لأسبوع وانعزلت عن الناس حتى تذكرتها عندما كانت تنصحني بالرضاء بقضاء الله فاستغفرت الله وعدت لحياتي داعيا الله أن يجعل قبرها روضة من رياض الجنة ويسكنها الفردوس الأعلى كما كانت تتمنى وبعد عدة أيام قابلت الدكتور الذي كان يعطينا دروس المواد في الكلية وفي حضور بعض زملائنا وهو رجل وقور معروف عنه التدين والالتزام وقبل أن يبدأ الدرس قال لي سوف أقول لك ما أعتقد أنه سيفرحك فقلت له: ماذا؟ فقال: لقد رأيت رسول الله- صلى الله عليه وسلم- مرتين في المنام وكانت المرة الثالثة أمس وقد رأيته ومعه أمل فجاءت لي وقالت: كيف حالكم, فقلت: بخير ولكن خذيني معك لرسول الله, فقالت: لا إبقوا أنتم هنا, ثم ناداها رسول الله فذهبت إليه واستيقظت لأجد أذان الفجر قد بدأ فأخذت أصلي لها حتى شروق الشمس, فحمدت الله لأني أعرف أن رؤيا رسول الله حقيقية ولا يتمثل فيها الشيطان بشيء, فصدق رسول الله- صلى الله عليه وسلم- حين قال: ( أنا وكافل اليتيم كهاتين في الجنة وأشار بإصبعيه السبابة والوسطى), وأخيرا أعتذر للإطالة عليكم وأشكر كل من طلب معرفة شيء عنها وأطلب منكم جميعا أن تدعوا لها بخير الدعاء وجزاكم الله كل خير.





منقولة من منتدى أمل الاسلام

يالله مااجملها من بنت
فعلا اكيد الي بعيش حياته علي طاعه
ربنا بيكافئه وحايته تنتهي علي طاعه
وبالنيبه لحكايه الارتباط بواحد غير متدين
انا شايف انه عادي
بس لو هو عنده استعداد بالبدء في الالتزام علي طول
من غير تسويف
لانه اكيد طالما هو مستعد
ممكن تاخد بايده معاها للجنه
والموضوع ده حصل كتير جدااااااااااا
واعرف قصص كتير جدا كده
بتمني من ربنا يتكون نهايتي زي امل كده
ربنا يرحمها ويغفرلها ويسامحها
تسلمي سندس علي الموضوع الجميل

مسلمه وأفتخر
26-06-2009, 12:30 PM
استكمالا لقصة الشاب والفتاة والأهل

ممكن يكون ميزة في الشاب ده انه صريح بس فعلا الصراحة ليها حدود لأنه اكيد لما قال للبنت ان والدته رأيها فيها........ http://sayadla.com/vb/images/smilies/smallsmiles/57.gif
اكيد وبدون ارداتها أخدت موقف من الأم ... تمت الخطوبة ويوم الخطوبة بان الموضوع بنت قاعدة في جمب شكلها جزين جدا مش حزين وبس لاااااا دي بتبكي البنت من أهل العريس


ياترى من حق الأم انها تقول كلام ومش حقيقي عن البنت اللي ابنها عايز يرتبط بيها ؟

المهم ان البنت مستحملتش مضايقات الأهل كتير وكمان الشاب ده بدأت الغربة تأثر فيه بالسلب
بدأ يبعد عن ربنا للأسف شوية
والبنت الحمد لله ربنا من عليها بالالتزام أكتر
و
من غير كتر تفاصيل
قررت فسخ الخطوبة



ياترى الأهل ارتاحوا؟http://sayadla.com/vb/images/smilies/smallsmiles/no2.gif

الموضوع ده فيه كذا نقطه استوقفتي
اولا حكايه انه طلب منها انه يخطبها
عبر رساله علي الاميل
بصراحه الموضوع ده ماينفعش
مش علشان غلط او حرام
لا لانه هو عاوز يتقدملها رسمي ويخطبها
بس لازم الاول يعرف مين البنت دي الاول
قبل مايعمل كده
لانه ممكن يكون متصور انها واحده تانيه من الجروب بتاعه
ويبني احلامه علي كده
وبعدين يكتشف انها واحده تانيه
بتحصل ليها مشاكل كتيره
لانه ممكن يفضل طول عمره مايقدرش يجمع
ان الانسانه الي هو خطبها دي ومش التانيه
ثانيا بالنسبه لصراحته
الصراحه الي هو فيها دي
غلط مليون في الميه
لان لو كل واحد قال لزوجته او خطيبه عن الكلام
الي بتقوله امه عنها والعكس
كانت كل البيوت اتخربت من زمان اوووووي
لكن لازم احاول احسن العلاقه بين الاتنين
وكان لازم الخطوبه تتفسخ
ده شئ طبيعي جداااااااااااااا
لان اي علاقه بتبدأ بمشاكل بين العائلتين كده
لازم تنتهي بسرعه اووووووووووووي
وهي اكيد ربنا هيرزقها بواحد تاني
يعرف يقدرها ويحافظ عليها

سندس
26-06-2009, 06:22 PM
رااااااااااااائع تعلقك دا يامروة
بجد ربنا يكرمك حبيبتي ويزيدك يااااااااارب
تسلمي يا حبيبتي ع المرور الجميل دا
دمتي متميزة ياقمر

همسة السكون
26-06-2009, 11:17 PM
المختصر المفيد من التعليق علي قصة روان وكريم


هما الاتنين غلطانين
بس الزوج غلطان أكتر طبعا
بصراحه هيه أخطأت لإنها أهملت نفسها
مهما كان يجب إن الزوجه تظل جميله بعين زوجها
ويجب أن تسر عينه داااائما
وأنا رأي بأنها أخطأت حين أخبرت أهلها
فمن الممكن أن تحل هذه المشكلة بينها وبينه بدون تدخل من الأهل

أما هوه فأخطأ جدا جدا جدا
يجب أن يتفهم ظروف زوجته..فهى تمر بمرحله جديده وهى مرحله الأمومه
وتريد أن تهتم بأبنائها فيجب أن يعذرها...
فالأبناء كما تعلمون متعبون جدا وخصوصا فى أول شهور
ولكنه زوج أنانى يريد كل شىء متكامل بدون أدنى تضحيه منه
يريدها جميله ومتزينه وفى نفس الوقت يريد أبنائه فى أحسن حال
والغريب أنه يريد ألا يشاركها فى تعبها حتى على الأقل بكلمه طيبه
فقط ينقدها وينقد تصرفاتها وينقد بيئتها
يعتقد أنه ملتزم ومن خلال هذه القصه
أرى أن سلوكه هذا بعيد عن الإلتزام تماما
هدااااااه الله
أما الأهل
فهم أخطأوا بالطبع
فهل لكى يحافظوا على كرامه إبنتهم يطلقوها ويخربوا البيت؟
لا أظن وخصوصا وأن بينهما أطفال
كان من الممكن أن يردوا لها كرامتها بأى إسلوب أخر سوى الطلاق
بأن يأخذوها لكى ترتاح نفسيا فى بيت أهلها وهذا أقسى عقاب على الزوج
هناااااك الكثير من الطرق ولكن الطلاق ..هذا شىء صعب جدا
فإلى كل زوج وزوجه
أتقوا الله وكونوا حقا على خطا الحبيب
أنت ايها الزوج ..كن رحيما عطوفا صاحب كلمه طيبه ورقيقه
فتجدها معك فى أحسن صوره تريدها
وأنتى أيتها الزوجه ..أعذرى زوجك فهو لكى.. أبا أبنائك
ودائما عندما تعاتبيه قولى له قولا كريما بكل لين ورحمه
وتذكرا أنكما تطيعا الله بإسعادكما لبعضكما


ازيك يا سندس يا حبيبتى

أولا انا اسفة جدا انى اتأخرت فى التعليق على قصة كريم وروان بس سبحاان الله جيت لقيتك ماشاء الله تبارك الرحمن علقتى وأوفيتى كمان واتكلمتى فعلا فى كل النقااط اللى كنت ناوية اقولها واكتر كمان فجزاكى ربى كل خير:a (80):

وانتظرينى ان شاء الله بعد اما اشوف الجزء الجديد اكيد هيكون ليا تعقيب لإن قصصك كلها فعلا عايزة وقفة وتأمل وتحليل

متابعااكى يا حبيبتى واستمرى فى العمل الطيب ده:a (82): وانا بحمد ربنا ان لقيت مافاتنيش الكثير

سندس
27-06-2009, 04:49 PM
ازيك يا سندس يا حبيبتى


أولا انا اسفة جدا انى اتأخرت فى التعليق على قصة كريم وروان بس سبحاان الله جيت لقيتك ماشاء الله تبارك الرحمن علقتى وأوفيتى كمان واتكلمتى فعلا فى كل النقااط اللى كنت ناوية اقولها واكتر كمان فجزاكى ربى كل خير:a (80):

وانتظرينى ان شاء الله بعد اما اشوف الجزء الجديد اكيد هيكون ليا تعقيب لإن قصصك كلها فعلا عايزة وقفة وتأمل وتحليل


متابعااكى يا حبيبتى واستمرى فى العمل الطيب ده:a (82): وانا بحمد ربنا ان لقيت مافاتنيش الكثير

ازيك يا جميل
تسلمي ياقمر ع الكلام الجميل دا
بجد ربنا يكرمك حبيبتي
أنتظرك بس متتأخريش عشان هنزل الجزء الجديد
دمتي في رعاية الله

سموحة
27-06-2009, 05:25 PM
ارى خيانة فى تفكيرها فى رجل متزوج
فهى ان اخفق قلبها لشاب وارادت ان ترتبط بة وتتزوجة
لا عيب فى ذالك
العيب الا تصرف نظرها عنة مجرد ما عرفت انة متزوج

مثال بسيط
لو كانت تلك الفتاة فى ظروف زوجتة وزوجها احبتة فتاة فى العمل هل ترضى على زوجها ان يتزوج اخرى عليها

نحن بصدد مشكلة ونحن فتيات صالحات الحمدلله
ولكننا لسنا صحابيات
يندر جدا وجود المراة التى ترتضى لنفسها ان تقاسمها اخرى فى زوجها

موضوع شائق والله يا سندوسة
تسلم ايدك حبيبتى

همسة السكون
27-06-2009, 06:38 PM
بالنسبة لقصة المغفور لها بإذن الله أمل

ربنا بجد يرحمها ويجعل مثوااها الجنة

فعلا البنت لما بتبقى ملتزمة وقريبة من ربنا كده بتبقى اقوى من 100 شاب ويمكن كمان تبقى هى السبب فى تغيير الشاب زى أمل ربنا يرحمها

همسة السكون
27-06-2009, 06:50 PM
جمله يقولها بعض الشباب للفتيات قبل الإرتباط

إحذرن يا حبيباتى
قالي انا عارف انه حرام بس انا لازم اعرف البنت اللي هتجوزها كويس

فرده هذا في رأيي قد أوضح نيته
اتعتقدي شاب صالح يعرف ان شئ قد يقع به الى الحرام ويفعله؟ بل ومصر عليه وهو قد يسر الله حاله كما يقول ورزقه شقة والمقدرة على الخطبة والزواج فلم لم يسلك طريق الحلال؟وهناك الاخر الذى يقول إنتظرى حتى أكون نفسى ولكن مادمتى منتظره لابد أن لا تقطع علاقتنا
لو كانت أخته اتعتقدي سيرضى لها بهذا ؟





بس انا من رأيى فى النقطة دى يا سندووسة ان هذا النوع الآخر شاب كويس بدليل انه قال

لها نقطع علاقتنا لحد اما أكون نفسى مطلبش منها اى شئ يغضب ربنا بالعكس ده بيعينها

انهم يرضوا ربنا بقطع علاقتهم لحد ما الظروف تسمح انه ييجى يتقدملها

دى وجهة نظرى يا قممر

تقبلى مرورى

سندس
27-06-2009, 10:10 PM
سمووووووحة ...................همسة السكون

شكرا لمروركن وتعليقكن
دمتن في رعاية الله حبيباتي

سندس
27-06-2009, 10:16 PM
حرب لا تخلو من حب !

! لم تستطع السيوف والدماء أن تنسي القائد (رغم كل مسئوليات ومشقة الحرب بما تحمله من هموم) الاهتمام بحبيبته ، فعن أنس قال: "...خرجنا إلى المدينة (قادمين من خيبر) فرأيت النبي يجلس عند بعيره، فيضع ركبته وتضع صفية رجلها على ركبتيه حتى تركب" (رواه البخاري)، فلم يخجل الرسول – ص- من أن يرى جنوده هذا المشهد، ومم يخجل أو ليست بحبيبته؟

ويبدو أن هذه الغزوة لم تكن استثنائية، بل هو الحب نفسه في كل غزواته ويزداد.. فوصل الأمر بإنسانية الرسول الكريم أن يداعب عائشة رضي الله عنها في رجوعه من إحدى الغزوات، فيجعل القافلة تتقدم عنهم بحيث لا تراهم ثم يسابقها.. وليست مرة واحدة بل مرتين..

وبلغت رقته الشديدة مع زوجاته أنه يشفق عليهن حتى من إسراع الحادي في قيادة الإبل اللائي يركبنها، فعن أنس رضي الله عنه أن النبي (صلى) كان في سفر وكان هناك غلام اسمه أنجشة يحدو بهن (أي ببعض أمهات المؤمنين وأم سليم) يقال له أنجشة، فاشتد بهن في السياق، فقال النبي "رويدك يا أنجشة سوقك بالقوارير".. (رواه البخاري).

حب بصوت عالي !
وعندما تتخافت الأصوات عند ذكر أسماء نسائهم، نجد رسولنا الكريم يجاهر بحبه لزوجاته أمام الجميع. فعن عمرو بن العاص أنه سأل النبي :
"أي الناس أحب إليك... قال: عائشة، فقلت من الرجال؟ قال: أبوها". (رواه البخاري).

وعن زوجته السيدة صفية بنت حيي قالت: "إنها جاءت رسول الله تزوره في اعتكافه في المسجد في العشر الأواخر من رمضان، فتحدثت عنده ساعة، ثم قامت لتنصرف، فقام النبي معها يوصلها، حتى إذا بلغت المسجد عند باب أم سلمة مر رجلان من الأنصار فسلما على رسول الله ، فقال لهما : "على رسلكما، إنما هي صفية بنت حيي". (رواه البخاري).

وبسلوك الـ "جنتلمان" العاشق، يحكي لنا أنس أن جاراً فارسياً لرسول الله كان يجيد طبخ المرق، فصنع لرسول الله طبقاً ثم جاء يدعوه، فرفض سيدنا محمد الدعوة مرتين؛ لأن جاره لم يدع معه عائشة للطعام، وهو ما فعله الجار في النهاية!

نأتى بعد الفاصل

سندس
27-06-2009, 10:35 PM
***********************
http://www.baladynet.net/karkateeeeer.files/karkater%20new.jpg

سندس
27-06-2009, 10:41 PM
خير الرومانسية !

وبغض النظر عن السعادة التي يتمتع بها أي انسان في جوار رسول الله، فإن زوجات نبينا الكريم كن يتمتعن بسعادة زوجية تحسدهن عليها كل بنات حواء ، فمن منا لا تتمنى أن تعيش بصحبة زوج يراعى حقوقها ويحافظ على مشاعرها أكثر من أي شيء، بل ويجعل من الاهتمام بالأهل والحنو عليهم وحبهم معيارا لخيرية الرجل صلى الله عليه وسلم
"خيركم.. خيركم لأهله، وأنا خيركم لأهلي". (رواه الترمذي وابن ماجة).

وعلى كثرة عددهن كان رسول الله (ص الله عليه وسلم ) القائد والرسول يتفقد أحوالهن ويريد للود أن يققى ويستمر فعن ابن عباس قال: "وكان رسول الله (ص الله عليه وسلم ) إذا صلى الصبح جلس في مصلاه وجلس الناس حوله حتى تطلع الشمس ثم يدخل على نسائه امرأة امرأة يسلم عليهن ويدعو لهن. فإذا كان يوم إحداهن كان عندها". (فتح الباري، شرح صحيح البخاري).

بيت النبوة

وفي عصر يبتعد عن الرفاهية ألاف السنين كان الرسول المحب خير معين لزوجاته.. فقد روي عن السيدة عائشة في أكثر من موضع أنه كان في خدمة أهل بيته. فقد سئلت عائشة ما كان النبي (ص الله عليه وسلم ) يصنع في بيته؟ قالت: كان يكون في مهنة أهله (أي خدمة أهله) (رواه البخاري). وفي حادثة أخرى أن عائشة سئلت ما كان رسول الله (صلى الله عليه وسلم ) يعمل في بيته؟ قالت: "كان يخيط ثوبه ويخصف نعله ويعمل ما يعمل الرجال في بيوتهم".



وظل محمد عليه الصلاة والسلام على وفائه للسيدة خديجة زوجته الأولى طوال حياتها، فلم يتزوج عليها قط حتى ماتت، وبعد موتها كان يجاهر بحبه لها أمام الجميع، وكان يبر صديقاتها إكراماً لذكراها، حتى أن السيدة عائشة رضي الله عنها كانت تقول: "ما غرت من أحد من نساء النبي ما غرت على خديجة، وما رأيتها ولكن كان النبي يكثر ذكرها، وربما ذبح الشاة ثم يقطعها أعضاء ثم يبعثها في صدائق خديجة، فربما قلت له: كأنه لم يكن في الدنيا امرأة إلا خديجة، فيقول: إنها كانت وكانت، وكان لي منها ولد". (رواه البخاري

سندس
27-06-2009, 11:09 PM
لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر

أنزلت الجزء الجديد
أتمني أن تقرأوه

*تولين*
28-06-2009, 02:45 AM
قصة فتاة اسمها أمل


يقول خطيبها


هذه الفتاة كانت طالبة بكلية الصيدلة وأحسست تجاهها بالقدر يقول لي أنها ستكون شريكة حياتي يوما ما فقد أعجبني تدينها وأخلاقها الإسلامية التي تربت عليها في بيتها بالإضافة لما وهبها الله من الجمال دون إضافات أو تجميل, واختصارا تقدمت لها وقد وفقني الله في ذلك وأحسست أن الله وهبني من سيساعدني على العمل للجنة فعلى يديها أقلعت عن التدخين وعن جميع العادات السيئة فكانت كل شيء في حياتي لا تفارقني بنصحها وإرشادها لي فكانت أول من نصحني وأقنعني بالصلاة في المسجد وعلمتني صلاة الحاجة وصلاة الاستخارة وأول من حفظني أذكار الصباح والمساء عن ظهر قلب وأذكار ما قبل النوم فكانت لي كمثل الأم لإبنها والكثير الكثير ونتيجة لذلك اقتربت منها ومن أهلها أكثر فعرفت منهم معنى حب الأيتام وكفالة الأيتام وما شابه ذلك من حنان وعطف لم أرى له مثيل فأهلها من كبار تجار الملابس الجاهزة وكانوا يقيمون في العشر الأواخر من كل رمضان مع بعض التجار الآخرين من أهل الخير معرض مصغر للملابس والأحذية والألعاب في حديقة الفيللا التي يقيمون بها ويدعون دور الأيتام لجلب جميع الأطفال الأيتام والذي كان يتعدى عدد أطفال الدار الواحدة المائة طفل فيختار كل طفل ملابس ولعبة العيد كما يشاء دون تقييد أو فرض بل وكانت لا تحضر المعامل في الكلية في تلك الأيام حرصا منها على مشاركة الأطفال فرحتهم بالأشياء الجديدة وكانت تلعب معهم وتساعدهم في اختيار الملابس وقياسها فيرحلون وهم لا يتذكرون إلا هي وأذكر مرة أثناء مشاركتها في هذا العمل النبيل فإذا بطفل يدعى كرم كان سمينا بعض الشيء فلم يجد مقاسه من الملابس فجلس يبكي ويقول: يا مصيبتي يا مصيبتي فأخذوا يضحكون على رد فعله البريء فذهبت إليه وأخذته في حضنها ووعدته أنه سيفرح بالعيد مع إخوته فذهبت مع أخاها بالسيارة لمحل والدتها وفتحته أمامه وساعدته في اختيار ما يريد فلم يفرح طفل بالعيد في حياته كفرحة كرم بل ودفعت ثمن ما أخذه كرم من ملابس من مصروفها تنفيذا لوعدها له ومن سلسلة اهتمامها بالأيتام أنها كفلت طفل يدعى عصام بمصروفها كفالة شهرية لتلبية متطلباته بل وكانت تذهب للدار كل خميس بعد انتهاء اليوم الدراسي وتأخذه للمنزل ليقضي معها يومي الخميس والجمعة وكانت تحكي لي كيف كانت تروي له القصص حتى ينام ثم تجلس تنظر إليه وتبكي لحاله حتى تنام هي الأخرى وكانت تحرص على تواجد عصام معنا في دروس المواد التي نأخذها حتى تكون لنا مثلا في كفالة الأيتام بل وكانت تحثنا على ذلك ونجحت في أن تجعلنا نكفل أطفالا كعصام فأصبح ما نفعله في ميزان حسناتها وكانت أول من نظم حملة تبرعات كبيرة على مستوى الفرق الخمسة بالكلية للأطفال الأيتام مع عمل إفطار للمسنين في دار رعاية لهم وآخر ما قامت به أن نظمت رحلة لنا قبل وفاتها بشهر لدار أيتام معدم تكاد تكون فيه الأبواب عبارة عن ستائر باشتراك كان 30جنيها للطالب الواحد ومع عدد الطلبة الذين اشتركوا تمكنت من إحضار ملابس رياضية صيفية ل150يتيم هم عدد الأطفال في الدار بناء على طلب الدار بالإضافة للعب وحلويات لهم وكان من أجمل الأيام في عمري ولكن الله أراد أن تتوفى هذه الفتاة في حادث سيارة أمام عيني وبين يدي صعدت روحها لخالقها فكانت صدمة للجميع وأنا أولهم فامتنعت عن الطعام لأسبوع وانعزلت عن الناس حتى تذكرتها عندما كانت تنصحني بالرضاء بقضاء الله فاستغفرت الله وعدت لحياتي داعيا الله أن يجعل قبرها روضة من رياض الجنة ويسكنها الفردوس الأعلى كما كانت تتمنى وبعد عدة أيام قابلت الدكتور الذي كان يعطينا دروس المواد في الكلية وفي حضور بعض زملائنا وهو رجل وقور معروف عنه التدين والالتزام وقبل أن يبدأ الدرس قال لي سوف أقول لك ما أعتقد أنه سيفرحك فقلت له: ماذا؟ فقال: لقد رأيت رسول الله- صلى الله عليه وسلم- مرتين في المنام وكانت المرة الثالثة أمس وقد رأيته ومعه أمل فجاءت لي وقالت: كيف حالكم, فقلت: بخير ولكن خذيني معك لرسول الله, فقالت: لا إبقوا أنتم هنا, ثم ناداها رسول الله فذهبت إليه واستيقظت لأجد أذان الفجر قد بدأ فأخذت أصلي لها حتى شروق الشمس, فحمدت الله لأني أعرف أن رؤيا رسول الله حقيقية ولا يتمثل فيها الشيطان بشيء, فصدق رسول الله- صلى الله عليه وسلم- حين قال: ( أنا وكافل اليتيم كهاتين في الجنة وأشار بإصبعيه السبابة والوسطى), وأخيرا أعتذر للإطالة عليكم وأشكر كل من طلب معرفة شيء عنها وأطلب منكم جميعا أن تدعوا لها بخير الدعاء وجزاكم الله كل خير.





منقولة من منتدى أمل الاسلام



مااشااء الله بجد هي دي الناااس ربنااا يرحمهااا يااااااااااااااارب:smile:

*تولين*
28-06-2009, 02:47 AM
جمله يقولها بعض الشباب للفتيات قبل الإرتباط

إحذرن يا حبيباتى
قالي انا عارف انه حرام بس انا لازم اعرف البنت اللي هتجوزها كويس

فرده هذا في رأيي قد أوضح نيته
اتعتقدي شاب صالح يعرف ان شئ قد يقع به الى الحرام ويفعله؟ بل ومصر عليه وهو قد يسر الله حاله كما يقول ورزقه شقة والمقدرة على الخطبة والزواج فلم لم يسلك طريق الحلال؟وهناك الاخر الذى يقول إنتظرى حتى أكون نفسى ولكن مادمتى منتظره لابد أن لا تقطع علاقتنا
لو كانت أخته اتعتقدي سيرضى لها بهذا ؟

حبيبتي لا تنسي ثقة أهلك فيكِ وانكِ تحملي امانة غالية جدا وهي تلك الثقة فبالله عليكِ لا تخذليهم وتخوني تلك الثقة انسي هذا الشاب تماما أمسحى رقمه من موبايلك أو إمسحى إيميله ..إبتعدى عنه بالله عليكى
اختي الغالية مازلتي زهرة تتفتح فمازلتم فى فتره الشباب وما أحلى هذا العمر اشغلي وقتك بالاهتمام بمذاكرتك كي تفرحي ويسعد بكِ أهلك وتيقني تماما ان من ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه حتى يرزقك الله من هو خير من هذا الشاب ويكون زوجك في الحلال فيرعاكِ ويصونك ويحفظك

قلبك غالي حافظي عليه ولا تعطيه الا لمن يستحقه ليس لشاب قد تفرغ للايقاع بمن هم مثلك تحت ظل شئ غالي لكنه مسمم

فالحب الحلال فقط هو الحب

والحب الحلال لا مدخل له سوى الاهل


الشيطاان فعلااا بيزين للانساان وبعدين مستحيل هو يقبل على اخته كدااااااااا
بس بيرضي نزواااته وخلاااص
سبحاان الله ربنااا يهدي الجميع

*تولين*
28-06-2009, 02:54 AM
ما العمل ؟


هل تدعو الله عز وجل أن يهد بيته ؟,,,,

مممممم هل تدعو الله عز وجل أن ييسر لهما الزواج مع تقبلها للتعدد؟
وهل تعتقد أن أهلها سيرضون بهذا؟

هل تصرف نظر عن الموضوع بأكمله؟؟


لاازم ثم لاااازم انهااا تصرف نظر عن الموضووووع تمااامااالان لو ربناا ارااد انه يكووون حلالهاا اكيد هييسرهولهاااا بطريقة من الطرق لكن لو محصلش يبقى مش نصيبهااا ولااازم ماتحطش في باالهاا انه يفسخ او غيره ...
ومش هو اخر وااحد
بالنسبة للتعدد باحس ان الموضوووع ده صعب لكن لو هي مقتنعة بكداا ده يرجعلهاا
بس اكيد المشكلة ان زوجته التاانية تقتنع بس الفكرة هتقووله ازااي اسااساا
اناا من نظري التعدد ده صعب خصووصا ان المشااعر مش هتبقى ليكي لوحدك وده موضووع صعب على الست عااامة

*تولين*
28-06-2009, 02:57 AM
خير الرومانسية !


وبغض النظر عن السعادة التي يتمتع بها أي انسان في جوار رسول الله، فإن زوجات نبينا الكريم كن يتمتعن بسعادة زوجية تحسدهن عليها كل بنات حواء ، فمن منا لا تتمنى أن تعيش بصحبة زوج يراعى حقوقها ويحافظ على مشاعرها أكثر من أي شيء، بل ويجعل من الاهتمام بالأهل والحنو عليهم وحبهم معيارا لخيرية الرجل صلى الله عليه وسلم
"خيركم.. خيركم لأهله، وأنا خيركم لأهلي". (رواه الترمذي وابن ماجة).

وعلى كثرة عددهن كان رسول الله (ص الله عليه وسلم ) القائد والرسول يتفقد أحوالهن ويريد للود أن يققى ويستمر فعن ابن عباس قال: "وكان رسول الله (ص الله عليه وسلم ) إذا صلى الصبح جلس في مصلاه وجلس الناس حوله حتى تطلع الشمس ثم يدخل على نسائه امرأة امرأة يسلم عليهن ويدعو لهن. فإذا كان يوم إحداهن كان عندها". (فتح الباري، شرح صحيح البخاري).

بيت النبوة

وفي عصر يبتعد عن الرفاهية ألاف السنين كان الرسول المحب خير معين لزوجاته.. فقد روي عن السيدة عائشة في أكثر من موضع أنه كان في خدمة أهل بيته. فقد سئلت عائشة ما كان النبي (ص الله عليه وسلم ) يصنع في بيته؟ قالت: كان يكون في مهنة أهله (أي خدمة أهله) (رواه البخاري). وفي حادثة أخرى أن عائشة سئلت ما كان رسول الله (صلى الله عليه وسلم ) يعمل في بيته؟ قالت: "كان يخيط ثوبه ويخصف نعله ويعمل ما يعمل الرجال في بيوتهم".






وظل محمد عليه الصلاة والسلام على وفائه للسيدة خديجة زوجته الأولى طوال حياتها، فلم يتزوج عليها قط حتى ماتت، وبعد موتها كان يجاهر بحبه لها أمام الجميع، وكان يبر صديقاتها إكراماً لذكراها، حتى أن السيدة عائشة رضي الله عنها كانت تقول: "ما غرت من أحد من نساء النبي ما غرت على خديجة، وما رأيتها ولكن كان النبي يكثر ذكرها، وربما ذبح الشاة ثم يقطعها أعضاء ثم يبعثها في صدائق خديجة، فربما قلت له: كأنه لم يكن في الدنيا امرأة إلا خديجة، فيقول: إنها كانت وكانت، وكان لي منها ولد". (رواه البخاري







حبيبي ياارسوول الله هو طبعاا خير قدووة لنااا ...وهو معلمناا الخير
ولااعظم من حنااان الرسول ومواااقفه مع جميع الناااس

*تولين*
28-06-2009, 03:02 AM
تسلمي سوندوستي ومنتظريـــــــــــــــن الباااقي:smile::smile:

سندس
28-06-2009, 08:31 AM
تسلمي سوندوستي ومنتظريـــــــــــــــن الباااقي:smile::smile:
تسلمي يا روح قلبي ع مرورك الجميل وتعليقك
تسلمي يا قمر

أسير الإحساس
28-06-2009, 08:48 AM
جزاك الله خيرا يا سندس على هذا المجهود الرائع ..
لقد أتيتي بكل ما هو طيب ومفيد .. رائعة تلك المواقف التي قمتي بسردها بأسلوب شيق وما أجملها من مواقف تشخص لها القلوب ..
وما أروع ما جئتي به من مقتطفات من حياة رسولنا صلى الله عليه وسلم ..
لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآَخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا (21) الأحزاب
دمتي بكل خير .

سندس
28-06-2009, 08:58 AM
جزاك الله خيرا يا سندس على هذا المجهود الرائع ..

لقد أتيتي بكل ما هو طيب ومفيد .. رائعة تلك المواقف التي قمتي بسردها بأسلوب شيق وما أجملها من مواقف تشخص لها القلوب ..
وما أروع ما جئتي به من مقتطفات من حياة رسولنا صلى الله عليه وسلم ..
لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآَخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا (21) الأحزاب

دمتي بكل خير .

شكرا ليك يا أسير ع مرورك الجميل
تسلم كتييييييير
نورت التوبيك والله

همسة السكون
28-06-2009, 10:06 AM
الحمد لله دلوقتى انتهيت من قراءة كل الأجزاء اللى كانت فايتانى

بس انا مش هاعلق دلوقت

انا بس قلت احجز لنفسى مكاان عشاان لازم آجى اعلق على كل الاجزاء اللى فاتتنى

ههههههههههههه

لى عودة قريب أووووى ان شاء الله

وتسلمى سندس على اسلوبك الراائع فى الطرح

سندس
28-06-2009, 10:38 AM
هههههههه
مستنياكي يا قمر
متخافيش مش هخلي حد ييجي جنب مكانك
هههههه

سندس
28-06-2009, 10:50 AM
http://www.ii5ii.com/4thread/Basmlh&start&opening/htjjhp%20%283%29.gif

لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآَخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا (21) الأحزاب

رومانسيات النبي صلي الله عليه وسلم

لأن الكثير يظن أن الرومنسية و العاطفة مع النساء لا تأتي إلا من أشكال مهند مع نور و يحيى مع لميس

وهم لا يعلمون أنه صلى الله عليه وسلم ضرب أروع الأمثال في عاطفتة في التعامل مع زوجاته

كان صلى الله عليه وسلم في التعامل مع زوجاته مثالنا الأعلى،،
فقد كان :

عليه الصلاة والسلام ..

يعرف مشاعرها وأحاسيسها

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لعائشة: أنى لأعلم إذا كنت عني راضية وإذا كنت عنى غضبى.. أما إذا كنت عنى راضية فإنك تقولين لا ورب محمد.. وإذا كنت عني غضبى قلت: لا ورب إبراهيم؟؟ رواه مسلم

يقدر غيرتها وحبها

تقول أم سلمة: أتيت بطعام في صحفة لي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأصحابه، فقال: من الذي جاء بالطعام؟ فقالوا أم سلمة، فجاءت عائشة بحجر ناعم صلب ففلقت به الصحفة فجمع النبي صلى الله عليه وسلم بين فلقتي الصحفة وقال: كلوا، يعنى أصحابه، كلوا غارت أمكم غارت أمكم ثم أخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم صحفة عائشة فبعث بها إلى أم سلمة وأعطى صحفة أم سلمه لعائشة"!!

يتفهم نفسيتها وطبيعتها

قال صلى الله عليه وسلم: ".. استوصوا بالنساء خيرا فإنهن خلقن من ضلع وإن أعوج شيء في الضلع أعلاه فإن ذهبت تقيمه كسرته وإن تركته لم يزل أعوجا فاستوصوا بالنساء خيرا" والحديث ليس على سبيل الذم كما يفهم العامة بل لتفهيم وتعليم الرجال. وفي الحديث فهم عجيب لطبيعة المرأة وفيه إشارة إلى إمكانية ترك المرأة على اعوجاجها في بعض الأمور المباحة، وألا يتركها على الاعوجاج إذا تعدت ما طبعت عليه من النقص كفعل المعاصي وترك الواجبات.

يشتكي لها ويستشيرها

استشار النبي صلى الله عليه وسلم زوجاته في أدق الأمور ومن ذلك استشارته صلى الله عليه وسلم لأم سلمة في صلح الحديبية عندما أمر أصحابه بنحر الهدي وحلق الرأس فلم يفعلوا لأنه شق عليهم أن يرجعوا ولم يدخلوا مكة، فدخل مهموما حزينا على أم سلمة في خيمتها فما كان منها إلا أن جاءت بالرأي الصائب: أخرج يا رسول الله فاحلق وانحر، فحلق ونحر وإذا بأصحابه كلهم يقومون قومة رجل واحد فيحلقون وينحرون.

يظهر محبته ووفاءه لها

قال صلى الله عليه وسلم لعائشة في حديث أم زرع الطويل والذي رواه البخاري: "كنت لك كأبي زرع لأم زرع" أي أنا لك كأبي زرع في الوفاء والمحبة فقالت عائشة بأبي وأمي لأنت خير لي من أبي زرع لأم زرع!!

يختار أحسن الأسماء لها

كان صلى الله عليه وسلم يقول لـ[عائشة] :" يا عائش، يا عائش هذا جبريل يقرئك السلام". متفق عليه. وكان يقول لعائشة أيضا: يا حميراء، والحميراء تصغير حمراء يراد بها البيضاء.

يأكل ويشرب معها

تقول عائشة رضي الله عنها : كنت أشرب فأناوله النبي صلى الله عليه وسلم فيضع فاه على موضع فيّ، وأتعرق العرق فيضع فاه على موضع فيّ. رواه مسلم والعَرْق: العظم عليه بقية من اللحم وأتعرق أي آخذ عنه اللحم بأسناني ونحن ما نسميه بالـ"قرمشة".

لا يتأفف من ظروفها

تقول عائشة رضي الله عنها: كنت أُرَجِّلُ رأس رسول الله صلى الله عليه وسلم يعني أسرح شعره وأنا حائض.

يتكئ وينام على حجرها

تقول عائشة رضي الله عنها: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتكئ في حجري وأنا حائض. رواه مسلم

يتنزه معها ويصطحبها

كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا كان بالليل سار مع عائشة يتحدث. رواه البخاري

يساعدها في أعباء المنزل

سئلت عائشة ما كان النبي صلى الله عليه وسلم يصنع في بيته؟ قالت: كان في مهنة أهله. رواه البخاري

يقوم بنفسه تخفيفا عليها

سألت السيدة عائشة رضي الله عنها ما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعمل في بيته؟ قالت: كان بشرًا من البشر، يخيط ثوبه ويحلب شاته ويخدم نفسه. رواه الإمام أحمد

يتحمل من أجل سعادتها

دخل أبو بكر على النبي صلى الله عليه وسلم وهو مغطَّى بثوبه، وفتاتان تضربان بالدف أمام عائشة فاستنكر ذلك، فرفع النبي الغطاء عن وجهه وقال: دعهما يا أبا بكر، فإنها أيام عيد.

يعطيها حقها عند الغضب

غضبت عائشة ذات مرة مع النبي صلى الله عليه وسلم فقال لها: هل ترضين أن يحكم بيننا أبو عبيدة بن الجراح؟ فقالت: لا.. هذا رجل لن يحكم عليك لي، قال: هل ترضين بعمر؟ قالت: لا.. أنا أخاف من عمر.. قال: هل ترضين بأبي بكر (أبيها)؟ قالت: نعم!!.

يهديء من روعها

كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا غضبت زوجته وضع يده على كتفـها وقال: [اللهم اغفر لها ذنبها وأذهب غيظ قلبها، وأعذها من الفتن].

يهدي ويتودد لأحبتها

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا ذبح شاة يقول: أرسلوا بها إلى أصدقاء خديجة. رواه مسلم.

يمتدح ويشكر فيها

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: إن فضل عائشة على النساء كفضل الثريد على سائر الطعام. رواه مسلم

يفرح عند فرحها

تقول السيدة عائشة رضي الله عنها ?:? كنت ألعب بالبنات -أي?:? بصورهن- عند رسول الله -صلي الله عليه وسلم- وكانت تأتيني صواحبي فكن ينقمعن -أي يستترن- من رسول الله -صلي الله عليه وسلم- فكان يسربهن إليّ، أي?:? يأمرهن بالذهاب إلي.

يسعد بفرحها ولعبها

تقول السيدة عائشة رضي الله عنها: قدم الرسول صلي الله عليه وسلم مرة من غزوة وفي سهوتي -أي:مخدعي ستر، فهبت الريح فانكشف ناحية الستر عن بنات لي لعب ، فقال: ما هذا يا عائشة ؟ قلت: بناتي، ورأى - صلى الله عليه وسلم - بينهن فرسا له جناحان من غير قاع -من جلد- فقال: ما هذا الذي وسطهن ؟ قلت: فرس فقال -صلى الله عليه وسلم- فرس له جناحان؟ قلت: أما سمعت أن لسليمان -عليه السلام- خيل لها أجنحة؟ قالت: فضحك -صلى الله عليه وسلم- حتى رأيت نواجذه.

يعلن حبه لها ويسعد بذلك

يقول صلى الله عليه وسلم عن خديجة "أنى رزقت حُبها". رواه مسلم

ينظر إلى أحسن طباعها

يقول صلى الله عليه وسلم: "لا يفرك مؤمن مؤمنة إن كره منها خلقا رضي منها آخر". رواه مسلم

لا ينشر خصوصياتها
يقول صلى الله عليه وسلم: إن من أشر الناس عند الله منزلة يوم القيامة الرجل يفضي إلى امرأته وتفضي إليه ثم ينشر سرها. رواه مسلم


يتطيب لها في كل حال

عن عائشة رضي الله عنها قالت: كأني أنظر إلى وبيض المسك في مفرق رسول الله صلى الله عليه وسلم. رواه مسلم وسُئِلَتْ عائشة: "بأي شيء كان يبدأ النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل بيته؟ قالت: بالسواك"

يحتمل صدودها ومناقشتها

عن عمر بن الخطاب قال: صخبت علىّ امرأتي فراجعتني، فأنكرت أن تراجعني! قالت: ولم تنكر أن أراجعك؟ فوالله إن أزواج النبي صلى الله عليه وسلم ليراجعنه فلا يغضب.

لا يضربها ولا يعنفها

قالت عائشة رضي الله عنها: ما ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم امرأة له قط" رواه النسائي

يواسيها ويمسح دموعها

كانت صفية مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في سفر، وكان ذلك يومها، فأبطأت في المسير، فاستقبلها رسول الله صلى الله عليه وسلم وهى تبكي، وتقول حملتني على بعير بطيء، فجعل رسول الله يمسح بيديه عينيها، ويسكتها..."رواه النسائي

يضع اللقمة في فمها

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إنك لن تنفق نفقة إلا أجرت عليها حتى اللقمة ترفعها إلى في امرأتك" رواه البخاري
يحرص على احتياجاتها
قال الرسول صلى الله عليه وسلم: "أطعم إذا طعمت وأكس إذا اكتسيت" رواه الحاكم وصححه الألباني

يثق بها ولا يخونها

نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يطرق الرجل أهله ليلاً وأن يخونهم، أو يلتمس عثراتهم. رواه مسلم

يتفقد حالها ويسأل عنها

عن أنس رضي الله عنه قال: "كان صلى الله عليه وسلم يدور على نسائه في الساعة الواحدة من الليل والنهار". رواه البخاري

يراعيها أثناء الحيض

عن ميمونة رضي الله عنها قالت: يباشر نساءه فوق الإزار وهن حُيّضٌ. رواه البخاري

يصطحبها في السفر

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أراد سفراً أقرع بين نسائه, فآيتهن خرج سهمها خرج بـها. متفق عليه

يسابقها ويلعب معها

عن عائشة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لي: تعالي أسابقك، فسابقته، فسبقته على رجلي" وسابقني بعد أن حملت اللحم وبدنت فسبقني وجعل يضحك وقال هذه بتلك!

يختار لها أحب الأسماء

عن عائشة قالت يا رسول الله صلى الله عليه وسلم كل نسائك لها كنية غيري فكناها "أم عبد الله" رواه أحمد

يشاركها الفرحة والسعادة

قالت عائشة -رضي الله عنها- رأيت النبي صلى الله عليه وسلم يسترني وأنا أنظر إلى الحبشة وهم يلعبون في المسجد، فزجرهم عمر -رضي الله عنه-، فقال النبي صلى الله عليه وسلم "دعهم، أمنًا بني أرفِدة" يعني من الأمن، وفي لفظ قالت: "لقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقوم على باب حِجرتي، -والحبشة يلعبون بِحِرابهم، في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم- يسترني بردائه، لكي أنظر إلى لعبهم، ثم يقوم من أجلي حتى أكونَ أنا الَّتي أنصرف. البخاري.

يشيع السعادة في بيته

عن عائشة رضي الله عنها قالت: زارتنا سودة يومًا فجلس رسول الله بيني وبينها، إحدى رجليه في حجري، والأخرى في حجرها، فعملت لها حريرة فقلت: كلى! فأبت فقلت: لتأكلي، أو لألطخن وجهك، فأبت فأخذت من القصعة شيئاً فلطخت به وجهها، فرفع رسول الله صلى الله عليه وسلم رجله من حجرها لتستقيد منى، فأخذت من القصعة شيئاً فلطخت به وجهي، ورسول الله صلى الله عليه وسلم يضحك. رواه النسائي

يحب ويحترم أهلها

عن عمرو بن العاص أنه أتي النبي صلى الله عليه وسلم فقال: أي الناس أحب إليك يا رسول الله؟ قال: عائشة. قال من الرجال؟ قال: أبوها.

لا ينتقصها أثناء الأزمات

عن عائشة رضي الله عنها تحكي عن حادثة الإفك قالت: إلا أني قد أنكرت من رسول الله صلى الله عليه وسلم بعض لطفه بي، كنت إذا اشتكيت رحمني، ولطف بي، فلم يفعل ذلك بي في شكواي تلك فأنكرت ذلك منه كان إذا دخل علي وعندي أمي تمرضني قال: كيف تيكم! لا يزيد على ذلك. رواه البخاري.

يمهلها حتى تتزين له

عن جابر قال: "كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في سفر، فلما رجعنا ذهبنا لندخل إلى بيوتنا فقال: أمهلوا حتى ندخل ليلا (من أجل أن يصلح النساء أنفسهن) حتى تمتشط الشعثة (أي تسرح شعرها)، وتستحد المغيبة (أي تزيل الشعر الزائد في جسدها). رواه النسائي.

يراعيها نفسيا حال مرضها

عن عائشة رضي الله عنها قالت: كان صلى الله عليه وسلم إذا مرض أحدٌ من أهل بيته نفث عليه بالمعوذات ورقاها بيديه. رواه مسلم

يحمل لها البشرى والفرح

عن عائشة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: إن جبريل عليه السلام يقرأ عليك السلام قلت: وعليه السلام ورحمة الله.
وأتى جبريل النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله، هذه خديجة قد أتت معها طعام أو شراب فإذا هي أتتك فاقرأ عليها السلام من ربها ومني، وبشرها ببيت في الجنة من قصب(اللؤلؤ المنظوم بالدرر) لا صخب فيه ولا نصب فبشرها صلى الله عليه وسلم وهو فرح لها.


اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا وحبيبنا المصطفى المختار

لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآَخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا (21) الأحزاب

المصدر : وصلتني ع الميل

مسلمه وأفتخر
28-06-2009, 07:57 PM
حرب لا تخلو من حب !


! لم تستطع السيوف والدماء أن تنسي القائد (رغم كل مسئوليات ومشقة الحرب بما تحمله من هموم) الاهتمام بحبيبته ، فعن أنس قال: "...خرجنا إلى المدينة (قادمين من خيبر) فرأيت النبي يجلس عند بعيره، فيضع ركبته وتضع صفية رجلها على ركبتيه حتى تركب" (رواه البخاري)، فلم يخجل الرسول – ص- من أن يرى جنوده هذا المشهد، ومم يخجل أو ليست بحبيبته؟

ويبدو أن هذه الغزوة لم تكن استثنائية، بل هو الحب نفسه في كل غزواته ويزداد.. فوصل الأمر بإنسانية الرسول الكريم أن يداعب عائشة رضي الله عنها في رجوعه من إحدى الغزوات، فيجعل القافلة تتقدم عنهم بحيث لا تراهم ثم يسابقها.. وليست مرة واحدة بل مرتين..

وبلغت رقته الشديدة مع زوجاته أنه يشفق عليهن حتى من إسراع الحادي في قيادة الإبل اللائي يركبنها، فعن أنس رضي الله عنه أن النبي (صلى) كان في سفر وكان هناك غلام اسمه أنجشة يحدو بهن (أي ببعض أمهات المؤمنين وأم سليم) يقال له أنجشة، فاشتد بهن في السياق، فقال النبي "رويدك يا أنجشة سوقك بالقوارير".. (رواه البخاري).

حب بصوت عالي !
وعندما تتخافت الأصوات عند ذكر أسماء نسائهم، نجد رسولنا الكريم يجاهر بحبه لزوجاته أمام الجميع. فعن عمرو بن العاص أنه سأل النبي :
"أي الناس أحب إليك... قال: عائشة، فقلت من الرجال؟ قال: أبوها". (رواه البخاري).

وعن زوجته السيدة صفية بنت حيي قالت: "إنها جاءت رسول الله تزوره في اعتكافه في المسجد في العشر الأواخر من رمضان، فتحدثت عنده ساعة، ثم قامت لتنصرف، فقام النبي معها يوصلها، حتى إذا بلغت المسجد عند باب أم سلمة مر رجلان من الأنصار فسلما على رسول الله ، فقال لهما : "على رسلكما، إنما هي صفية بنت حيي". (رواه البخاري).

وبسلوك الـ "جنتلمان" العاشق، يحكي لنا أنس أن جاراً فارسياً لرسول الله كان يجيد طبخ المرق، فصنع لرسول الله طبقاً ثم جاء يدعوه، فرفض سيدنا محمد الدعوة مرتين؛ لأن جاره لم يدع معه عائشة للطعام، وهو ما فعله الجار في النهاية!

نأتى بعد الفاصل


اللهم صلي وسلم وبارك عليك ياحبيبي يامحمد
فعلا هو ده رسولنا الكريم صلي الله عليه وسلم
حنان وةحب ورمانسيه مش ممكنه
ويرجعوا يقواو دا الاسلام دين التخلف
دا حتي حرم الحب
ازاي ورسولنا الكريم عاش اجمل قصص الحب
قصص كلها في حب نظيف
حب لله وفي الله
مش يقولوا قيس وليلي وعنتر وعبله
كلها قصص انتهت بالفشل
ولاقصه فيهم انتهت بالزواج الحلال السعيد ابدا
يجماعه الحب مش حرام
لكن الحرام اننا نوجه الحب ده غلط
نوجهه في غير طاعه الله
بجد ياسندس موضوعك ده رائع
بجد تسلمي ياحبيبه قلبي
وجزاكي الله خيرا
وجعله الله في ميزان حنساتك

مسلمه وأفتخر
28-06-2009, 08:06 PM
والله ياسندس
ياريت الشباب والبنات الاتنين مع بعض
يتعلموا من الي كان بيحصل في بيت النبوه
لان البيت هو اساس المجتمع
ولما يكون البيت ملء بالمشاكل اكيد
المجتمع كله بيكون معرض للانهيار
ياريت شبابنا يتعلم من الرسول صلي الله عليه وسلم
ازاي بيحترم زوجاته وبيحبهم ويحافظ علي مشاعرهم
والبنات كمان تتعلم من زوجات الرسول صلي الله عليه وسلم
اازاي كانوا بيعملوا حبيبي المصطفي
وازاي كانوا بيقفوا جنبه في كل الأزمات والمشاكل
لازم نحاول الاول نصلح بيوتنا
ونكون بيوت اسلاميه بجد
علي نهج الحبيب المصطفي صلي الله عليه وسلم
والله ساعتها هنعرف ازاي نربي اولادنا صح
ونعرف نخرج ابطال من تاني زي صلاح الدين وقطز
وام حكيم وغيرهم وغيرهم
ناس بجد تتحرر بيهم الأمه
جزاكي الله خيرا سندس علي الموضوع
وجعله الله في ميزان حسناتك

سندس
28-06-2009, 09:17 PM
والله ياسندس

ياريت الشباب والبنات الاتنين مع بعض
يتعلموا من الي كان بيحصل في بيت النبوه
لان البيت هو اساس المجتمع
ولما يكون البيت ملء بالمشاكل اكيد
المجتمع كله بيكون معرض للانهيار
ياريت شبابنا يتعلم من الرسول صلي الله عليه وسلم
ازاي بيحترم زوجاته وبيحبهم ويحافظ علي مشاعرهم
والبنات كمان تتعلم من زوجات الرسول صلي الله عليه وسلم
اازاي كانوا بيعملوا حبيبي المصطفي
وازاي كانوا بيقفوا جنبه في كل الأزمات والمشاكل
لازم نحاول الاول نصلح بيوتنا
ونكون بيوت اسلاميه بجد
علي نهج الحبيب المصطفي صلي الله عليه وسلم
والله ساعتها هنعرف ازاي نربي اولادنا صح
ونعرف نخرج ابطال من تاني زي صلاح الدين وقطز
وام حكيم وغيرهم وغيرهم
ناس بجد تتحرر بيهم الأمه
جزاكي الله خيرا سندس علي الموضوع

وجعله الله في ميزان حسناتك


فعلا والله البيت هو أساس المجتمع
والبيت هو أول حاجة بيفتح عليها الطفل عنيه للحياه
بياخد كل تربيته من أمه وأبووووووووه
لو كانو فعلا متعلمين
لو كانو واعيين إيه اللي بيحصل دلوقتي في المجتمعااااااااات
لو كانو عارفين يعيشو مع بعض صح
بعيشو بحب وبمودة ورحمة
لو كانو بيتبعو سنة النبي صلي الله عليه وسلم
في كل أمور معيشتهم وحياتهم كلها
كانت فعلا الحياة هتبقي أجمل وأحلي
وفعلا هنطلع جيل يحرر الأقصي
بجد إحنا محتاجين فعلا واحد زي صلاح الدين الأيوبي

لذلك دي دعوة من هنا بنوجهها
كلنا في صوووووووت واحد بنعلنها
تعالو نتعلم انت يا زوج إزاي تعاملها
وانتي يا زوجه إزاي تعامليه
وطبعا محدش يقول لما أتجوز هبقي أتعلم
من دلوقتي اتعلم
عشان وانت داخل عش الزوجية تكون عارف هتعاملها ازاي
وإنتي كمااااااان وإنتي داخلة عش الزوجية تكوني عارفة هتعاملية ازاي
ازاااااااااي هتسعديه
ازاي هتريحيه
ازاي هتساعديه
وطبعا التوكل ع الله أولا وأخيرا

بجد كلامك درر يا مرمر والله
تسلمي يا حبيبتي ع تعليقك الأكثر من رااااااااااائع
ربنا يزيدك يا قمر

وأحب دايما أنهي بالآيه العظيمة دي

لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآَخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا (21) الأحزاب

سندس
29-06-2009, 08:03 AM
مشكله جديده

تقووووول الفتـــــــــــــــــــــــــــــــاه

أرجو منكم أن تساعدوني في ايجاد حل سريع لمشكلتي أنا آنسه وعندي 19 سنه وكنت

عاوزه أعرف رأي حضرتك في موضوع كانك أخي

أنا تعرفت من خلال الايميل على شاب كويس وأخلاقه كويسه وأنا بقالي حوالي 5 أشهر

بكلمه وطلب ايدي لكن قالي لما نشوف بعض الأول وأنا موافقاه في هذا الراي لان لازم

نعرف شكل بعض الاول وحتى هو ذكر لي سبب اعجابه بي لاخلاقي وانا محكتش لحد

على الموضوع ده غير أختي و مش عايزه أاقابله من غير ما اقول لماما لكن ممكن ماما

ترفض وتزعل مني جدا وخايفه بعد ما اقابله ما يحصلش نصيب وبعدها ماما معرفش

هتتصرف ازاي وانا حتى قلت مش هقابله من غير ما آخذ اختي معايا انا حيرانه ارجو

الرد السريع....وشكرا لك

سندس
29-06-2009, 08:07 AM
الرد

اسمحي لي بالرد على مشكلتك...


عزيزتي...لقد تعرفتِ على هذا الشباب عبر الإنترنت وقد ظهر لك أن أخلاقه جيدة...ولكن...
الإنترنت يشبه عالماً خيالياً أكثر من الواقع....بمعنى أن فكرتك عن الشخص الذي يحدثك تكون مبنية على التخيل...وكل ما تعرفينه عنه وصلك من كتابته فقط!!!
وطبعا هناك فرق بين ما يكتبه الشخص وبين الواقع....فعندما أكتب لك هذا الرد مثلا فأنا أفكر في كل كلمة وأحاول كتابة ما هو مناسب ومقنع...لكن لا يمكنك الحكم على شخصيتي....ولن تعرفي أي شىء عني سوى ما أكتبه....
أرجو أن تكون الفكرة واضحة لديك....
وحتى إذا كان إنسان جيد وأخلاقه رائعة بالفعل فأنصحك ألا تقابليه...لماذا؟؟ سوف أشرح لك الفكرة.
أنت تريدين أن تقابليه كي تريه ويراك...ولكن إذا حدث وتقابلتم سوف يحدث أمر من اثنين: قد تعجبين به وقد لايعجبك....
والذي أؤكده لك أن في كلتا الحالتين لن تكون أبداً المقابلة الأخيرة...لماذا؟؟ لأنك أساسا ذاهبة للقائه وفي داخلك بعض المشاعر تجاهه...
فإذا رأيتيه وأعجبك فسوف ترغبين في مقابلته أكثر وستكون حجتك أنك تريدين التعرف عليه أكثر!!!
وإذا لم يعجبك فربما تصابين ببعض الإحباط ثم تغلبك عاطفتك وتقولين أن مقابلة واحدة هي بالطبع غير كافية للتعرف على شخصية إنسان...وسوف تجدين الحجج والمبرررات لتكرار المقابلة!!!!
وحتى إذا ذهبت مع أختك فأؤكد لك أنك ستذهبين المرات القادمة وحدك!!!
وأعتقد بالطبع أن إنسانة مثلك على خلق ودين ترفض تماما أن تتورط في مثل هذه الأمور...
إن الشيطان يزين لنا الوقوع في المحرمات...وقد نتساهل أحيانا في بعض الأمور...لكن هذا التساهل قد يقودنا إلى ذنوب أكثر...
صدقيني إذا قابلتيه ولو لمرة واحدة ستشعرين بعدها بمرارة وستشعرين أن جزء من حيائك قد خدش...وطبعا المقابلة سيكون بها ذنوب مثل النظر وعصيان الوالدين....
حبيبتي...إذا كان هذا الشاب يرغب حقاً في خطبتك فلماذا لايتقدم مباشرة إليك ويراك في بيتك ....فإذا أعجبك وأعجبتيه تمت الخطبة بتوفيق من الله ومباركة من الأهل وإذا لم تعجبوا ببعض سينتهي الموضوع دون ذنوب أو معاصي....
عزيزتي...الله أعلم بنوايا العباد...لكن للأسف كثير من الشباب يستغل عواطف من هن في مثل سنك الصغيرة...
فالأفضل أن يواجه الأمر كرجل...فإن كان صادق النية فليتوجه لأهلك مباشرة وإن كان متلاعباً تكونين قد حميتي نفسك من الإنسياق وراء علاقة محرمة....
وأيضاً ماهو عمر هذا الشاب هل يستطيع الزواج؟؟؟ هناك أمور كثيرة لن تعرفيها حتى لو قابلتيه بنفسك....
ورجاء خاص من أخت تحبك وتتمنى لك الخير...لا تعرضي حيائك لأي خلل..أرجوك....وتذكري أن الشيطان يستدرجنا خطوة خطوة حتى نجد أنفسنا نتهاون في الذنوب كبيرها وصغيرها ونفقد خوفنا من الله...
وتذكري أن الإنسان عندما يذنب تنكت في قلبة نقطة سوداء ويستمر بالذنوب حتى يصير قلبه مغطى بالسواد...فأرجوك لاتفقدي ولو جزء يسير من براءتك وطهرك...
أعلم من رسالتك أنك إنسانة ذات خلق ودين...وإلا لما أرسلت في طلب المشورة...الحلال بيّن والحرام بينّ...واستفت قلبك ولو أفتوك...فبماذا تشعرين في داخلك الآن في هذه اللحظة؟؟؟ أعتقد أنك تدركين تماما إن كان ماتفعلينه صواباً أو خطأ...
وأرجو أن تتوقفي عن محادثته على الإنترنت فأنت تعلمين جيداً حرمانية تلك الأمور...
وتذكري قوله تعالى:
(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ وَمَن يَتَّبِعْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ فَإِنَّهُ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ مَا زَكَا مِنكُم مِّنْ أَحَدٍ أَبَدًا وَلَكِنَّ اللَّهَ يُزَكِّي مَن يَشَاء وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ)....
أدعو الله أن يوفقك لكل خير...
وأبلغينا بأخبارك قريباً...
والسلام عليكم...

سندس
29-06-2009, 08:10 AM
رد أخــــــر فى نفس المسأله

هداك الله..........اختي عمرك من عمري لذلك لن اقول عنك صغيره ولا تستطيعين التميز بين الخطئ والصواب.......ولن اشفق عليك بل سوف اغضب منك http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/engry1.gif
اختي اتعرفين كم ذنبا اقترفتي http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/icon_exclaim.gif http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/icon_exclaim.gif اولا التحدث مع شاب على الإنترنت .....هذا حرااااااام قطعا
ثانيا اختي لقد خنتي الأمانه ....فاهلك وطعوا ثقتهم فيكي .....وانت ماذا فعلتي خنتهم ...فاتحدث مع شاب على الإنترنت او غيره سواء في نظرهم ونظر الجميع
ثالثا خمسة اشهر من الذنب ؟؟؟؟خمسة اشهر تصرين على الذنب http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa138.gif وهنال المزيد والمزيد.................
اختي الكريمه .......اثبتي لي انه شاب جيد ومتدين http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/icon_exclaim.gif كيفhttp://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa138.gif من كلامه فقط ......ارجوكي .http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa150.gif ....اذا كل الشبان على الإنترنت سيصبحون عمرو وابو بكر
ثم اصلا لو كان شاب متدينا لما بحث عن الزواج عبر صفحات الشات
اختي اي شاب في هذا العالم ......يعرف طريق الزواج وهو باب البيت وما دام اختار طريقا اخر فهو لا يريد الزواج .............
اختي هناك قصة لفتاة من عائله متدينه تزوجة والحمد لله من شاب متدين وغني وجميل وقد حسدتها كل الفتيات .......وفي يوم علمتها احدى صديقاتها الإنترنت .....فطلبت من زوجها الكومبيوتر والإنترنت ........وهو كعادته لا يمنع عنها شيئا ........ومرت الأيام وتعرفت على الشات ........وتنقلت من حديث الى حديث الى ان التقت بشاب ......كما قالت كان حديثه جميلا ومهذبا .........اصبحت تكلمه من واء زوجها وفي البدايه كان الحديث عاديا ....حتى وعدها انه لو طلقها زوجها انه سوف يتزوجها .........وظهرت الخلافات بينها وبين زوجها ......وقد لاحظ زوجها كثرت الساعات التي تقضيها على الإنترنت ......فمنعها منه ........فاستطاعت ان تكلم الشاب وتحدثه على الهاتف .......وفي النهايه راقب زوجها الهاتفhttp://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa138.gif http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/marsa138.gif http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/madd.gif
اتعرقين ما فعل ............اسمعها الحديث مع ذلك الشاب (فقد سجله) وقال لها اذهبي الى بيت اهلك وسوف ابعث لك بالورقه وكأن شيئا لم يكن ( اخلاق http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/clap.gif )
ثم تم الطلاق واصبحت تواعد ذلك الشاب وموعد وراء موعد الى ان لمسها http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/madd.gif وبعدها لم تعد تلقاه ابدا .....حدثته مرة بعدها على الهاتف وقالت له (الن تجيئ لخطبتي )....في رايك ماذا قال لها
قال لها(يافاجره.......اخطبك...... من خانت مره تخون مره اخرى وان اردت الزواج فان الزواج طريقه واضح وليس من فتيات الشات)http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/madd.gif http://forum.amrkhaled.net/images/smilies/madd.gif
هذا قول الشاب بنفسه يا اختي وكيف بدا لها في البدايه شاب مهذب وعلى خلق .......اصلا اختي لو كان على خلق ..........فهو لن يتزوج من فتيات الشات............هذا راي .......ولك عقل ولك فؤاد ........وكتاب الله بين يديك .........والصلاة تذكرك .............وهذا شانك
(لقد سمعت هذه القصة من شيخ ....انا تذكرت اكثرها......ربما ليست هذه الجمله الت قالها ,,,,,,,,ولكن صدقيني على ما اذكر كانت اشد .......والله)

سندس
29-06-2009, 08:17 AM
الطفل الذي أهدى إلي حياتي!!


قصة معبرة..
كم منا سيسقط في هذا الفخ المسمى الإنترنت..
اللهم سلم.. لله احمنا

. كنت يوماً في زيارة لأحد الأصدقاء ومعي ابني عبد الرحمن ولم يتجاوز السبع سنوات وبينما صديقي في المطبخ لإعداد الشاي.. احتجت استعمال جهازه.. وأنا أستخدم برنامج الكتابة.. أخذ ابني يداعبني ويمازحني ويطلب مني أن أشغل له نشيداً عن طريق برنامج الريل بلاير (ويظن أن لدى صديقي نفس تلك الأناشيد) وحاولت أن أفهمه أن تلك الأناشيد ليست في هذا الجهاز.. ولكنه أبى إلا أن أجرب له وأبحث.. وعندها قلت له انظر بنفسك.. وكان يعرف كيفية فتح ملفات الأناشيد والقرآن الكريم والمحاضرات.. وبينما هو يبحث في الملفات نظرت إلى ملف وإذا به تحت اسم سفينة البحر.. فقلت لعله برنامج أو صور عن تلك السفينة.. وبينما أنا أفكر ما بالملف.. لم يمهلني ولدي وقام بفتح الملف.. ولا حول ولا قوة إلا بالله.. لقد كان الملف عبارة عن لقطة قذرة تسمر ولدي أمام تلك اللقطة.. وبدأ قلبي ينبض وارتعدت فرائصي.. ماذا أعمل؟ ولم أتمالك نفسي إلا وأنا أمسك بعيني ولدي وأغمضها قسراً، أضع يدي الأخرى على الجهاز (الشاشة).. وفجأة قمت بإغلاق الجهاز.. وابني مصدوم مما رأى.. لم أستطع النظر إليه وبدأ قلبي ينبض وكانت الأفكار تدور برأسي.. كيف أعلمه؟ ماذا أقول له؟ كيف أخرجه من هذا الوحل الذي رآه؟ وكيف.. وكيف؟؟ بينما أنا كذلك نظر إلي ولدي وهو يقول:

بابا.. عمو هذا ما هو طيب.. وأنت دائماً تقول لا تصاحب إلا الطيبين فكيف تصاحبه.. بابا.. عدني إنك ما تكلمه بعد اليوم.

نزلت هذه الكلمات كالبرد الشافي على قلبي.. قبلت رأسه وقلت له وأنا أعدك يا بني أن لا أصاحب الأشرار.. ولكن أريد منك شيئاً واحداً.. قال ما هو؟ قلت: أن تقول لعمو هذا حرام.. فوعدني بذلك وانطلق إلى صديقي بالمطبخ وقال له: عمو.. عمو.. ممكن أقول لك شيئاً؟ وكان صديقي يحب عبد الرحمن كثيراً، جاوبه صديقي وهو منشغل بتحضير الشاي.. ما هو يا حبيبي..
قال ولدي: عمو.. أنت تحب ربنا.. أجاب صديقي وبدأ يلتفت على ابني وهو يقول أهناك أحد ما يحب ربنا؟.

فقال ابني: وتريد ربنا يحبك؟ ترك صديقي ما بيده واستدار على ابني وهو يقول: لماذا هذا الكلام يا حبيبي وأخذ يمسح على رأسه.. فقال ابني له: عمو جهاز الكمبيوتر به شيء ربنا ما يحبه.. عمو.. وتلعثم ابني ولم يدر ما يقول: تسمر زميلي.. وقد علم ما يقصد ابني.. عندها ضم صغيري وأخذت الدموع تنهمر من عينيه، وهو يقول: سامحني يا حبيبي.. وضمه مرة أخرى وهو يقول يا رب سامحني.. يا رب سامحني.. كيف ألقاك وأنا أعصيك؟ دخلت عليه وقد كنت أسمع الحوار الذي دار ينهما.. ولم أدر ما أفعل.. وكان صغيري يقول له: عمو أنا أحبك وبابا يحبك ونريدك أن تكون معنا في الجنة.. ازداد زميلي بالبكاء والتضرع.. وهو يقول: لقد أهدى لي ابنك حياتي.. وأخذ يبكي.. عندها أخذت بتذكيره بالله والتوبة.. وأن الله يغفر الذنوب جميعاً.. وهو يقول: لقد أهدى إلي ابنك حياتي.. لم أعرف كيف مر الموقف.. كل ما أذكره أنني تركته وذهبت إلى بيتي ومعي ابني وهو على حاله تلك من التضرع لله بأن يغفر له.. والبكاء بين يديه..
في منتصف الليل.. دقت سماعة التلفون قمت لأجيب.. ما تراه قد حصل.. وإذا به أخو زميلي الأصغر، يقول يا عم صالح أدرك صاحبك.. يريدك أن تأتي الساعة.. ومعك ابنك عبد الرحمن.. ذهبت إلى غرفة ابني.. وأيقظته وأخذته معي وكلي قلق ما الذي حدث لصديقي دخلت بسرعة ومعي عبد الرحمن ورأيت صديقي وهو يبكي كما تركناه.. سلمت عليه وما أن رأى ابني حتى عانقه.. وقال هذا الذي أهدى إلي حياتي هذا الذي هداني، بدأ صديقي يتمتم بكلمات في نفسه.. وكانت الغرفة مليئة بأقربائه.. ما الذي حدث وسط هذه الدهشة من الجميع.. قال لي ابني.. بابا عمو يقول لا إله إلا الله.. بابا عمو يحب الله.. فجأة.. سقط صديقي مغشياً عليه.. ومات صديقي وهو بين يدي عبد الرحمن.
واليكم فلاش اسمه... يا نفسي مالك تعشقين عنادي؟.. رااااائع
http://saaid.net/flash/nfs.htm (http://saaid.net/flash/nfs.htm)

سندس
29-06-2009, 08:24 AM
وضعت جزء جديد أتمني من الجميع قراءته
دمتم في رعاية الله وحفظه
أختكم : سندس

طه أبو البراء
30-06-2009, 02:13 AM
ما شاء الله...اللهم ارزقنا مثل عبد الرحمن يارب...جزاك الله يا سندس خيرا وبارك بعملك

الانترنت...هذا مما يستعمله الملاعين للإيقاع بذوي القلوب الطاهرة...فيلطخونها بسمومهم وغمومهم ...يا رب يحمينا ويحمي إخوانا وأخواتنا من مثل هذه الأفخاخ

وكذلك قد يستقوي انسان من فتنة الصور...ولكن قد يقع في فتنة أخرى..هي فتنة التعلق بالجنس الآخر عن طريق الشات اللعين

فكم هتك من حرمات...وكم سبى من غافلات...أقول سبى..لأن السبي في عصرنا صار بهذا الشكل المقيت

ولو فرضنا صلاح الرجل والمرأة...ولكن كيف لا يخافان على قلبهما...أفلا يخافان فتنة الوقوع في الحب؟

جزاك الله خيرا أختنا سندس...كلام غاية في الروعة ..سلمت يداك

سموحة
30-06-2009, 03:16 PM
يا الله

ماشاء الله طفل جميل يحمل بذرة طيبة
جعلة الله هاديا وهو بذالك السن

وجعل نهاية الشخص فى طاعة الله
وخير موتة والله وهو متضرع الى الله سبحانة وتعالى


والله قصة روعة


جزاكى الله خيرا حبيبتى سندس

سندس
02-07-2009, 07:46 PM
ما شاء الله...اللهم ارزقنا مثل عبد الرحمن يارب...جزاك الله يا سندس خيرا وبارك بعملك


الانترنت...هذا مما يستعمله الملاعين للإيقاع بذوي القلوب الطاهرة...فيلطخونها بسمومهم وغمومهم ...يا رب يحمينا ويحمي إخوانا وأخواتنا من مثل هذه الأفخاخ

وكذلك قد يستقوي انسان من فتنة الصور...ولكن قد يقع في فتنة أخرى..هي فتنة التعلق بالجنس الآخر عن طريق الشات اللعين

فكم هتك من حرمات...وكم سبى من غافلات...أقول سبى..لأن السبي في عصرنا صار بهذا الشكل المقيت

ولو فرضنا صلاح الرجل والمرأة...ولكن كيف لا يخافان على قلبهما...أفلا يخافان فتنة الوقوع في الحب؟


جزاك الله خيرا أختنا سندس...كلام غاية في الروعة ..سلمت يداك

ربنا يحمي شباب وبنات المسلمين
شكرا يا طه لمرورك الجميل
جزاك الله خيرا

سندس
02-07-2009, 07:50 PM
يا الله


ماشاء الله طفل جميل يحمل بذرة طيبة
جعلة الله هاديا وهو بذالك السن

وجعل نهاية الشخص فى طاعة الله
وخير موتة والله وهو متضرع الى الله سبحانة وتعالى


والله قصة روعة



جزاكى الله خيرا حبيبتى سندس

اللهم ارزقنا حسن الخاتمة
والله الولد دا ثمرة تربية أبواااااه
عندما يحسن الأبوان تربية أولادهما
يجنو ذلك عندما يكبر الأولاد
فكل ما يزرعه الأبوان في الأطفال عند الصغر يجنوووه عند الكبر
جزاك الله خيرا سمووووووحة
تسلمي ع المرور والتعليق يا قمر

سندس
02-07-2009, 09:08 PM
جنيت على ابنتي بأنانيتي!!


بدت علي ملامح الجمال والجاذبية منذ صغري ، فكثر خطابي قبل أن أعرف معنى الزواج ، وأصوله وأسس الحياة الزوجية، لا أخفي عليكم كان بي شيء من الغرور رغم أنني لم أكن أدرك أنه غرور، ومبعثه كلمات الإطراء وعبارات المدح التي كنت أسمعها ممن حولي وكلها تدور حول شيء ليس لي بدٍ فيه ولا دور ألا وهو الجمال، غير أن أياً من تلك العبارات لم تكن تثني على خلقي أو ذكائي أو حلمي، فقط انصب اهتمام الآخرين بجمالي، وكنت أطرب حقاً لتلك العبارات وتكفيني وتشبع نفسي ولا أطمع في إطراء من نوع آخر.

فاز بي أحد الخُطّاب، وتزوجت وأنا صغيرة، كنت أدلل نفسي أمام زوجي وكان لشدة إعجابه بي يبتسم لي حين أجد راحتي في مواضع الدلال، لكنه في قرارة نفسه لم يكن مقتنعاً بهذا المبدأ، أنجبنا (أريج) ونحن في حياة ملؤها الحب المتدفق من زوجي، والرغبة في الدلال الدائم من جهتي، مثل كل الخلافات الصغيرة والمشادات العابرة التي تحدث في كل البيوت، كانت تعتري حياتنا بعض لحظات التعكير والشوائب، بيد أنها كانت لا تتلاشى مثلما يحدث عند كل الناس، بل كانت تكبر، وتتسع لأن طرفي الحدث لم يكونا على قدرٍ من الوعي الذي يستطيع إيصال السفينة إلى بر الأمان، فزوجي كان يدفعه الكبرياء وعقدة الرجل الشرقي فلا يبدر منه أي اعتذار مهما أخطأ في حقي، وإن كان يملأ أشرعتي الإحساس بالغرور، والشعور بأنني يجب أن أدَلَّل، فكنت أحرص على عدم التنازل عن موقفي مهما كان الأمر، وكان يقف من خلفي (إبليس) ويقول لي: دعيه يضرب رأسه بالجدار، فهناك ألف مَنْ يتمنى أن يُقَبَّل (قدمك) وهكذا سرنا في طرفيّ نقيض حتى وصلنا إلى نقطة الانفصال دون أن يحفظ أحدنا كرامة الآخر، ودون وضع أي اعتبار للضحية المسكينة (أريج)، نعم طلقني زوجي وظلت أريج معي في منزل أهلي، وعزم هو على عدم العودة إليَّ أبداً وكنت عازمة على عدم الرجوع إليه مهما كان السبب.

في هذه الأثناء ظهر لي زوج جديد، وتقبله أهلي ووافقوا عليه، وكذلك نال إعجابي وقبولي، لكنه اشترط عليَّ ألا اصطحب ابنتي بل أتركها في منزل أبي، حيث كانت والدتي قد توفيت منذ بضع سنوات، فقبلت بذلك وتركت (أريج) تقاوم الحياة بعيداً عن والديها، وكان والدها قد تزوج من أخرى، وشق طريقه في الحياة.

مرت السنوات، وأنجبت من الزوج لثاني بنين وبنات وكبرت (أريج) لكن بيت الأسرة الكبيرة صار مقفراً، حيث تزوج إخوتي وكبر والدي وصار طريح الفراش، وتقوم زوجة أكبر إخواني بخدمته، وتاهت (أريج) في دروب الحياة، وصارت في سن الزواج وكرهت المكوث بين جدران البيت، وحينما تقدم إليها أحد الشباب، لم نتمهل كثيراً حتى نستقصي عن أصله وفصله وسلوكه، بل كان قدومه برداً وسلاماً علينا جميعاً فباركنا زواجهما، وهي كانت كالغريق الذي وجد مُنقذاً ينتشله من الغرق، فإمسكت به بكلتا يديها، لكنها لم تكن تعرف شيئاً عن المستقبل المظلم الذي كان ينتظرها خلف (الأكمة) تم زواجهما وانطلق بها إلى مدينة أخرى، وانقطعت أخبارهما إلا من مهاتفات متقطعة بين الحين والآخر، ويبدو أن زوجها كان مدمن مخدرات، وبعد توقفه عن العمل، بسبب تأخيره المتكرر وإهماله، صار يتاجر فيها، فانغمست هي معه في حياته المليئة بالمغامرات، فانجبوا عدداً من البنين والبنات، لكن الأسرة صارت مفككة ومنهارة، ومنزلهم أصبح كالنادي يدخل فيه مَنْ دخل ويخرج مَنْ خرج، وغالبية مرتاديه من ذوي الأخلاق السيئة والمدمنين وما إلى ذلك، ولم نكن نعرف شيئاً عن ذلك حتى تم القبض عليهما، إثر حملة تفتيش وعثر على ممنوعات بحوزتهما فأدينا بجريمتهما، ولم تكن القضية ماذا يحدث لأريج وزوجها، بل ما هو مصير الصغار الذين تركاهم خلفهما.

أما أنا فإنني نادمة، وأتحرق ألماً وحسرةـ، لأنني كنت السبب في انهيار تلك الأسرة بأنانيتي الشديدة وحبي لنفسي، والبحث عن راحتي دون مراعاة مستقبل ابنتي حتى آلت إلى هذا المصير المظلم، ولا ألوم أحداً إلا نفسي، ولكن جاء ندمي في وقت لا ينفع فيه الندم.
واليكم فلاش يسمى انها تشتكي الطلاق يحكي ماساة الابناء بسبب انفصال والديهم بالصوت والصورة
http://saaid.net/flash/enaha-tashtakee.htm (http://saaid.net/flash/enaha-tashtakee.htm)

طه أبو البراء
05-07-2009, 02:15 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

جزاك الله خيرا أختنا سندس

هذه القصة والله مؤسفة كثيرا... يعني يمكن أن نتعلم أن التضحية..ليست عقاب في حد ذاتها...بل هي السعادة في أكمل معانيها

حسن، الخطأ في الحياة الزوجية ظاهر جلي...

فخطؤه أنه لم يعرف قيمة هذا الجمال ليتحكم كما يريد في نفسية زوجته...فلو أنه حاول أن ينظر إلى أحب شيء إليها ويثني عليه...لكان ذلك مفتاح لأبواب كثيرة مؤصدة

وكذلك أخطأ لما تكلف شيئا ليس من هدي الحبيب صلى الله عليه وسلم..فالحبيب صلى الله عليه وسلم كان رقيقا في تعامله مع زوجاته.....بالرغم من أنه صلى الله عليه وسلم لا يخطئ في حقهن إلا أنه يواسيهن إذا غضبن بل ويتقرب إليهن بما يحببنه وصاحبنا كان يتحرج من طلب الاعتذار حتى إذا كان هو المخطئ!


والخطأ منها كذلك...بل وقد اعترفت به بأم لسانها ،لكن لات ساعة مندم...أخطأت لغرورها...فالرجل يعجبه الجمال لكن الحب والمودة لا تكون إلا لما في الشخصية والأفكار...فإن كانت الروح جميلة فإنها ستزيد الجسد جمالا ورفعة...وإن كانت غير ذلك ..لم تزد الجمال إلا قبحا

طيب وبغض النظر عن الزواج الأول والذي يمكن أن نفسره بعدم تلاؤم الزوجين (فممكن جدا أن لا يتلاءم زوجان رغم صلاحهما!)...بغض النظر عن هذا...فقد ارتكبت هذه المرأة أكبر غلطة حين تخلت عن ابنتها..ظنا منها أنها ستعيش سعيدة

فوالله إن السعادة الناتجة عن التضحية لهي السعادة الحقة...أما الإنسان الذي يقدم نفسه على حبيبه (سواء كان هذا الحبيب ابنا أو زوجا أو وطنا) فإنه سيمضي حياته المستقبلية في ضنك مستمر وهم دائم..وضمير غير مرتاح..

إذن :

التضحية..ليست عقاب في حد ذاتها...بل هي السعادة في أكمل معانيها


قصة معبرة جدا...استفدت منها كثيرا...بارك الله فيك وأجزل لك العطاء

دمت في رعاية الله وحفظه

سندس
25-07-2009, 03:11 AM
ياااااااااااااااه التوبيك دا بقالو كتير مش شغال
لي عوده

همسة السكون
25-07-2009, 03:14 AM
واحنا اشتقنا كتير للتوبيك ده فعلا:a (248):
شغليه تانى بقى :marsa117:

طه أبو البراء
25-07-2009, 03:32 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله القائل في محكم تنزيله:"ومن أحسن قولا ممن دعا إلى الله وعمل صالحا وقال إنني من المسلمين" والصلاة والسلام على الرحمة المهداة والنعمة المسداة سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم.

وبعد:

فهذه قصة مؤثرة، جميلة، تضع في الأنفس همة قوية، ...




أحب أن أشارك بهذه القصة المنقولة عن طريق الإسلام أتمنى قبولها رجاء..وأسأل المولى عز وجل أن يتقبل منكِ هذا العمل ويجعله في ميزان حسناتك يا رب

أرجو قبول هذه المشاركة:



داعية من نوع آخر


داعية ولكن من نوع وتوجه آخر ..خط لنفسه طريقاً وهدفاً ولكن كان يؤدي إلى الهلاك والفساد !!مضى في تنفيذ مخططه حتى سقط ضحية فتاة عرفت كيف تتعامل مع أمثاله ..

ما أجمل الماضي وما أقساه ، صفتان اجتمعتا في ذكرى رجل واحد ، صفتان متضادتان ...

أحاول أن أتذكر الماضي من أجل أن أرى طفولتي البريئة فيها ... وأحاول أن أهرب من تذكره كي لاأرى الشقاء الذي عشته في عنفوان شبابي ... فحينما وصلت إلى سن الخامسة عشرة كنت في أشد الصراع مع طريقين هما طريق الخير وطريق الشر ... لكن من سوء حظي أنني أخترت طريق الشر ، فقلدتني الشياطين أغلى وسام لديها ، وصرت تبعاً لها ... بل لم تمض أيام حتى تمردت عليها فأصبحت هي التابعة لي، فأخذت مسلك الشر وأستسقيت من منهاله المر و الذي هو أشد من مرارة العلقم وأيم الله ... فلم أتخل يوماً عن المشاركة في تفتيت روابط القيم والشيم الرفيعة ، حتى أصبح إسمي علماً من أعلام الغواية والضلال ...


ذات مرة استرعى انتباهي فتاة كانت في الحي الذي أسكن فيه ، وكانت كثيراً ما تنظر إلىّ نظرة لم أع معناها ... لكنها لم تكن نظرات عشق ، ولا غرام ، رغم أنني لا أعرف العشق ولا الغرام حيث لم يكن لي قلب وقتها ... وتغلغلت في أفكاري تلك النظرات التي استوقفتني كثيراً ، حتى هممت أن أضع شراكي على تلك الفتاة ...

وبعد فترة ، أخذت منظومة شعرية يقولون أنها منظومة عشق ، فأرسلتها لها عبر باب منزلها ، ولكن لم أجد منها رداً بذلك ولا تجاوباً ... وأخذتني بعدها العزة بالأثم لأغوين تلك الفتاة شاءت أم أبت ، فكتبت فيها قصيدةً شعرية من غير ذكر إسم لها ... حتى وصلها الخبر بذلك ، لكنها لم تتصرف ولم يأت منها شئ ، وذات ليلة كنت عائداً إلى منزلي الساعة الرابعة فجراً ، فأنا ممن هو مستخفي بالنهار وسارب بالليل ... وإذا بي أجد عند الباب كتاباً عن الأذكار النبوية ، فاحمر وجهي لذلك :mad: وأستحضرت جميع إرادات الشر التي بداخلي ، حيث عرفت أن التي أرسلته لي هي تلك الفتاة ...


بهذا فهي قد أعلنت حرباً معي ، ففكرت وقتها أن أكتب قصيدة عن واقعة حب بيني وبينها وأنشرها بالحي ، وبعدها أكون قد خدشت بشرفها ... وجلست أستوحي ما تمليه الشياطين على من ذلك الوحي الشعري ، ففرغت من قصيدتي تلك، وأرسلت بها إلى دارها مهدداً إياها بأن ذلك سوف ينشر لدى كافة معارفك ...


وجاءني المرسول الذي بعثت معه القصيدة بتمرات ، وقال لي إن الفتاة صائمة اليوم وهي على وشك الإفطار وقد أرسلت معي هذه التمرات لك هديةً منها لك على قصيدتك بها ، وتقول لك إنها ستدعو الله لك بالهداية ساعة الإفطار ... فأخذت تلك التمرات وألقيتها أرضاً ، وأحمرت عيناي بالشر ، وتوعدتها بالإنتقام عاجلاً أم آجلاً ، ولن أدعها على طريق الخير أبداً ما حييت ...

وأخذت أتصيد فترات روحاتها وجيئاتها للمسجد بإلقاء عبارات السخرية والإستهزاء بها فكان من معها من البنات يضحكن عليها أشد الضحك ، ومع ذلك لم تحرك تلك الإستهزاءات ساكناً فيها ...

ومرت الأيام ورأيت أنني فشلت في محاولاتي بأن أضل تلك الفتاة واستمرت هي بإرسال كتيبات دينية لي ، وماهي إلا أِشهر وسافرت خارج البلاد باحثاً عن السعادة واللذات الدنيوية التي لم أرها في بلدي ، ومكثت قرابة أربعة أشهر ، وكنت وأنا خارج بلدي منشغل الفكر بتلك الفتاة ، وكيف نجت من جميع الخطط التي وضعتها لها ... وفكرت فور وصولي لبلدي أن أبدأ معها المشوار مرة أخرى بأسلوب أكثر خبثاً ودهاءاً وقررت أنني سوف أردها عن تدينها وأجعلها تسير على درب الشر ...

وجاء موعد الرحلة والرجوع لبلدي وكان يومها يوم خميس ، وهو من الأيام التي كانت تصومه تلك الفتاة ، وحينما قدم لنا القهوة والتمر بالطائرة أخذت بشرب القهوة أما التمر فألقيت به [حيث كان رمزاً للصائمين ويذكرني بها] ...

وهبطت الطائرة بمطار المدينة التي أسكن بها، وكان الوقت الواحدة ظهراً ، وركبت سيارة الأجرة متوجهاً لمنزلي ، وهناك زارني أصدقائي فور وصولي ، وكلاً منهم قد حصل على هديته مني وكانت تلك الهداية كلها خبيثة:a (213): ، وكانت أكبرها قيمة وأعظمها شراً هدية خصصتها لتلك الفتاة ، كي أرسلها لها ، ولأرى ما تفعله بعد ذلك ...
وخرجت ذاهباً لأتصيد الفتاة عند مقربةً من المسجد قبل صلاة المغرب ، حيث كانت حريصةً على أداء الصلاة في المسجد لأن بالمسجد كان جمعية نسائية لتحفيظ القرآن ...

وما أن أذن المغرب وفرغ من الأذان وجاء وقت الإقامة ، ولم أرى الفتاة .. استغربت :eek: .. وقلت في نفسي قد تكون الفتاة تغيرت أثناء سفري وهجرت المسجد وتخلت عن تدينها ذلك ... !!


فعدت لمنزلي ، وأنا كلي أمل بأن تكون توقعاتي تلك محلها ، وبينما كنت أقلب في كتبي وجدت مصحفاً مكتوب عليه إهداء إليك لعل الله أن يهديك إلى صراطه المستقيم...دون توقيع!!


فأبعدته عني وسألت الخادمة عن من أحضر هذا المصحف إلى هنا فلم تجبني ، وخرجت في يومي الثاني منتظراً الفتاة عند باب المسجد ومعي المصحف كي أسلمها إياه وأقول لها أنني لست بحاجةٍ إليه ، كما أنني سوف أبعدك عنه قريباً ، وانتظرت الفتاة عند المسجد ولكن لم تأتِ !!

وكررت ذلك عدة أيام لكن دون فائدة فلم أرها ، فذهبت إلى مقربة من منزلها وسألت أحد الصبيان الصغار الذين كانوا يلعبون مع إخوة لتلك الفتاة ، فسألتهم: هل فلانة موجودة ؟ فقالوا لي : ولماذا هذا السؤال ! ربما أنت لست من هذا الحي !!


قلت : بلى ولكن لدي رسالة من صديقة لها كنت أود أن تذهبوا بها لها ، فقالوا لي إن من تسأل عنها قد توفاها الله وهي ساجدة تصلي بالمسجد قبل أكثر من شهرين ... !!

.
.
.
عندها ما أدري ما الذي أصابني فقد أخذت الدنيا تدور بي وأوشكت أن أقع من طولي ، ورق قلبي وأخذ الدمع من عيني يسيل ، فعيناي التي لم تعرف الدمع دهراً سالت منها تلك الدموع بغزارة ، ولكن لماذا كل هذا الحزن ؟
أهو من أجل موتها وحسن خاتمتها أم من أجل شئ آخر ؟

لم أقدر أن أركز أو أعلم سبباً وتفسيراً لذلك الحزن الشديد ، أخذت بالعودة لمنزلي سيراً على الأقدام وأنا هائم لاأدري أين هي وجهتي وإلى أين أنا ذاهب ... وجلست أطرق باب منزلي بينما مفتاح الباب بداخل جيبي ، لقد نسيت كل شئ نسيت من أنا ، أصبحت أنظر وأتذكر نظرات تلك الفتاة في كل مكان تلاحقني ... وأيقنت بعدها أنها لم تكن نظرات خبث ولا شئ آخر بل نظرات شفقة ورحمة علىّ ، فقد كانت تتمنى أن تبعدني هي عن طريق الشر ... فقررت بعد وفاتها أن أعتزل أهلي ، وفعلاً أعتزلت أهلي والناس جميعاً أكثر من سنة وسكنت بعيداً عن ذلك الحي وتغيرت حالتي ، وصار خيالها دوماً أراه لم يتركني حتى في وحدتي ، أصبحت أراها وهي ذاهبة للمسجد وحينما تعود ، وحاول الكثير من أصدقائي أن يعرفوا سبب بعدي عن المجتمع وعن رغبتي وأختياري للعيش وحيداً لكنني لم أخبرهم بالسبب ...

وكان المصحف الذي أهدتني إياها لايزال معي ، فصرت أقبله وأبكي وقمت فوراً بالوضوء والصلاة لكنني سقطت من طولي ، فكلما حاولت أن أقوم أسقط ، لأني لم أكن أصلي طوال عمري ، فحاولت جاهداً فأعانني الله ونطقت بإسمه ، ودعيت وبكيت لله بأن يسامحني وبأن يرحم تلك الفتاة رحمةً واسعة من عنده ، تلك الفتاة التي كانت دائماً ماتسعى لإصلاحي ...

وكنت أنا أسعى لإفسادها ، كم تمنيت لو أنها لم تمت لأجل أن تراني على الإستقامة ، لكن لا راد لقضاء الله ، وصرت دوماً أدعو لها وأسأل الله لها الرحمة وأن يجمعني بها في مستقر رحمته وأن يحشرني معها ومع عباده الصالحين !



اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

سندس
24-09-2009, 08:14 AM
:telephone:

طه أبو البراء
23-10-2009, 09:53 AM
فييييييييييييييييييين الموضوووووووع ده من زماااااااااااااااااااااااان؟

كانت ايام

يوا ماحلااها!!!

عندي ملاحظة إليكم أختنا

يا ريت تجمعي في أصل الموضوع المشاركات المهمة وأرقام صفحاتها وأرقامها كمان عشان يسهل الوصول لأنني وأنا اقرأ في الموضوع أحيانا نمر على صفحات عبارة عن تشكرات بس ...هي في الحقيقة توجد مشاركات مفيدة كثيرة يا ريت تجميعها أيضا وأسعد بتقديم المساعدة ربما سأعود إن شاء الله
جزاكم الله خيرا وبارك بكم

سموحة
06-07-2010, 03:09 PM
افتقد هذا الموضوع بشدة

سندس حبيبتى رجــــــــــاء متابعتة وامتاعنا بروائعك

جزاكِ الله خيراً

خادم الإسلام
06-07-2010, 03:17 PM
موضوع غاية في الروعة والجمال جزاكي ربي خيرا